رواية عشق الحور الفصل السادس والعشرين 26 بقلم مروه شحاته

الصفحة الرئيسية

   رواية عشق الحور كامله بقلم مروه شحاته عبر مدونة  دليل الروايات

رواية عشق الحور

رواية عشق الحور الفصل السادس والعشرين 

لمسه صغيره ناعمه كالورد علي وجهه ثم ثقل ضئيل بشده يتسلل فوقه ..جعله يفتح عيناه انه ببيته بمصر نعم عاد بالامس تحولت عيناه لهذا الكائن الصغير الجالس باريحيه شديده فوقه عيون خضراء متسعه وشعر اشقر ناعم ويبتسم ... منحه هذا الصغير بسمه حقيقيه اعتدل ليسنده وقال بابتسامه
#انت اسمك ايه
اشار الي نفسه
#يحيي
#انا بقي غيث تعرف تقولها
#غيت
#امممم ماشي
رفعه بين ذراعيه وقال باسما
#وتبقي مين بقي ياسي يحيي ودخلت هنا ازاي
#باب
#لاء منطقي مااكيد دخلت من الباب قلي بقي انت بن مين بابا اسمه ايه
#بابا فوق عند المككه
اجلسه علي الطاوله وقال بتاثر
#ياحبيبي طب ماما فين
#بمه اوه حور
#كويس فهمت حور يعني انت من عيله حور
احتضن الصغير نفسه
#ببتي
#يانهار اسود علي دي لغه داانت محتاج مترجم ...
#يحيي حرام عليك يااخي
التف غيث الي تلك المقتربه عيناها متعلقه بالصغير الذي يشبهها كثيرا وجهه ابيض وعيون خضراء متسعه وتلتحف بالسواد اقتربت ونزعت الصغير من امامه ليبكي ويستجد به
#غيت بمه كخ
#بالراحه عليه دا طفل مش فاهم حاجه
التفتت اليه وكانها تفاجات اوتراه للمره الاولي نظره واحده وخفضت راسها
#انا اسفه ماخدش بالي من حضرتك واسفه ان كان ازعجك
#مازعجنيش ولاحاجه بالعكس ... دااحنا بقينا اصحاب صح يايحيي
#غيت اوبح
قال جملته والقي نفسه عليه ليتلقي ضربه رقيقه علي يده
#عيب يايحيي بطل بقي تضايق الناس
دون تفكير اقترب لينتزع الصغير بلطف منها ويرفعه للاعلي فيضحك بقوه ثم يضعه علي ذراعه ويقول
#علي فكره انا مش مضايق ويحيي فعلا يتحب اللي قدرت اترجمه من كلامه انك تقربي لحور صح كده
#حور اختي بنت عمي يعني
ضحك استغرب ضحكته وكانها جديده عليه قال
#ايه العلاقه الملعبكه دي اختك بنت عمك ازاي يعني
احمرار يغزو وجهها المطرق
#هي بنت عمي لكن ولدي متجوز والدتها فاحنا اخوات ... وحضرتك
للمره الثانيه يضحك منذ عشر سنوات لم يضحك من قلبه هكذا حتي نسي كيف يكون الضحك
#هو انت بتضحك علي ايه
#لاء اصل انا ابن عم جاسر واخوه برضه
رفعت وجههاوضحكت ... ضحكتها مختلفه اظهرت غمزات بخدودها وجهها يضيء
#ودا ازاي بقي
#هو بن عمي بس اخويا في الرضاعه
#طب ممكن حضرتك تديني يحيي عشان امشي هو هيعمل دوشه والمدام بتاعه حضرتك اكيد نايمه
قالت جملتها لتشير الي الصوره المعلقه نظر اليها وقال بمراره
#المدام بتاعه حضرتي مفيش حاجه تصحيها ...هي ماتت من عشر سنين
#انا اسفه جدا مكنتش اعرف ...يعني حضرتك هنا لوحدك
قطب #ايوه في ايه
في لحظه كانت عند الباب لتحدث يحيي
# تعالي هنا يايحيي
#هو ايه اللي حصل عشان دا كله
خرجت وقالت #انا اسفه بس مينفعش افضل مع حضرتك في مكان لوحدنا ..هتيجي يايحيي ولاهبعتلك يونس
#غيت
#خلاص يامدام اتفضلي انت وهو هيفضل معايا متقلقيش هغير هدومي واحصلك
في لحظه كانت تغلق الباب ليهمهم
#غريبه امك ياسي يحيي هاكلها انا اظن ...لاء بس محترمه اوي ياد يايحيي ...تعالي بقي عشان اغير ونشوف ايه حكايه امك دي

يتبع الفصل التالي اضغط على (رواية عشق الحور) اضغط على أسم الرواية
رواية عشق الحور الفصل السادس والعشرين 26 بقلم مروه شحاته
حبيبة

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent