رواية عشقت طالبتي الفصل الثالث 3- بقلم منار حسين

الصفحة الرئيسية

   رواية عشقت طالبتي كاملة بقلم منار حسين عبر مدونة دليل الروايات

رواية عشقت طالبتي

 رواية عشقت طالبتي الفصل الثالث

ياسر بغضب: ده انتي يومك مش معدي معيااااا
زينه بغضب: يابابا روح العب بعيد عن هنا هنروش ميه اه وهي تتذكر اليوم اللي طردها فيه وهي تقلده ويلا هش من هنا حاجه هم 
ياسر برفعة حاجب: الكلام ده مش غريب عليا اه ثم قال بستفزاز اه يوم ما طردتك صح وضحك مسخريه
زينه وهي تنظر له بغيظ:امممم تمام احب اقولك اسمع صوت القطر بقا
ياسر بستغراب: قطر ايه اللي اسم ولم يكمل الكلمه وكانت زينه رزعت الباب في وشه 
زينه من ورا الباب: ايه سمعته ولا لسه 
وجلست علي الاريكه وكان لم يحدث اي شئ
العم: مين اللي كان بيخبط يا زينه
زينه: مافيش يا عمي ده بتاع الزبا*لة مش اكتر ومشي
العم: ماشي يا حبيبتي 
وبعد ان انها كلامه خبط الباب تاني
العم: خليكي انا هروح اشوف مين 
وفتح الباب ونظر علي الشخص الذي امامه وقال
العم: ياسر حبيبي عامل ايه عاش من شافك يا بطل وحشني يا واد وي ولدك اخباره ايه 
ياسر وهو يحتضن العم وابتسم وقال
ياسر: وقال احنا اهو لسه جيين من امريكا مش بقلنا شهر بس رتبت حالي وقولت اجي اقعود معاك شويه
العم بترحيب: تنور يا حبيبي تعالا تعالا ما فيش حد غريب 
ودخلو والعم وهو يعرف ياسر عليهم
العم: ده ياسر يا محمود يااخويا ابن صحبي على انت عارفه يا محمود 
محمود: اه طبعا دي عشرت عمر ازيك يا بني عامل ايه واخبار الدنيا ايه معاك
ياسر: الحمدلله بخير يا عمي اهو اتعينت معيد في كليه هندسه جامعه.... والحمد لله ماشي الحال 
فالحظه دي دخلت زينه لانها كانت دخلت المطبخ ومش شافت ياسر مع عمها
زينه: يا بابتي يااااعمي يا رجاله يا مزز انتو اعسل
ودخلت وهي تضحك وفجاة تنصدم عندما ترى ياسر 
زينه بصدمه: مين اللي دخل الواد ده انا مش قفلت الباب في وشك
العم بستغراب: يعني مش بتاع الزبا*له اللي كان بره برضو يا زينه
زينه بتوتر: ااا اه بتاع الزبا*له هو ال ولم تكمل كلمها وكان قطها ياسر
ياسر بخبث: هو اصلا مكنش في بتاع زبا*له ولا حاجه  دي الاستاذه قفلت في وشي الباب يا عمي حسين 
الاب محمود: انتي قفلتي الباب في وشه يا زينه هو ده الاحترام
زينه بكسوف من الموقف: يا بابا انا مش قصدي 
الاب: اعتذري يا زينه لي ياسر
زينه بغضب: لاء يابابا مش هينفع اعتذر 
الاب والعم بستغراب: ليه
زينه بتمثيل دور الضحي*ه وهي تدعي البكاء: يا بابا هو اصلا اللي بدا وكان عايز يضر*بني قبل كده اصل اصل استاذ ياسر معيد عندنا فالجامعه وانا بحترمه بس يوصل ان هو يهزقني فالجامعه و يبقا عايز يضربني واسكت وكمان يجي هنا واول مافتح الباب ويعرف ان انا يقولي الطالبه المهذ*قه الهب*له الحيوا*نه لاء انا بني ادمه يا نااااس اهئ اهئ اهئ لاء يا بابا انت معلمني كويس وقايلي اهئ اللي يقل منك ماتسكتيش ودي مش اول مره 
ياااسر كان يعيني مصدوم 😳 مش عارف يقول ايه حاسس انه اتش*ل فجاه
العم بغيظ من ياسر: ازاي يا ياسر تعمل كده انت المفروض قدوه للشباب وتحافظ على البنات ده انا اللي مربيك
ياسر وهو لسه مصدوم: هاه ااا يا عمي انا مش عملت كده 
زينه بتمثيل: يعنى انا بكدب اخص عليك يا دكتور اهئ اهئ لاء بس برضو مش كده انا انثي برضو 
ياسر برفعة حاجب: ايه يختي 
زينه: انثي ورقيقه كمان مش كده يعنى 
الاب: خلاص يا حبيبتي مش تعملي كده في نفسك انا هقول لولدو
ياسر في نفسه بغيظ: اه يا بنت الصر*مه جبتي اللوم عليا انا لعبتيها حلو ياا هاه زينه ده انا هخليكي زينت رمضان بس الصبر حلو الحق الم الموضوع ده فيها ابويا والكلام هيكبر
ياسر يادعي الخجل من الموضوع وخبث: انا اسف ليك يا عمي حسين انت وعمي محمود بس برضو الاستاذه زينه مش بتحاضر محاضرات وانا كنت بهدادها  بس مش حاجه 
الاب بغضب وزعيق: نااااااااعم انتي يا بنت مش بتحضري المحاضرات وقعتك سوده يا بنت محمود 
زينه بصدمه من الموقف: محصلش والله محصل دي مره بس يا بابا 
الاب: ده انا هعرفك بس فالبيت قدامي يلا يا هاانم
زينه وهي تنظر بغيظ لي ياسر 
زينه بضيق: حاضر حاضر قايمه اهو وهي تقوم يقوم ياسر ويقرب من ودنها ويهمس لها
ياسر بهمس: اللي بيلعب مع ياسر مينوبه اللي وجع الدماغ يا زيزي 
زينه وهي تنظر بغيظ 
زينه: انت اللي بدات اللعب يا ياسو يا خويا وضحكت بشر ومشت
ياسر بصدمه من حالها: يا بنت المجنو*نه بس ومالو نلعب يا جميل 

يتبع الفصل التالي اضغط على (رواية عشقت طالبتي ) اضغط على أسم الرواية
رواية عشقت طالبتي الفصل الثالث 3- بقلم منار حسين
حبيبة

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent