رواية امتلكني السلطان الفصل السادس عشر 16والاخير - بقلم دنيا ثروت

الصفحة الرئيسية

  رواية امتلكني السلطان بقلم دنيا ثروت 


 رواية امتلكني السلطان الفصل السادس عشر 16 والاخير

زهره اغمي عليها في حضن سلطان
سلطان اتخض عليها ووداها علي الكنبه وبدأ يحاول يفوقها : زهره زهره قومي
سلطان اتصل بالدكتوره واستنوها
وفي خلال الوقت ده مراد مشي وسابهم وجت الدكتورة وكشفت عليها
الدكتورة :  هي تعبت شويه خاصه بعد العمليه اللي عملتها اخر فتره
وياريت ترتاح الفتره دي جدا..
الدكتورة مشيت وسلطان شال زهره وحطاها في الاوضه ونزل تاني وبص
 لاميره بزعيق وعصبيه وكسر كل حاجه علي السفره : عملتي لي كل ده ليييه
اميره بعياط : عشان بحبك بحبك وبس.
عبد العزيز ضربها بالقلم : اخرسي
اميره بعياط رفعت راسها : لا مش هخرس... انا بعشقه
عبد العزيز بنفاذ صبر : انتي لازم تتعالجي.
اميره بصدمه : يعني اي
وفجأه دخلو اتنين ممرضين من المصحه العقليه اخدوها للمصحه وهي كانت بتترجاهم لكن مفيش فايده...
ومن اللحظه دي الكل عاش في سلام وزهره مع سلطان في كل اوقاته وهو كذلك ومر شهر كمان وهو حبهم بيزيد كل لحظه
زهره وهي واقفه مستنيه سلطان قدام الباب.. اول مادخل راحت حضتنه وهو شالها = بحبك
زهره : بعشقك.
سلطان نزلها وبا'' سها = اي بقي مستنياني لي.. اول مره تعمليها
زهره بعشق وهي ماسكه ايديه = تعالي اوريك حاجه
سلطان وهو ماشي معاها = خير ان شاء الله
وراحو عند التربيزه لاقي تورته
سلطان باستغراب : هو عيد ميلادي النهاردة ولا اي
زهره حضتنه وقالت في ودنه : تؤتؤ انهارده هيكون الذكري كل سنه عشان عرفنا انه جاي في الطريق
سلطان بعصبيه : ده مين ده..
زهره : اخص عليك ياسلطان.. نسيت نيراز
سلطان بنفاذ صبر : نيراز مي.. ثانيه نيراز ابننا
سلطان مسكها من خصر*ها ورفع*ها ليه وحط راسه علي راسها = مبروك علينا ياسلطانتي
وجت العيله من ضهرهم وكله في صوت واحد وهما بيفرقعو الصواريخ : سنه حلوه ياجميل... هيييييه
سلطان نزلها وهي حطت ايديها علي رقبته : بحبك ياسلطانييي
💫💫💫💫💫💫💫💫💫💫💫💫💫💫💫💫💫💫💫💫
........ وبعد مرور سنه.... (نيراز جه بالسلامه وبالنسبه لاميره فطلعوها من المصحه لان زهره طلبت كدا وسفروها برا عشان كله يرتاح وشاهي اخت سلطان اتخطبت لصاحبها في الجامعه اسمه ياسين )
💫💫💫💫💫💫💫💫💫💫💫💫💫💫💫💫💫💫💫💫💫
زهره وهي شايله نيراز : ياحبيبي نام بقا انت غلبتني
سلطان : زهره يلا عشان الحفله
زهره : مش لما ينام الأول
سلطان اخدته منها : انا هنيمه يلا روحي اجهزي وكمان خلي بالك وشاور علي بطنها خلي بالك علي نارين...
وراحت لبست ونزلو يحتفلو وهي كانت حامل في نارين في الشهر التالت  ونيراز كان في الوقت جه نايم مع جدته وفاء
سلطان وزهره وهما بيرقصو
زهره : سلطان انا بجد مش لاقيه اسم لقصتنا
دنيا :اظن ان لايق امتلكني السلطان
زهره : واو.. الاسم ده روعه
دنيا : عيب عليكي... يلا امشي انا بقا
زهره : لا مش تمشي تعالي صورينا صوره حلوه عشان تحطيها غلاف لقصتنا
دنيا : اوكاي... يلا اتجمعو كلكو يلاااا
زهره وهي حاضنه سلطان بكل امتلاك : امتلكتني ايها السلطان🥺
تمت🥺✍️

 رواية امتلكني السلطان الفصل السادس عشر 16والاخير -  بقلم دنيا ثروت
nada eid

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent