رواية خادمة الوحش الفصل الأول 1 - بقلم سارة محمد

الصفحة الرئيسية

    رواية خادمة الوحش كاملة بقلم سارة محمد عبر مدونة دليل الروايات 


 رواية خادمة الوحش الفصل الأول 1

سندس بصدمه :فين لا يا عم عم زكريا مستحيل اروح هناك كفايه الكلام اللي سمعته عنهم في البيت اللي كنت بشتغل فيه 

زكريا برجاء :وافقي يا بنتي بالله عليكي 

سندس :لا يا عم زكريا انا عندي عيال عايزني اروح اشتغل عند ناس مش بترحم غلطه صغيره يطيروا فيها رقبتي 

زكريا :طب والعمل ايه دا لو مفيش خدامه راحت القصر بكره بالكتير رقبتي هطير اعمل ايه بس 

سندس بتفكير :اسمع يا عم زكريا روح انت شوف شغلك وانا هتصرف 

زكريا: ازاي يا سندس 

سندس: النهارده اخر النهار هشوفلك واحده 

زكريا :ماشي 

عند بطلتنا ليلي 

الباب يدق 

ليلي: ايوا جايه اهو 

ليلي :خير يا عطيه 

عطيه بخبث: ايه يا ست ليلي الايجار فينه ولا مش ناويه تدفعي 

ليلي :قولتلك اخر الشهر دا وفلوس هتكون قدامك امين 

عطيه :وماله نستنوا لاخر الشهر مع اني قولتلك ممكن تقعدي هنا من غير ولا مليم واحد 

ليلي :قولتلك فلوسك هتكون عندك اخر الشهر يلا من هنا يا راجل انت 

عطيه: انت اللي خسرانه بس اسمعي لو ما دفعتيش اخر الشهر دا تلمي جاحتك وتمشي من هنا 

ثم مشي 

ليلي وهي تغلق الباب قائله :راجل ملزق اعوذ بالله 

الباب يدق مره تانيه 

ليلي :يووووه الراجل دا مش هيتهد بقي اوف 

ثم تفتح الباب 

ليلي بابتسامه: سندس تعالي ادخلي ادخلي 

سندس: مابتساليش قولت اسال انا عامله ايه يا بت وحشتيني 

ليلي: والله انتي اكتر يا حبيبتي عامله ايه والعيال عاملين ايه 

سندس :الحمد لله يا حبيبتي بخير 

ليلي :تشربي ايه 

سندس: لا مش عايزه حاجه عايزاكي في موضوع كده 

ليلي :خير ان شاء الله 

سندس :جايلك في شغل 

ليلي بفرحه: شغل ايه 

سندس :في بيت عايزين خدامه 

ليلي :ياريت امته وفين 

سندس: هقولك ......

في هذا القصر الراقي 

في غرفه يغلب عليها اللون الاسود يرقد هذا الرعد 

وخارج هذه الغرفه 

يقف هؤلاء الوحوش الثلاثه بتوتر 

فارس: مين هيضحي ويدخل يصحيه

ادهم :انا مش داخل ادخل انت 

فارس: ولا انا داخل انا لسه واخد علقه موت امبارح مش ناقص انا 🥲

ادهم نظر لجاسر قائلا :وانت يا بارد 

جاسر نظر لهم بسخريه ثم فتح الباب ودخل 

فارس :بطل يا بني والله بطل 

ادهم :فكرك هيطلع عايش 

فارس بتفكير :مااعتقدش 🤔🤔

في الداخل 

جاسر :رعد رعد قوم 

رعد وهو يسحب سلاحه من تحت المخده ويواجه ناحيه جاسر قائلا: انا مش قولت محدش يصحيني 

جاسر: في مشكله 

رعد :مشكله ايه 

جاسر ببرود: الرجاله اتمسكوا بالبضاعه

رعد بغضب: وانتو كنتو فين 

جاسر :قوم بس كده خلينا نتكلم ونشوف حل 

ثم تركه وخرج 

في الخارج 

فارس :قالك ايه 

جاسر لم يرد وتركه ونزل للاسفل 

ادهم: احيانا ببقي عايز اطلع سلاحي وافضيه في دماغ البارد دا فريزر ماشي يا جدع 

فارس: ابننا هنعمل ايه ابننا لازم ونتحملوه

ثم نزلوا خلف جاسر 

امام بوابه القصر 

ليلي بالانبهار :يانهار ابيض دا كله قصر كده من بره اومال من جوه عامل ازاي 

قالت جملتها وجاءت تدخل اوقفها الحارس قائلا بغضب: رايحه فين يا بت انتي 

ليلي :انا الخدامه الجديده 

الحارس :خليكي هنا هعطي خبر للبوص

ليلي: وماله يا اخويا 

بعد قليل جاء الحارس قائلا :ادخلي 

دخلت ليلي قائلا :يا حلوه يا ولاد ايه الجمال دا ثم دقت الباب 

فتح لها فارس قائلا: انتي الخدامه الجديده صح ادخلي ادخلي 

ليلي دخلت وفضلت متنحه فهي تقف الان امام ثلاثه رجال في غايه الوسامه

اول من تحدث ادهم قائلا بابتسامه: الله نسوان عندنا في القصر يا جماله 

جاسر :انتي اسمك ايه 

ليلي: اسمي ليلي 

فارس :طيب يا ليلي المطبخ علي ايدك اخر الممر دا أعملنا الغدا 

ليلي :حاضر ثم ذهبت باتجاه المطبخ

نتعرف علي شخصيات 

رعد شاب وسيم ٣٠ عاما قاسي عصبي مجنون هوايته سفك الدماء لا احد يقوي علي الوقوف امامه من كبار رجال الاعمال في العالم 

جاسر الفريزر شاب وسيم لا يقل وسامه عن رعد قاسي بارد جدا اقرب واحد لرعد ٣٠ عاما شريك رعد 

ادهم ايضا شاب وسيم جدا مرح جدا ولكنه حين يغضب يتحول الي شخص آخر ٣٠ عاما شريك رعد وجاسر ولكنه زير نساء 

فارس طيب بالنسبه لباقي الابطال وسيم ٣٠ عاما مرح يحب الضحك والهزار ولكن عند الجد اهرب من قدامه احسن شريك رعد

ليلي ٢٥ بنت بسيطه جدا طيبه وجميله جدا مرحه جدا يتيمه تخرجت من كليه الحقوق

 رواية خادمة الوحش الفصل الأول 1 -  بقلم سارة محمد
nada eid

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent