رواية احببت طفلتي البريئة الفصل التاسع و العشرون 29 - بقلم شهد هاني

الصفحة الرئيسية

    رواية احببت طفلتي البريئة الفصل التاسع و العشرون

رواية احببت طفلتي البريئة الفصل التاسع و العشرون 29

عند براق:دخل الحمام التاني لبس وجهز وكان قمر وطالع كانت ابرار طالعه بتقول اوف بقا نسيت الهدوم وطلعت عشان. تجيب لبسها هي لابسه البرنس.
براق تنح:في ابرار وقال اي جمال دا.
أبرار بكسوف:تف تف ي اخي ولا اقول اعوذ بالله من الشيطان الرجيم انت بتطلع منين انت.
براق:بحب راح عند ابرار ومسكها من وسطها وقال عمرك شوفتي مطارات الندي بتنزل علي وش الجميل دا.
ابرار بكسوف:ابعد لو سمحت اطياره هنتاخر.
براق:طياره فداكي نجيب بدل الواحده ميا بدء يقرب منها.
ابرار: عيب عيب ي بابا.
براق:كان التهم شفاتيها مع نغمات العشق التي تترنم في قلوبهم لبعض.
أبرار بكسوف:بعدت بسرعه وجريت علي حمام وقالت سافل واطي منحت.
براق: تشكرات تشكرات انا طالع مشوار صغير وجاي يالوز الوز.
محمد:جاب فساتين فرح جميله جدا واحد لي نادين والتاني لي ابرار كان مختاره براق من علي نت بعته لي محمد. .
أما براق:حجز ال الطياره واتفق مع طيار مع حبت زينه كدا وجوا وجاب تسجيل اول اغنيه ابرار غنتها لي علي مسرح وهي عمرها 8 سنين .
محمد:رن علي براق وقال هنعمل اي في الفساتين.
براق:ابعتهم لي البنت الي في الاوتيل تطلعهم ليهم وتخلي كل عروسه تلبس فستان.
محمد:اشطاطت واتجه محمد لي الفندق عشان يعطي بنت بتاعت الكشير الفساتين.
ابرار:لبست وجهزت وقالت اروح لي نادين اشوفها عملت اي.
نادين:مش عارفه البس اي اوف با الباب خبط وقالت خش ي خويا.
ابرار:دخلت مالك ي بت انتي دا كله مش لبستي.
نادين:مش عارفه البس اي صراحه وخبط علي الباب التاني وقالت اتفضل.
البنت:دخلت وقالت مدام نادين مدام ابرار الفساتين دي بعتها الاستاذ محمد ليكوا بيقول اجهزه عشان ساعه وطياره هتطلع.
ابرار بي استعجاب:دي فساتين فرح مش تعرفي لي اي.
البنت:ولله م اعرف ي فندم.
نادين:مسكت الفستان كان مكتوب علي كيسه نادين فتحته وقالت واو اي جمال دا كان فستان عباره مطرز بحبات اللؤلؤ وكان جميل جدا .
أبرار:مسكت الفستان بتاعها ولقت جواب في من براق فتحت قرأت بحب اميرتي المدلله مش هنزل القاهره غير انتي مراتي راسمي أمتنا المفاجآء تعجبك بحبك .
نادين بحب:خدت الفستان من غير تفكير دخلت لبسته.
أما ابرار:خدت الفستان لي اوضتها فتحته كان فخم جدا مطرز بحبات اللؤلؤ والمرجان وكان تحفه وقالت واو بجد ودخلت تلبسه وفردت شعرها عليه وكانت في منتهي جمال.
براق:بعت رساله ليها انزلي.
أبرار بكسوف وفرحه:نزلت وهي نزله من سلم الاوتيل كان مزخرف بي الورد الاحمر وسمعت صوتها وهي طفله وبصت لبراق وقالت الاغنيه دي بهديها لا ابويا واخويا وكل حاجه لانه سبب اني اكون هنا.يتبععععع

     •تابع الفصل التالي عبر الرابط: (رواية احببت طفلتي البريئة) اضغط على أسم الرواية
google-playkhamsatmostaqltradent