رواية خادمة بقصر أبي الفصل التاسع 9 - بقلم زهرة عصام

الصفحة الرئيسية

   رواية خادمة بقصر أبي الفصل التاسع 9 

رواية خادمة بقصر أبي الفصل التاسع 9

 سليم : تجيبلي بنت ***** من أي داهية عاوزها حية هخليها تتمني الموت و مطلوش تجبهالي متكتفة في المخزن يا عمران 
عمران: اهدي بس يا سليم إحنا هنعرفها منين بس لا إسم ولا صورة ولا معانا أي حاجه تدل على هويتها
سليم : دي قاصدة تفضحنا يا عمران انت مش شايف الفيديو اللي نازل مش باين وشها نهائي
عمران بعقل : مش يمكن مش هي يا سليم اديك قولت ظاهرة من ظهرها بس دا حتي سيرتي مجاتش في الموضوع مع إني كنت هناك 
سليم : انا ميهمنيش دا كله انا كل اللي يهمني سمعت اختي اللي بقت على كل لسان دي انت مش متخيل حالتها عاملة إزاي دلوقتي
عمران: الصراحة يا سليم أنا أصلاً معرفش اية اللى حصل لدى كله انا جيت لقيت شاهي ماسكة في خناقها فدخلت اسيطر على الموقف و كان دراعي الضحية
سليم حكي له كل حاجه
عمران: امم طب ما كدا الغلط من عندنا إحنا يا سليم المفروض إن شاهي كانت اعتذرت ليها 
سليم : انت عاوز شاهي محمود النمر تعتذر لحتت بنت لا راحت ولا جت اعقل كلامك يا عمران
عمران: اللي عرفتة من ثقتها في نفسها و شايطة في الكل أنها اكيد مش من عيلة هينة
سليم : شوف النادي يا عمران و يا ريت بسرعة انا عاوز كل المعلومات عنها 
عمران: هحاول يا سليم لكن موعدكش انت عارف إن النادي مستحيل يسرب أي معلومة حتي لو كانت عامة لأي حد حفاظاً على خصوصية الأعضاء
سليم اتعصب و قفل الخط و رمي الفون في الحيطة وقع ميت حته 
----- 
تاني يوم الصبح فتون لبست و نزلت تحت
فاطمة: راحة فين كدا 
فتون : همر على الشركة و هعدي عليكي نروح النادي مع بعض
فاطمة: لا روحي انتي أنا حاسة إني تعبانة شوية هنام 
فتون بخضة: مالك يا ماما فيكي اية تعالي نروح للدكتور
فاطمة: اهدي أنا كويسة شوية أرق بس بطلي خوفك دا بقي 
فتون حضنتها و هي يتقول: مقدرش اتخيل حياتي من غيرك يا بطوط باستها من خدها و قالت لو غيرتي رأيك رني عليا
فاطمة: روحي يا فتون ربنا يجعلك في كل خطوة سلامة و يبعد عنك كل شر و يوقفلك ولاد الحلال قادر يا كريم
فتون باست على اديها و قالت الدعوة دي عندي بالدنيا يا بطوط و لبست نظارتها و خرجت بصت للحراسة اللي طلبتها و قالت اتنين منكم يخلوهم هنا و وقت ما ماما تخرج تكونوا معاها و اتنين منكم هيجوا ورايا بس متبينوش انكم حرس ليا يا حسن تمام 
حسن : تمام يا آنسة فتون 
فتون ركبت عربيتها و طلعت على الشركة تشوف آخر التحديثات فيها عشان تقرر معاد الافتتاح
وصلت لحد الشركة و دخلت برأس مرفوعة بصت لـ رئيس العمال و قالت: قدامك قد اية يا ريس 
رئيس العمال: النهارده آخر يوم يا آنسة فتون
فتون : حلو و مسكت الفون و رنت على حد 
فتون : سالي تنزلي إعلان لطلب مهندسين و خبراء تصاميم شرط أساسي الخبرة أنا بنفسي هعمل الانترفيو تأكدي على الخبرة و الموهبة آخر الأسبوع الافتتاح و ابعتيلي كل الايميلات على حسابي هشوفها بليل
سالي بعملية: تمم يا فتون ساعتين و كل حاجه تكون خلصانة
فتون : تمام و خرجت من الشركة على النادي علطول 
------ 
فتون داخلة النادي و عمران جاي عليها ضحك فجأة و بقي يقرب و الاتنين عدو جمب بعض من غير ما حد ياخد باله من التاني
فتون دخلت قعدت على ترابيزة و البودي جارد وقفوا قريب منها شربت حاجة باردة و قامت تجري على التيراك
عمران : عاش من شافك والله يا سليم بشا
سليم : جاي أشوف مين بنت """" اللي مدت اديها على اختي 
عمران: سليم حبيبي دي خناقات بنات مدخلش نفسك هتطلع انت الخسران
شاهي من وراه : لا يا عمران أنا عاوزه حقي قدام النادي كله زي ما ضربتني هضريها و اللي صور الفيديو الأول يصور الفيديو التاني
عمران: و وصلت لـ حاجة على كدا يا سليم 
سليم : مدير النادي مرضاش باي معلومه الهانم مشددة على كدا محدش يعرف عنها حاجة بس انا و هي و الزمن طويل اكيد موجودة هنا و هلقيها
عمران جتله رساله على موبايلة بعد خطوة يشوفها و شاهي اللي بقت تبصلة بهيام و تقول جواها : امتي تحس بيا و تجي تخطبني يقي يا عمران انت متعرفش أنا بحبك قد اية و مستحيل اسيبك لوحدة غيري هتكون نهايتها
عمران قرب منهم تاني و حط التليفون قدام سليم و قال: شركة الخليل منزلة إعلان طالبة فية موظفين و شرط الموهبة و الخبرة تقريباً كدا الافتتاح قرب أوي يا سليم و بص لية بابتسامة و قال : اية رأيك لو تواصلنا معاهم على بعد بكرة كدا و نحدد معاد معاهم نتقابل فية تظبط الشغل و الإحتفال يبقي اتنين
سليم : فكرة كويسة ممكن تبعت ايميل للشركة في القاهرة و ناخذ منهم معاد 
عمران: هعمل كدا دلوقتي و بالفعل بعت معاد للشركة
----- 
سالي : الله أكبر ايش هذا ايش هذا كل دي ناس عاوزة شغل و تصاميم بجد شابو ليكي يا فتون بصت على ايميل عمران و ضحك بصوت و قالت: البس دي فتون هتفرح أوي بالخبر دا مسكت التلفون و رنت عليها 
فتون بتجري و حاطة الهاند فيري في ودنها و ردت : الو 
سالي : صباح الأناناس على عيون اغلي الناس 
فتون : شاكلك رايقة يا سالي هاتي اللي عندك 
سالي : الفار وقع في المصيدة يا برينسيسة
فتون وقفت مرة واحدة و قالت بجدية: احكي كل حاجه بالظبط
سالي : بعتوا ايميل عاوزين معاد مع الشركة فرع اسكندرية قبل الافتتاح
فتون ضحكت و قالت: حلو أوي كدا ردي عليهم بعد يومين من النهارده اكون ظبط الدنيا 
سالي : حصل يا معلمة
فتون قفلت الخط و هي مبسوطة أوي لكن الفرحة اختفت من على وشها بمجرد ما لقت عمران و شاهي و معاهم شخص بيقربوا عليها عيونها دارت المكان بسرعة و اتاكدت إن الحراسة قريبة منها 
فلاش باك
شاهي لقت عمران قلب القعدة شغل نفخت بضيق و قامت تتمشي لمحت فتون بتجري و مره واحده وقفت طلعت موبايلها بسرعة و رنت على سليم اللي قام مره واحده جري عليها و وراه عمران 
باااك 
فتون اديتهم ظهرها كأنها متعرفهمش ولا تعرف أنهم جايين عليها و مشيت براحة
سليم مسك ايديها و لفها ليه و قال بغضب : .....

رواية خادمة بقصر أبي الفصل التاسع 9 - بقلم زهرة عصام
nada eid

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent