رواية طفلة هزت كيان فرعون الفصل الثالث و العشرون 23 - بقلم مروة موسي

الصفحة الرئيسية

   رواية طفلة هزت كيان فرعون بقلم مروة موسي 


 رواية طفلة هزت كيان فرعون الفصل الثالث و العشرون 23

نور: مسكت الكأس ورمته 
فرعون اتأكد أن نور مش مجرد خيال هو متخيله وقف ونظر ليها بسكر 
فرعون : انتي هنا 
نور وهي حزينه علي شكله: ايوا 
فرعون: جيتي ليه وإزاي 
نور وهي بتسنده: جيت ليه عشان دا بيتي ومينفعش اسيبه اكتر من كدا دي الست الأصيلة وجيت ازاي بقي جيت مع خالد اخويا 
فرعون وهو علي السرير قاعد وهي بتفك الهدوم عشان تجيب له تيشرت تاني : جيتي عشاني صح 
نور بتنهيدة: معرفش ممكن تساعدني اغيرلك التيشيرت 
فرعون بسكر: نووووو نوووووو انا هنام كدا ونام وهدومه مبلوله 
نور وقفت قدامه واتكلمت بصوت واطي: حالك يصعب علي الكافر بجد مش قادرة احدد شخصيتك طيب ولا شرير .قاسي ولا حنين وبيصعب عليك حالك 
فلاش بااااك 
خالد: انا ماشي سلام
 نور: هتمشي بسرعه كدا اقعد شوية ولا اقولك خليك بقي دا بيتك 
خالد ؛اتعودت علي قصر فرعون خلاص
 نور :يعني مش هتيجي تقعد هنا
 خالد: محبش يكون خدني من صغري ورباني وانكر جميله في دقيقة
 نور :عندك حق
 خالد :سلام وخالي بالك من نفسك
 نور بتمعن ؛خالد استني انا بفكر ارجع للقصر 
خالد بخبث : ليه 
نور : مش عارفه بس حاسة ان فرعون محتاج ليا الوقت دا عيونه بتقول كدا رغم اني وجودي مش فارق معاه 
خالد بلطف: مين قال كدا تعرفي انتي لو رجعتي فعلا اول حاجة هتلاقي فرعون اتبسط جدا فرعون طيب بس هو بحكم شغله وحياته يبان قاسي اوي وجبروت 
نور بتردد: معرفش ليه عاوزة اغير حياة فرعون حتي لو علي حساب حياتي بس اكون عملت حاجة صح في القصر دا .
خالد : دي الدماغ التمام يلا بينا 
ووصلوا للقصر ونور دخلت من باب خلفي وطلعت علي الجناح  وخالد من باب رئيسي 
باااااك 
دخلت استحمت وغيرت هدومها ولبست شورت وفتلة كت وعملت شعرها زي ميكي موس ومسكت تليفونها تقرأ روايات الكاتبة مروة موسي 
استوقفها  في رواية جنة الصقر ان جنة كانت لآخر حاجة بتاخد بإيد صقر وكانت هي اللي رجعت له حقه بسبب دماغها واخلاصها له وقررت تعمل زيها ( فاكرين جنة الصقر اول رواية كتبتها وكنت مترددة جدا جدا والحمد الله جابت إقبال كبيييير جدا جدا ونزلت جوجل واليوتيوب اللهم لك الحمد والشكر يا الله علي نعمتك ) 
تعبت من القراءة وقفلت تليفونها ولفت انتباها صوت فرعون بيهلوس : انا هفضل كدا كتير من غيرك ي بابا عز عاوز يشوفك بقي وحشتني 
نور بفضول : مين عز دا 
سيبك من دا كله حرارته هترتفع لو فضل كدا طب اعمل اي مقدرش اغير له لوحدي وفي نفس الوقت مش اي حد يدخل الجناح غير بأمره اعمل اي 
طلعت بطانيه كبيرة من الدولاب وغطته عشان ميبردش وفضلت تقرأ قرءان لحد ما الصبح طلع بدأ النوم يغلبها ميلت جنبه علي الارض وراسها علي السرير وفضلوا كدا 
صفاء لاحد الخدم: شوف البت قدرت تضحك علي رامي وتقنعه انه اخوها ازاي 
الخدامه: عندك حق ي سيتي بس يمكن يكونوا اخوات .
صفاء: اقطع دراعي لو كان يعرفوا بعض ياتري نيتكوا فيها أي ي زفت الهباب ي رامي وايام السواد ي نور 
الخدامه: يمكن عملت كدا عشان توقع فرعون ويحصل حاجة له أصلها مش هتسكت عن االي فرعون عمله فيها 
صفاء: يختي يارب واشوفك ي فرعون ي ابن بطني مش لاقي مكان تقع فيه ولا مكان يلمك 
اللهم صلي وسلم وبارك على سيدنا ونبينا محمد وعلى اله وصحبه اجمعين ❤️
عادل: فرعون منزلش ليه 
سمية : مش عارفه انا قلقانه 
خالد من وراهم: نور فوق معاه 
سمية بفرحة : بجد نور معاه 
خالد : ايوا ي دادة 
عادل : غريبة نور رجعت لوحدها 
خالد: قالت لازم اكون جمبه 
سمية : أصيلة ي بنتي ربنا يقدرك علي الخير كله 
الضهر أذن وفرعون بدأ يقوم وجسمه تقيل ومتكسر لقي بطانية عليه ونور جمبه علي الارض 
فرعون : نور جيتي اخيرا
بس اكيد حاجة جابتك لهنا ي نور انتي لو كنتي عاوزة تيجي كنتي جيتي من شهر وقام من جنبها ولاحظ انها لابسة بيجامة براحتها ودخل الحمام لقاه لسه بهدومه افتكر امبارح انه اخر حاجة كان بيعملها انه كان بيشرب وبيلوم نفسه علي انه رجع كل حاجة زي الاول كل لما يزعل من حاجة يشرب تاني اكتر فاق علي صوت نور 
نور : فرعووون فرعون 
فرعون بهدوء: نعم 
نور: انت بقيت احسن 
فرعون : هستحمي واطلع معلش ناوليني فوطة وهدوم ليا 
نور: حاضر وفعلا ناولته هدوم له والفوطة وبعد شوية طلع 
نور: بقيت احسن 
فرعون وهو مش باصص ليها: ايوا 
نور: الحمد الله 
فرعون: جيتي امتي وازاي 
نور: ما انا قولتلك جيت مع خالد امبارح 
فرعون : تمام اتمني متبقيش تسيبي بيتك تاني 
نور: بيتي ؟ انا مجرد وقت بقضية هنا ويس 
فرعون: ليه كدا يعني 
نور: ما انت عامل زي اللي كل يوم والتاني يغير هدومه بكرة تيجي واحدة تانيه وأطلق 
فرعون: بطلي كلامك دا 
نور: علي العموم شكرا انك كنت كل يوم تبعت ليا فلوس من كترهم كنت برسهم في الدولاب 
فرعون: مفيش شكرا دا من حقك 
نور: مبقاش في حاجة من حقي اصلا 
رجال المافيا: فرعون بقي محدش همه وبقي قلبه حديد 
جوري؛ علي اساس قبل كدا كان قلبه ورق طول عمره حديد وقلبه حديد ومبيهمهوش حد 
رجال المافيا: بدأ يبعد عننا ويشوف جماعه تانية 
جوري: مليش دعوة دا شغلكوا 
رجال المافيا : احنا لينا تصرف معاه قريب اوي 
فرعون نزل ونزلت نور وراه 
سمية: وحشتينا 
نور بضحكة: وانتي كمان ي دادة 
عادل: عاش من شافك 
نور: متشوفش وحش يارب 
فرعون : انا هسافر لمدة أسبوع تركيا 
عادل باستغراب: اشمعنا 
فرعون : محتاج ابعد شوية عن العالم المحيط بيا 
جهزيلي شنطتي ي دادة بعد إذنك 
سمية : حاضر  
طلعت ونور طلعت وراها
نور : انا هجهزها 
سمية : طيب بالمرة اقعد معاكي واقولك كلمتين ي بنتي 
نور وهي بتجيب الشنطة وتجهزها: اتفضلي 
سمية : جوري كان مجبور عليا عشان كنت أقل منه مادياً والمستوي الاجتماعي كان كل حاجة له بيعيرني بيها سنة واتنين وتلاته وكان اهلي رفضين الطلاق خالص 
صبرت ورضيت بالواقع وكمان خلفت اول عيل منه وانا مش متقبلاه كزوج ليا وهو مش متقبلني كزوجة له 
بس لقيت ابني بيكبر قدام عنيا صعب عليا يعيش في جو مش لطيف هيبقي معقد وسبحان الله ربك مبينساش حق حد لو بعد حين جوزي خسر كل اللي قدامه واللي وراه ومكنش بيلاقي الأمل في أي حاجة حتي فقد الأمل فيا بس عشان انا أصيلة ومحبتش اكسره زي ما كسرني بقيت احسن منه وطلعت واشتغلت وبقينا عايشين حياتنا بعد ما حبني وبقيت اغلي حاجة في حياته لدرجة انه كان بيخاف عليا من اي حاجة يمكن ربنا عمل فيه كدا عشان يحس بقمتي
ربك كريم بقيت انا اللي بعد كدا مش شايلة هم حاجة قد ما هو شايل همي وتعرفي كان كل يوم قبل ما ينام يعتذر ليا علي اللي كان حصل منه قبل كدا وقالي الفلوس بتعمي عن المظهر والاساس اللي جوا 
نور بتركيز في كلامها: بس كفاية انه في الاخر حبك وحب قربك له 
سمية بقصد: ما انا السبب في دا لو كنت بعدت وكنت سبت حياتي مكنش هيحس بوجودي ولا قمتي 
نور بتنهيدة: عارفه ان فرعون ادمر كتير من ناس كتير بس هو لوحده كفيل انه دمرني 
سمية : انسي بقي ي نور االي في دماغك دا كان يوجعك لو كان رماكي 
لكن حالا هو جوزك واتجوزك بعد اللي حصل 
نور بدموع: مش قادرة انسي بس جوايا حاجة مسمحاه 
سمية في بالها: دا اول الطريق انك تكوني من جواكي مسمحاه ومتلخبطة 
نور: دادة دادة سرحتي في اي 
سمية: ولا حاجة خلصتي الشنطة 
نور بغمز: مش واخدة بالك اني بحضر شنطة ليا انا كمان 
سمية بفرح: هي دي البنت الأصيلة اللي تبقي علي قلب جوزها وتقرب منه ربنا يريح بالكوا
عادل : هتسافر تركيا خالي بالك من نفسك الجو هناك الايام دي برد أوي أوي 
فرعون : متقلقش 
عادل: اجي معاك مش متعود تسافر لوحدك 
نور: منا هروح معاه 
عادل كاتم الضحكة : طبعا انتي أولي بيه 
فرعون : مين سمح ليكي انك تسافري 
نور: انا مرات فرعون وقت لما اقول حاجة لأي حد تتنفذ 
فرعون: بس مش عليا تتنفذ علي أي حد 
عادل خبط فرعون انه يسكت وأنها فرصة حلوة ليهم
فرعون: طيب تعالي بس جهزي كل حاجة عشان هنخرج بعد شوية للمطار نطلع في اول طيارة 
نور: يدوب فاضل نلبس بس ونمشي 
وفعلا خلصوا ومشيوا وخرجوا ووصلوا المطار 
نور: ي سيدي ابو النواح اي المطار الكبير دا 
فرعون: اول مرة تروحي مطار 
نور وهي بتتفرج علي كل حاجة حواليها: بشوفه في التليفزيون بس 
ولا الطيارة  طلعت كبيرة أوي أوي 
فرعون: بس بس يلا اخر نداء للطيارة 
في الطيارة نور قاعدة وفرعون جمبها 
نور:  هتلع في السحاب والسما واااااو وبتصقف.
فرعون بيبص عليها وبيستغرب اد اي هي جميلة وطفلة ونظر ليها بخبث لان عارف انها هتخاف من طلعه الطيارة 
فعلا الطيارة بدأت تطلع ونور قلبها بيدق وعاوزة تصوت 
نور بخوف: ف فرعون فرعووووووون الحقني 
فرعون وهو بياخدها في حضنه : هووووووس هنتفضح وطبطب عليها

 رواية طفلة هزت كيان فرعون الفصل الثالث و العشرون 23 -  بقلم مروة موسي
nada eid

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent