رواية عشقت ابنتي الفصل الخامس عشر 15 - بقلم دنيا ثروت

الصفحة الرئيسية

  رواية عشقت ابنتي بقلم دنيا ثروت 


رواية عشقت ابنتي الفصل الخامس عشر 15

رهف بتبص برا بصدمه : احنا فين
ارسلان نزل من العربيه وفتحلها الباب ونزلها وهو ماسك ايديها
رهف : ارسلان مش قولت هنرجع أحنا ليه مروحناش المطار وليه الدنيا ضلمه كدا
ارسلان سقف بإيديه وكان مكان روعه كان مليان ورود واضواء وشموع وكان في كل حته صورها كان بجد مكان خيالي
رهف وهي بتدمع : اي ده
ارسلان : دي اقل حاجه اعملهالك ياروحي
رهف اتجههت بدموع لصوره كانت بتضحك بكل تلقائيه وهي اول يوم جامعه : انت ازاي اخدتها
ارسلان بخبث : ممكن كنت براقبك مثلا
رهف جريت عليه وحضنته وهو شالها : بحبك بجد بحبككك
ارسلان وهو متمسك بيها : وانا بعشقك ياحته من قلبي
ونزلها وفضله ماسكين ايد بعض وهو ماشي بيها لحد ماوصلو لتربيزه مليانه شموع و في صندوق جواه هديه
ارسلان راح مسك الصندوق وركع علي رجله قدامها وفتح الصندوق. كان فيه خاتمين واحد مكتوب عليه رهف والتاني مكتوب عليه ارسلان =تقبلي تتجوزيني
رهف بدموع وضحكات عاليه: انت مجنون صح.. انا مراتك
ارسلان : تقبلي تتجوزيني وتبقي مراتي قولا وفعلا
رهف بصدمه واقفه ونش عارفه تقرر بس بعد دقيقتين ارسلان كان خايف وهو شايف تعابير وشها
رهف بضحكه وجريت عليه: اكيد موافقه...
ارسلان لف بيها : بعشقككك بعد وقت ارسلان نزلها ومسك ايديها وبكل حب وداها الاوضه..... ونسيبهم بقا عشان عيب 🙈.
  في مكان تاني 
مصطفي  : هما فين دلوقتي
ابراهيم : في شرم الشيخ.. في شاليه ملك ارسلان بيه
مصطفي بفرحه: كويس اووووي
.
  وجاء الصباح علي أبطالنا الجمال  .
رهف وهي بتصحي وبتبص علي ملامحه... ارسلان قاطعها وهو بيخط*ف بو*سه..
ارسلان : صباح النور ياقلبي
رهف بفرحه : انا مصدومه اووي
ارسلان وهو بيحضنها : من اي ياقلبي
رهف بتحضنه حضن تملك : من كام شهر كنت بناديك بابا ودلوقتي انت بقيت كل حياتي وجوزي وحبيبي
ارسلان : ربنا ميحرمناش من بعض ياقلبي...
ومر الوقت ورهف وأرسلان جهزو عشان ينزلو يتفسحو وارسلان مسابش مكان الا وفسح رهف فيه وبسطها جدا وحقيقي كانو اسعد اتنين في العالم
  وبعد اسبوعين رجعو مصر . 
رهف وهي بتدخل البيت دمعت للحظه لانها افتكرت الحاجات الوحشه اللي حصلت معاها 💔
ارسلان جه من وراها وحضنها : عايز اقولك ان هنعزل من هنا...
رهف فكت ايديه وجريت علي الحمام تستفرغ كل اللي في بطنها
ارسلان جري وراها : رهف انتي كويسه
رهف خرجت ارسلان برا الحمام وقفلت الباب وطلعت الاختبار لأنها شاكه وطلعت الاختبار...
طلعت من الحمام وبتعيط..
ارسلان راح ومسك وشها : انتي كويسه في اي طمنيني عليكي...
رهف بعياط هستيري.......

رواية عشقت ابنتي الفصل الخامس عشر 15 -  بقلم دنيا ثروت
nada eid

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent