رواية ملكت الأسد (2) الفصل الثامن والثلاثون 38 - بقلم فاطمة حسن

الصفحة الرئيسية

   رواية ملكت الاسد الفصل  الثامن والثلاثون 38

رواية ملكت الأسد الجزء الثاني الفصل الثامن والثلاثون 38

عند أسر فتح الباب بتاع الحمام ودخل لاقها واقفه وهي لفه فوطه حولينا جسمها
أسر سحبها بهدوء وخرج.
أسر حطها ع السرير وبدأ يلبسها هدومها رغم اعتراضها
اسر قاعد جانبها واتكلم بهدوء. إحنا هنتكلم ف كل اللي حصل لكن بعدين.دلوقتي احنا لازم نمشي ونروح المستشفى
حور . ليه
اسر.ياسين عمل حدثه 
حور بخوف .اي .
حور قامت بسرعه وهي مش عارفه هتعمل ايه او هتروح فين .
اسر قام ومسكها.اهدي هو كويس دلوقتي
حور عينها اتملت دموع.اسر انت بتقول الحقيقة مش كده
اسر بحب.ايوه يعيون أسر .يلاا هنروح نطمن عليه
حور قامت وهي ف حضن أسر ونزلوا ركبوا العربيه وطلعوا ع المستشفى
....
عند مراد وصل البيت وهما معااا
مراد نزل وشال روح وندي وملك اللي لسه بتعيط وراه
مراد طلع ع فوق وحطها ع السرير بهدوء بعد ما بسها
ونزل 
مراد.ملك كفايه كده .ما هو الحمدلله كويس بتعيطي ليه
ملك بدموع.دا ابني ي مراد.ابني ازاي مش عايزني اعيط وانا شايفه بشكل دا
مراد بحب وهو بيمسح دموعها.هو كويس وان شاء الله بكره الصبح يكون أحسن.خديها ي ندي واطلعوا فوق
ندي سحبتها وطلعوا
وفضلت تهديها لحد ما نامت بعد وقت
تحت
مراد  ركب العربيه وطلع ع المستشفي تانى
.......
ف المستشفى كأن حازم قاعد هو واياد واسد 
إياد كان رايح جي يتصل ع تمارا بس مكنتش بترد
اياد قاعد بتوتر وبعد شوي دخل أسر وحور
حور.بابا
حور طلعت تجري ع اسد بعياط
اسد حضنها.خلاص ي حبيبتي.هو كويس .اهدي مفيش حاجه
حور كانت بتعيط ف حضن اسد 
اسر سحبها بهدوء .خلاص يحور 
اسر .عامل ايي دلوقتي يعمي 
اسد . الحمدلله جروح بسيطه
مراد دخل ف الوقت دا
اسر حضن مراد.
وفضل قاعدين واسر واخد حور ف حضنه
... ....
عند منه وايهاب
كانت منه قاعده مع كريمه  بعد ما ايهاب مشي رح الشغل
كريمه بضيق .في عريس يروح شغلو تاني يوم كده
منه بهدوء.معلش ي ماما شغل بق هنعمل ايه
كريمه بضيق منها .انتي اللي موكوسه.مش عارفه تخلي جوزك جانبك يوم 
كريمه قامت بضيق .أنا نزله نام احسن تعبت منك .قومي البسي حاجه كويسه وضبطي نفسك قبل ما يجي بدل ما اللي يشوفك يقول انك لسه مطلقه جديد قومي
كريمه نزلت بضيق منهم
فوق
منه ابتمست بسخرية عليها ومنه قامت روقت الشقه كلها وطبخت ومفضلش غير اوضه ايهاب
منه لنفسه.اطب اسيبها ولا اعملها ولا أي.هشوفها 
منه فتحتها لاقتها وسخه والهدوم ف كل حتي ع السرير والأرض
منه اخدت نفسها وبدأت تعملها لحد ما لاقت كيس 
منه بصت ع الكيس بوجع
ورحت رمته ف الحمام
ودخلت غيرت هدومها بعد ما اخدت دش ورحت تنام بعد تفكير طويل
.....
بليل
ف المستشفى
مراد لي اسر.خد مراتك ي حبيبي وروح الفيلا افضل معهم هناك وأنا هفضل ما أسد 
حور كانت هترفض .بس اسر اتكلم.حاضر ي بابا
اسر قام  واخدها بعد ما حور حضنت اسد ومشيوا 
ف العربيه
كانت حور ساكته وبتبص من الازاز بهدوء 
اسر ماسك أيدها بحب . هيكون كويس اطمني 
حور سحبت أيدها
اسر بص عليها بهدوء ورجع تاني يبص ع الطريق 
بعد شوي وصلوا
بعد ما دخلوا.اطلعي ارتحي ف اوضتي وأنا هطمن ع ماما
حور هزات رأسها وطلعت وأسر رح يشوف روح لاقها نايمه 
اسر دخل اوضته لاقه حور قاعده ع السرير وبتبص قدامها
اسر .مش هترتحي شوي 
..
عند إياد كان قاعد ع أعصابه عايز يروح لتمارا بعد ما رفض أن اسر يروح ياخدها 
حازم بص ع اياد .روح لمراتك كفايه كده طول اليوم لوحدها . ولو حصل حاجه كلمك
اياد قام بسرعه.بعد اذنكم 
اياد مشي علطول وحازم استغرب دا لكن متكلمش 
اسد كان قاعد ساكت وبيبص ع اوضه ياسين بهدوء 
حازم حط أيده ع كتف اسد .هيقوم منها والحمدلله انها جت بسيطه
اسد هز رأسه بهدوء
في اوضه ياسين
كان فريده قاعده ومسكه أيده بخوف وكل شوي تبص عليه لتاني مره يدخل المستشفى بسببها
فريدة وهي بتحرك أيدها ع شعره.انا اسفه . خوفي كله كان بسبب اللي بتعملو.عرفه اني المفروض امسح كل دا واخد بيك دلوقتي لكن صعب ي ياسين صعب . أنا كنت مستعده اعمل ايه في علشان اصالحك واشكرك ع اللي انت عملتو لكن دا مكنتش هقدر اعمله دلوقتي لسه مش هقدر
فريده نامت ع صدر ياسين بخوف .خليك معايا
....
عند إياد وصل الفيلا وطلع ع اوضته بسرعه ودخل لاقها نايمه
اياد قرب منها وبدأ يبوسها بشغف
تمارا فتحت عينها بنوم
تمارا ابتمست بنوم .
اياد بق يحرك أيده ع خدها.بقتي تنامي كتير.انتي متاكده انك كويسه
تمارا اتعدلت بتوتر.ايوه .هو مفيش حد موجود ليه 
اياد مسح على رقبته بتعب.ياسين عمل حدثه وفي المستشفي 
تمارا بسرعه.وهو عامل ايي دلوقتي
اياد.احسن الحمدلله.مفيش حاجه خطيره شوي جروح بسيطه وكسور
تمارا.الحمدلله أنه كويس.ممكن بكره تاخدني معك اطمن عليه
اياد هز رأسه بهدوء
وبدأ يقلع هدومه وقرب منها
اياد اخدها ف حضنه ونام علطول
تمارا بصت عليه بهدوء وغمضت عينها هي كمان ورحت ف النوم
.......
عند ايهاب
رجع من الشغل بتعب 
ايهاب اول ما دخل الشقه دخل أوضته بسرعه كان حاسس ان جسمها كله متكسر
ايهاب فضل يدور ع الكيس هنا وهنا ومفيش حاجه
ايهاب غمض عينه بغضب ورح عند منه بغضب وفتح الباب مره واحده
كانت نايمه.ايهاب قرب منها و مسكها من شعرها بغضب 
منه قامت بسرعه بوجع لاقت ايهاب ماسكها
ايهاب.فين الكيس اللي كان ف اوضتي 
منه بوجع .اه كيس اي .حرام عليك ي ايهاب شعري 
إيهاب بغضب .بقولك فين الكيس 
منه بوجع . ايهاب.شعري حرام عليك هيطلع ف ايدك 
ايهاب سبها بغضب وخرج 
منه حطت أيدها مكان ايده بوجع وهي بتكتم دموعها
برأ ايهاب بدأ جسمه يوجعه اكتر مش عارف يعمل ايه دا دلوقتي ميعرفش حد وسامح الوحيد اللي يعرفو
منه قام بخوف وخرجت برا  وقفت تبص عليه وهو قاعد وماسك رأسه بتعب 
منه فضلت واقفه بخوف 
ايهاب رفع رأسه بغضب  وقرب منها.فين الكيس ي منه فين 
منه بخوف .ف الحمام  .يعني الارف دا خلاص بح مفيش
ايهاب ضر-بها قلم ع وشها
منه مسكت وشها بوجع .انت واحد انت واحد حيوان وجبان شوفت دا متأخر مع الاسف 
منه دخلت اوضتها بسرعه وقفلت الباب ف وشه
ايهاب ماسك دماغه بتعب وبدأ يتعب
ايهاب دخل اوضته وفضل يتحرك فيها حاول كتير ينام مكنش قادر
وبعد ساعات ايهاب كان نايم ع السرير وهو ماسك جسمها بتعب 
.....
عند منه كانت قاعده تعيط 
منه لنفسها.كل دا بسببك كله بسبب غباءك وشويه حب وكلام فارغ .كل دا بسبب اوهام 
منه قامت وهي بتمسح دموعها.بس خلاص .
منه قامت ولمت هدومها ولبست وخرجت وقربت من الباب لكن سمعت صوت ايهاب وهو بيتوجع
منه وقفت تبص ع الاوضه بدموع ومنه حطت أيدها علشان تفتح الباب لكن صوت ايهاب كان بيزيد 
منه مقدرتش مش هتقدر تمشي وهو كده مستحيل
منه الشنطه وقعت منه وقربت من  باب اوضه ايهاب فتحتها لاقت ايهاب نايم وبوجع
منه قربت منه ومسحت ع شعره بوجع.اهدا ي ايهاب أهدأ 
ايهاب بوجع ماسك أيدها .م منه ارجوكي .ت.تعبان فين الكيس يمنه
منه مسكت الفوطه ومسحت العرق اللي ع وشه.مينفعش ي ايهاب مينفعش
ايهاب زقها من السرير بغضب وفضل يتحرك بوجع
منه قامت من ع الأرض بوجع وقربت منه بخوف . ايهاب حاول تنام بلاش الزفت دا تاني.انت مش كده صدقني
ايهاب مكنش قادر كان بياخد نسبه صغيره علشان الوجع دلوقتي من ساعته الفرح مخدتش كان بيحاول لكن خلاص مش قادر
ايهاب قام بصعوبة وضربها بقلم.انتي السبب .السبب ف كل حاجه
ايهاب ضربها قلم تاني.انا بكر**هك.بكر**هك
منه بعيط.كفايه بق كفايه.انا معملتش حاجه غير اني كنت بحبك 
ايهاب قرب منها وبدأ يتكلم برجاء بتحبني . بتحبني.ط.طب مش انتي بتحبني.ارجوكي طلعي الكيس أن ت.تعبان صدقني هتكون اخر مره 
منه ضربته قلم بكل غضب.قولت مفيش افهم .بق 
ايهاب زقها بغضب على السرير
وفضل يضرب فيها وبعدين.........
..........
الصبح 
عند ياسين
فتح عينه بتعب وهدوء وبص حولي لاقه نفسه في مستشفى 
ياسين نزل عينه ع اللي نايمه ع صدره بهدوء
ياسين حاول يرفع أيده لاقها مسكه فيه
ياسين بتعب وغضب بسيط . فريده.فريده 
فريدة فتح عينه بنوم لكن أول ما لاقت ياسين صاحي . انت كويس.في حاجه وجعك .محتاج حاجه
ف الوقت دا الدكتور دخل مع الممرضه 
الدكتور.عامل اي دلوقتي ي استاذ ياسين
ياسين بتعب . أحسن
الدكتور كشف عليه الكشف الدوري علشان يتأكد أنه كويس 
الدكتور.لاا حضرتك فعلاا بقت احسن.الف سلامه عليك
فريده كانت واقفه ساكته
اول ما الدكتور خرج دخل أسد ومع مراد وحازم 
اسد بحب .عامل ايي دلوقتي يى حبيبي.كويس 
ياسين بتعب . الحمدلله
مراد ضربه براحه ع كتفه.ما هو كويس أهو.زي ابوك بسبع ارواح
فريدة بسرعه وخوف .براحه ي انكل مش كده.
كلهم بصوا عليها
فريده بكسوف .ا.انا.ب.يعني علشان أيده
مراد بخبثه .قولتي .ماشي ي فريده هانم تحت امرك مش هقرب منه 
حازم حضنها بحب وهو بيحمد ربنا
وبعدين بص ع مراد بغضب مصتنع .خلاص ي مراد مش وقت هزارك 
حازم .الف سلامه عليك
ياسين .الله يسلمك يعمي 
فريدة كانت بتبص ع ياسين رح بص عليها بغضب 
فريده نزلت عينها علطول
بعد شوي دخلت ملك تجري على ياسين ومسكت أيده.عامل اي ي حبيبي.لسه في حاجه وجعك .طمني حاسس بي اي
أسد.اهدي طيب علشان يقدر يرد عليكي 
ياسين.انا كويس اطمني .دول شويه خدوش بسيطة
ملك مسحت دموعها .يارب كنت أنا وأنت لاا ي حبيبي
ياسين. بعد الشر عليكي . وأنا كويس خلاص بق 
كلهم سلموا على ياسين وحور فضلت تبص عليه
ياسين رفع أيده بوجع.تعالي ي حبيبتي
حور جريت عليه وحضنته بعيط
ياسين .مفيش حاجه يعيوني .أنا كويس 
حور بدموع وهي بترفع راسه.الحمدلله 
اسر قرب منهم وسحبها بهدوء 
ياسين بتعب .بابا أنا عايز أخرج
ملك بسرعه .بس انت لسه تعبان 
ياسين.بابا 
اسد بهدوء.هطلع اخلص إجراءات الخروج
كلهم خرجوا علشان ياسين يجهز
ملك لفريده.ساعدي جوزك ي حبيبتي
فريده فضلت بتوتر وملك قفلت الباب
فريدة فضلت تبص عليه
ياسين اتعدل بصعوبة كبيرة وبدأ يلبس لوحده
فريده بصت عليه بحزن 
وبعد شوي خلصوا 
وركبوا العربيات وطلعوا ع فيلاا اسد
    رواية ملكت الأسد (2) الفصل الثامن والثلاثون 38 - بقلم فاطمة حسن
    Ranon

    تعليقات

    ليست هناك تعليقات
    إرسال تعليق
      google-playkhamsatmostaqltradent