رواية حب حد التملك الفصل الثالث و العشرون 23 - بقلم دينا عبد الحميد

الصفحة الرئيسية

   رواية حب حد التملك الفصل  الثالث والعشرون

رواية حب حد التملك الفصل الثالث و العشرون 23

 يالهووووى ده منظر  وفجاه وقعت مغمى عليها 
فجأه ظهر فضل ونطق بغضب ايه الى انت لابساه ده يا هانم؟ 
ماجى انت مالك ومالى انت مش، طلقتينى؟ 
فضل بغضب مش انتى ام بناتى واى غلطه تتحسب عليهم 
ليلي وقفت محتاره تصحيها ولا تخبي الكار*ثه الى اتدبست فيها وتمنع خناقة ابوها وامها بس فجأه ليلي فاقت وخدت العباية بتاعت راهب من ايد رنا وحطتها على الى واقفه قدامها ولفت تصحي رنا  
ماجى بصوت متعصب مفيش فايده فيكي يا بنت فضل كل متحسي انك متوتره يغمى عليكي 
ليلي بغضب ابوس ايدك يا مامى فوقيها معايا  
راهب فجأه ظهر وشال رنا ودخل  
وليلي مسكت ايد ماجى ودخلت عشان تلحقها قبل متتخانق مع فضل كالعاده 
فضل دخل بينفخ كانت رنا فاقده الوعي ومبتصخاش فجاه جت ليلي وكبت عليها ميه بتلج فقامت مفزوعه 
رنا بتوتر  مش هتصدقي حلم وحش قوي يا ليلي الحمد لله 
ليلي خبطت علي جبنها ونطقت بقلة حيله للاسف مش حلم ماجي هانم هنا 
بصت رنا قدمها شافت امها بابس قصير وضيق  وبشعرها وقالت يلهوي ده بجد وقعت تاني 
ليلي بغضب انتي تخشي تلبسيلك فستان من عندي بلاش فضايح ولا عجبك شكل البت كل شويه يغمي عليها 
ماحي بغضب متتلمي بقا واوعي تنسي اني امك 
راهب بصلهم وزعق اسكتوا انتوا الاتنين مراتي مغمي عليها وانتوا بتتخانقوا عايزين تجننوني 
دخلت ام جبر ببرود هو مده الحمل ف نصه 
راهب بصلها وهو فاهم تلميحتها ونطق لاء وانا بصراحه من حبي ف مراتي مباتوصاش عايزها تحمل النهارده قبل بكره وكل يوم ليله ولا ليالي شهريار يا مرات خالي 
فضل بغيره احترم نفسك 
راهب متشوف مرات اخوك الاول البت مغمي عليها واحنا جوزنا مكملش شهر ودي تقول الحمل ف نصه كده ليه جايه حا*مل علي اساس الي معاها ده مش راجل؟ 
بصلها بغضب ونطق حسابك معايا تقل بس الملاك بتاعتي تفوق واوعدك هاربيكي 
راهب صحي رنا وشالها ف حضنه وطلع فوق  وليلي خدت امها ودخلت اوضتها 
ليلي بغضب ده لبس يتلبس يا مامي؟ 
ماجي بضحك الاه مش فضل هنا... غمزت ونطقت يبقي لازم يتلبس 
ليلي خبطت علي رسها ونطقت ماما ابوس ايدك بلاش فضايح جوز بنتك انتي شايفه عصبي ازاى وكلوا كوم وراغب كوم تاني بايت بره من امبارح 
ماجي بتركيز ايوه ايه حكاية راغب ده كمان يا بنت بطني 
ليلي اخو راهب يعني ابن عمتي واخو جوز اختي 
ماجي قولتييييلي بس هل ده يديكي حق تسالي علي غيابه؟ 
ليلي بتهرب طلعت فستان ونطقت البسي ده يا مامي ومتحطيش مكياج اب س ايدك الي بيشوفك يقول اننا اكبر منك 
سبتها ليلي وخرجت بره تفكر ان راغب بايت بره ليه 
عند رنا كانت قاعده علي السرير وراهب جنبها وواخد راسها ف حضنه 
راهب بضحك وقعتي قلبي ف رجليا يا بنت ماجي 
رنا والنبي متجيب سيرتها دلوقت احسن انا عفريت الدنيا يتتنطط ف وشي انت فاهم انها تيجي البيت وبابا هنا يعني ايه؟  وكمان تلبس لبس زي الي جت بيه ده اكنك حطيت نار جنب البنزين 
راهب بضحك فكرتيني انتي امك طلعت بـ*طل دي الي يشوفها يقول اختكم الصغيره  يارتني شوفتها قبل كده.... 
رنا ضيقت عنيها ونطقت كنت هتعمل ايه يعني؟ 
راهب كنت هتجوزها... 
رنا زقته بغيره ونطقت اهي عندك خليها تنفعك 
راهب شدها اهدي بس بقوب اتجوز بنتها 
وبعدين قرب منها غيرانه من مامتك؟ 
رنا ببرود وقمصه لاء 
راهب همس بلاش لعب عيال وقولي انك بتغيري  وحياتي عندك 
رنا بعدته وقالت لاء 
راهب حضنها من ظهرها ونطقت وهو بيبوس خدها عشان خاطري عارف انك بتغيري بس عايز اسمعها 
رنا لفت وحضنته ونطقت بحبك وبعشقك وبغير عليك من نفسي والهو
 راهب شدها لحضنه اكتر  ونطق مرات عمك كانت بتسال لو انتي حامل وكده شكلي بقا وحش فانا لازم اصلح الموقف 
رنا بتركيز وده ازاي؟ 
راهب همس وهو بيقرب اكتر ونطق تبقي حامل وبا*سها... 
رنا زقته وجريت وهي بتقول لاء حمل قبل الفرح لاء احمد ربنا اني سبتك تلمسني 
راهب هتضعف يا جميل وتجيلي تشكي 
رنا بغضب لاء برضو 
راهب ضحك وقال بشوقك وخرج 
نزل راهب وراح يكمل شغله وليلي كانت ف الجنينيه مستنيه رجوع راغب بس مجاش اما ماجي كانت نايمه ف اوضة ليلي 
دخل راغب عليها وهي نايمه راغب بضحك القمر نايم 
ماجي حست بيه بس حبة تعرف هيعمل ايه 
بس فجاه دخلت ليلي وحطت اديها علي بوقه عشان تكتم صوته المفزوع 
ليلي  بهمس اسكت ماما هتصحي 
راغب ماما البطل دي امك ده انا فكرتها انتي واما لقيتك قدامي قولت ليكم تؤام تالت 
ليلي بغضب متتلم دي امي 
راغب بس قمر 
ليلي بغيره واهي عندك عن اذنك كانت ليلي ماشيه بس اتصدمت براغب بيشدها لحضنه وبينطق رايحه فين؟ 
ليلي بخليك الجو 
راغي الجو الخالي بدونك عذاب 
ليلي ابعد راهب شاور علي قلبه ونطق ده مش قادر يبعد وفجأه قرب منها وهمس مبروك كلها شهور العده بتاعتك وتبقي حرمي المصون  ليلي بجد 
راغي باس دماغها ونطق بجد يا عيوني بس نحل مشكلة ابوكي النكد ده 
ليلي بغضب لم نفسك وانت بتتكلم علي بابا 
راغب بضحك حاضر 
ليلي المهم كنت جاي تعمل ايه 
راغب بهمس ابو*سك 
ليلي وشها احر ولونها اتخطف وقالت نعم؟ 
راغب ضحك ونطق انا طلقتك من ڛليم وكلها وقت بسيط وتبقي مراتي مش من حقي بوسه صغننه بس؟ 
ليلي لاء 
راغب شدها ليه عافيه وبدأ ييو*سهل وفجاه بدأ يحبر سيقانها انها تلف علي وسطه وهو شايلها بس اتصدم بالي وقافه وحاطه اديه ف جبنها وبتنطق بتعمل ايه يا سا*فل يا قليل الادب انت و هي 
راهب تنح وو..... 

      •تابع الفصل التالي (رواية حب حد التملك) اضغط على اسم الرواية

رواية حب حد التملك الفصل الثالث و العشرون 23 -   بقلم دينا عبد الحميد
nada eid

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent