رواية التوأم ورحلة الحياة الفصل الثاني 2 - بقلم سارة احمد

الصفحة الرئيسية

  رواية التوأم ورحلة الحياة بقلم سارة احمد


 رواية التوأم ورحلة الحياة الفصل الثاني 2

واقترب منها وجذبها من خصرها بحده وجرأه....صدم الجميع مما فعله ادريس وحملها  علي كتفه ودخل بيها لي بيته وصعد بيها لي غرفته كل هذا وضحي لم تلتفظ بحرف من صدمتها ولم تستعيد نفسها الا  وادريس يلقي بيها علي الاريكه بحده وقوه.....ويقرب منها ويثبت يدها بقوه وينظر لها بغض"ب نار"ي ترتعب ضحي من قربه ونظراته لكنها تخفي خلف قناع الغض"ب والقوي التي تمثله...

ادريس بعصبيه:تعرفي انك مستغتيه عن عمرك مفيش حد قدر يقف ادامي غيرك انتي.... بس الا حصل بره ده ليه حساب تاني....

تبتسم ضحي بسخريه:وانت فاكرني هخاف منك تبقي بتحلم انت واحد مغرور ولها حق اختي تهرب من حج"يمك وبرودك...

تشتع'ل عيونه بجح"م الغ"ضب والوجع... وكانها اتت بجم"ر وحر"قت بيه روحه....

يبتعد عنها ادريس ويوليها ظهره ويقبض قبضته ويض'ربها في الحائط بكل قوه وداخله يصرخ بانين الوجع

ادريس:ليه كده يا ضحي ليه انتي واختك بتعذبوا فيه بس ماشي من اللحظه دي هتشوفوا ادريس الحقيقي هذا كان ما يحادث فيه نفسه....

تقف خلفه ضحي وهي مترقبه ردت فعله فصمته ارعبها حقا

ضحي:يا نهار ابيض ده وح'ش  انا خايفه يعمل حاجه سكوت ده مش مريحني استر يارب....

يلتفت اليها ادريس بوجه بارد خالي من اي ردت فعل او تعبير يوضح ما بداخله....

ادريس بهدوء بارد:بصي يا بنت المهدي جوازي منك هيتم هيتم مش عشق فيك لا دي عشان كرامتي محدش يعرف بهروب السنيوره اختك ولا حد يعرف بوجودك اصلا يبقي لازم توفقي علي الجوازه دي والا.....

ضحي بتحدي:والا ايه...

يقترب منها ادريس  نظرات الغض"ب يجعلها ترتجف وتبلع ريقها بصعوبه لكنها تحاول ان تتماسك...

ادريس:والا بحر من الد"م هيغرق البلد كلها ويكون د"م عليتك رجل رجل وادام عينكي انا بره في انتظتار ردك وياريت تفكري كويس

تركها وخرج تنهار ضحي في البكاء يارب اعمل ايه مفيش حل غير اني اوافق بس هوريه العذاب يكون ازاي......

وبعض دقايق يدخل ادريس بكل ببروده

ادريس:ها ردك...

ضحي بضيق:موافقه بس هخليك تكره اليوم الا شوفتني فيه...

يبتسم ادريس وينظر اليها بتحدي وانا قبلت ام نشوف مين الا هروري التاني ....سلام يا ضحي...

يتم كتب الكتاب والزفاف....

ويبدأ ادريس رحله عذ"ابه مع ضحي.... اولا يمنعها من ان تسلام علي جدها او اي احد من اسرتها....

وهذا زاد من كر"هها اليه....

وتركها في الغرفه وحدها لي منتصف الليل ودخل عليها بكل قسوه.... وسحب من عليها الغطاء

تنفزع ضحي:انت عوز مني ايه ابعد عني انا بك"رهك...

يقترب منها ادريس  ويجذبها من خصرها ويقربها اليه فتحاول ضحي ان تفلت منه لكنها تعجز عن هذا

ادريس:مش مهم حبك او كر"هك انتي زيك زي كل الستات بتحب القوه تعالي هنا هاخد حقي منك....

فتصرخ ضحي لا ارجوك 

لكن ادريس لم يهتم ويقترب منها 

هو يحمل في يده حبل وابتسم بش"ر انا بقي هوريكي الج'حيم

وفجأه

وو

 رواية التوأم ورحلة الحياة الفصل الثاني 2 -  بقلم سارة احمد
nada eid

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent