رواية اسر وفيروز الفصل الثاني 2 - بقلم ايمان محمد

الصفحة الرئيسية

  رواية اسر وفيروز بقلم ايمان محمد


رواية اسر وفيروز الفصل الثاني 2


وقفت فيروز من الصدمه

فيروز : أسر

أسر :ايوه انا وحشتيني قولت اعملك مفجأه

فيروز :ضربته على صدره بخفه و حضنته و انتا كمان

مامت فيروز :مين يا فيروز

فيروز : ده أسر يا ماما

دخل أسر و سلم علي امها و ابوها و اخوتها و جلس يتحاكا مع بعضهما

في الغرفه كان يجلسا كل من أسر و فيروز بمفردهما

فيروز : انتا ازاي متقوليش انك جاي؟

أسر : مسك ايدها و قال كنت حابب افجائك

فيروز احست بكهرباء تلامست جسدها بالكامل من ملامسه يديه بيدها و قالت له

خلاص بعد كده تقولي لما تيجي ثم سحبت يدها من الخجل.

أسر : حاضر يا روحي

و في اليوم التالي جاء اهل أسر و اجتمعو و اتفقو على موعد الزفاف  و كان الجميع سعداء بهذا الخبر تم تحديد الموعد.

يوم الزفاف كانت سعيده و ترتدي ثوب الزفاف الذي اختاره أسر لها و الميكب ارتيست تعد لها الميكب بعد انتهائها.

البنت :الف مبروك يا عروسه زي القمر

فيروز :الله يبارك فيكي انا فعلا بقى قمر

البنت :تب يلا عشان العريس مستني

فيروز : حاضر

فيروز و هي موليه ظهرها ل أسر و هو خلفها الأمور المعتاده في اي زفاف

بعدما التفت كل منهما الاخر

أسر : تبارك الله قمر يا روحي ثم احتضنها

فيروز بكسوف : تسلم يا حبيبي

ذهبا للسيشن و بعدها لقاعت الأفراح المزينه بالانوار

في رقصه الاسلو الشهيره

اسر: صدقني هيعشك ايام احلى من اللي كنت عايشاها و هو يضع يده على خصرها

فيروز و هي تضع يدها على كتفه :و انا وثقه فيا يا حبيبي

بعد انتهاء الزفاف ذهبا الزوجان الي بيتهم ليعيشا معاََ ايام لم يعيشاها من قبل  

و احنا عارفين بقى 😉


رواية اسر وفيروز الفصل الثاني 2 -  بقلم ايمان محمد
nada eid

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent