رواية احببت مجنونة (2) الفصل الرابع و العشرون 24 - بقلم نجمة براقة

الصفحة الرئيسية

   رواية احببت مجنونة 2 الفصل الرابع و العشرون 24

رواية احببت مجنونة 2 الفصل الرابع و العشرون 24

بعد يوم  
رودينا قاعده علي السرير ومسهمه 
جودي _ حبيبتي انتي كويسه،  لكن مبتلقيش رد  بتقرب منها وتحط ايدها علي شعرها بحنيه
جودي_ حبيبتي انتي سمعاني 
رودينا بهدوء_ ايوه
جودي_ بتفكري في ايه 
رودينا_ مفيش 
جودي _ حبيبتي انتي كويسه طيب طمنيني عليكي
رودينا تغلبها دموعها وتنزل_ لا 
جودي_ في ايه طيب احكيلي
رودينا بتنهيده_ مفيش حآجه تتحكي انا مش عارفه اوصف انا حاسه ب ايه دلوقتي
جودي_ طيب تحبي تطلعي تتمشي شويه 
رودينا_ ايوه ياريت 
جودي_ طيب تمام تعالي 
رودينا_ امال فين ماما 
جودي_ روحت البيت تغير وهترجع هي وبابا 
رودينا _ ماشي، 
جودي_ يلا حبيبتي، بتمسك ايدها وتخرجها من الغرفة وتتمشا بيها شويه في الطرقه 
وفي تلك الاثناء بيدخل يوسف ويلاقيها بره غرفتها
رودينا تشوفه وبصوت مهزوز _يلا نرجع انا تعبت 
جودي _ماشي يلا 
يوسف_ استنو لو سمحتو
رودينا_ يلا يا جودي انا عاوزه ارتاح
يوسف يوقف قدامهم _ ممكن اتكلم معاكي شويه 
رودينا بخنقه_ يلا يا جودي بقا 
جودي_ ابعد من فضلك مش شايفها تعبانه 
يوسف_ رودينا انا عاوز اتكلم معاكي وصدقيني مش هتشوفيني تاني في حياتك 
رودينا_ من غيرما اسمعك ياريت مشوفكش تاني 
يوسف_ انتي اكيد سمعتي بالي حصل اظن ان المشكله مبقلهاش وجود علشان تزعلي بشكل ده
رودينا بانفعال_ يلا يا جودي مستنين ايه 
يوسف _ ماشي براحتك بس مش انا لوحدي اللي غلطت انتو كمان غلطتو معايا وانتي بذات يا جودي
جودي _ انا عارفه اني غلطت وانا اسفه بجد، بس حاليا انت مشكلتك مع رودينا انت اذ،يتها اوي حتى لو بالكد،ب
يوسف بنرفزه _ ايوه ماهي كمان مكنتش نيته بيضا نحيتي وكان بتكلمني برقه علي غير طبيعتها علشان احبها 
رودينا بانفعال_ انا رقيقه بيك من غيرك انت اللي مينفعش معاك الحُسنه 
يوسف_ رقيقه اه قولتيلي بأمارة الميه السخنه 
رودينا_ تستاهل لو اعرف كده كنت دلقت عليك مية نـ.ار أحسن 
يوسف_ شوفتي علشان تقولي غلطت معاها، مش انتي اللي بقيتي تعمليلي علي رقـ.بتك كده قال يعني هتد.بحيني ولا نسيتي خرطوم الميه 
رودينا بتوتر _ اممم بردو ده كله ميديلكش الحق تلعب بيه كده انا بنت وانت ولد 
يوسف _ يعني الولد حاطط قلب صفيـ.ح جوه صدره وحضراتكم قلب من كيكه 
رودينا_ كيكه؟
يوسف_دا تعبير عن الرقه بنسبالي 
رودينا بقرف_ اه انا قلبي من كيكة وانت قلبك من صـ.لب وامشي يلا 
جودي بإبتسامة شارده_ انا بشوف المشهد ده كتير 
رودينا _ بتقولي حآجه 
جودي _ لا خالص يلا بينا بقا
يوسف _ استني انا هقول الكلمتين وانتي حره ترضي ولا  تتفلـ.قي 
رودينا بنرفزه_ نعم ياخويا 
يوسف _ لا اخوكي ولا اختك،  انا  جاي اقول اني اسف وخلصنا عن اذنك وبيمشي 
رودينا بزعيق _ اصلك كسر.ة طبق جاي تعتذر يا ابو ديل يا معفـ.ن 
يوسف _ اهو  انتي  بقا وخلاص  اتفلـ.قي 
رودينا بدوخه _ اه جودي الحقيني وتو.قع علي  الارض 
جودي بخوف _ رودينا رد عليه  
يوسف يشوفها و.قعت ويرجع جري عشان يشيلها واول ما يلمسها بتكون  مسكاه من شعر.ه وتشد فيه وبغيظ _ قولتلي اتفلـ.ق يا متخـ.لف يا ابو قلب صفيح
جودي بذهول _ يابنت الهبـ.له حتى  وانتي  تعبانه 
يوسف بنرفزه _ سيبي شعري يا غـ.بيه لسه  حاططلو جيل 
رودينا _هطلعهم في  ايدي عشان تحطلهم جيل تاني 
جودي_ ههههه رودينا خلاص انتي لسه تعبانه، وبتفلت ايدها من شعره بالعافيه 
يوسف يظبط شعره _ تصدقي انا غلطان اني جيت الحقك كنت خلـ.يتك مو.تي احسن
رودينا_ امشي ياض اوعا اشوف وشك تاني هنا
يوسف_ مستشفى ابو.كي هي طيب اي رأيك انا ممكن اخب.ط دماغي في الحـ.يط  وارقد جمبك هنا
في بيت  معاذ 
مراد بيكون قاعد علي السرير وبتيجي جودي الصغيره 
جودي _ كريم تعرف تحللي الواجب ده 
مراد _ ايه ده بقا لسه هرجع لدروس،  وريني ياستي،  انتي  في سنه كام، 
جودي_ لسه في كيجي تو 
مراد_ لا ازاي في كيجي تو امال لسانك طويل ليه،، ويشرد بتفكيره، الظاهر ان الموضوع ليه علاقة بالاسم 
جودي_ اهو كده انا بحب السان الطويل وبحب سمر ومبحبش معاذ علشان بيضر.بني وبحبك انت 
مراد_ ههههههههههههههه وبتحبيني انا ليه 
جودي_ معرفششي 
مراد _ اتحب انا يعني 
جودي _مش عارفه بس انا بحبك
مراد  _ اممم بتحرجيني، انتي قد حبة الفيشار بس مش سهله، وريني كده الواجب 
جودي_ اهو 
مراد يبص للكتاب ببلاها _ فين الواجب
جودي_ مش شايف لازم نحسب كام موزه وكام كوره 
مراد_ حقيقي الواجب صعب،طيب تعالي نعد كده 
جودي_ ماشي يلا 
مراد_ ادي واحد اتنين تلاته خمسه 
جودي _ اييه ده انت مبتعرفش تعد 
مراد_ ازاي 
جودي _ اسمها واحد اتنين تلاته اربعه خمسه
مراد_ امال انا قولت ايه 
جودي_ قولت تلاته خمسه 
مراد_ لا بجد انا مش عارف علميني كده اعد الكور دول 
جودي_ طيب بص انا هعلمك علشان انت شكلك كده مخدتش الكتاب ده في كيجي تو ف من الطبيعي متعرفش،
مراد بابتسامة_ صح انا مخدتهوش فعلاً، طيب يلا وريني كده 
جودي _ واحد اتنين تلاته، ف احنا لازم نوصلهم لرقم ايه بقا 
مراد_ اه اه عرفت نوصلها لرقم سته 
جودي_ ايه ده انتي مش شاطر خالص 
سمر بتكون واقفه وبتتفرج عليهم 
مراد_ ههههه طيب ما انتي شاطره اهو بتساليني ليه بقا
سمر _ ههههه عشان تتعبك تعالي يابت روحي ذاكري بره
مراد _ لا سيبيها دي عسل  خالص  
سمر _ دي دوشه مش  عسل 
جودي _ اسكووتي لا اقول  ل ماما 
سمر _ بجد  طيب تعالي  بقا وبتشيلها 
جودي _ ااااع كريم خليها تسيبني انا  عاوزة  اقعد  معاكي 
مراد _ معلش  سيبيها  
سمر _ماشي  هسيبك  المره  دي 
جودي تستخبي جمبه _ عارفاكي عاوزه تقعدي جمبه كده وبتغيري مني 
سمر بارتباك _ بنت عيب 
مراد _ ههههه  عيب يا جودي
سمر _ متاسفه بس البنت  دي لسانها عاوز قـ.صه 
مراد _ سيبيها تلعب،  امال فين  معاذ 
سمر _ راح  الشغل 
مراد _ بيشتغل ايه 
سمر _ مدير مبيعات 
مراد _ ربنا يوفقه 
سمر _ وانت  بتشتغل؟! 
مراد _ ايوه 
سمر _بتشتغل  ايه بقا لو مش  هياضيقك يعني 
مراد _ لا عادى انا شغال في شركة كده حاجه زي مدير المبيعات بس اقل شويه 
سمر _ كويس اوي،  طيب  معلش  يعني  انت محاولتش تتصل بحد من اهلك  
مراد بشرود _ اصل هما بعيد ومش بنتواصل كتير 
سمر _ تمام ماشي 
مراد _  وانتي بقا بتدرسي ولا ايه 
سمر _ ايوه  اول سنه في كلية حقوق 
مراد _ بتوفيق ان شاءلله 
جودي _ انتو بتتكلمو  كتير ليه وسيبيني لوحدي 
مراد _ ما تتكلمي معانا ولا انتي بتغيري 
جودي بوشوشه_ ايوه متتكلمش معاها تاني عشان متجوزكش 
مراد _ ههههههههههههههه حاضر 
سمر _ بتقولك ايه البت دي 
مراد _ ههههه ولا حآجه 
بيت انور بالليل 
صبا و مريم قاعدين بيرسمو وانور لسه  داخل 
مريم _ انور تعاله بص كده  شوف رسمت مين 
انور _ اوعي  تكونى رسمتيني تانى  كفاية  القرد اللي  رسمتيه علي  انه انا 
صبا  تكتم ضحكتها وهو  ياخد
انور _ اممم اضحكي شوفتك على فكره 
صبا _ مضحكتش ولا حآجه انت اللي مركز معايا بزياده  
انور بإبتسامة _ ولا مركز ولا حآجه،  وريني  يابنتي رسمتي مين  
مريم _ اهي 
انور بإبتسامة _ تصدقي شبهي صح،  انتي  رسمتيها بنفسك 
مريم _ مش  كلها بصراحه،  صبا ساعدتني 
انور يبص لصوره بتركيز _ يعني  انتو الاتنين رسمتوها 
صبا _ لا هي  وحدها 
انور _ غريبه  انها تعلمت ترسمها بسرعه  كده  
صبا تبص بعيد 
انور _ طيب  انا عاوز  الصوره دي ممكن  
مريم _ ماشي  خدها 
انور _ تمام  اوي شكرا،  انتو جعانين صح  
مريم _ بصراحه  اه 
انور _ طيب  انا جبت بيتزا ايه ياااه ملكيش في البيتزا ولا ايه 
صبا_ لا مبحبهاش، عن اذنكم وبتدخل اوضتها
انور _ مالها 
مريم_ مش عارفه 
انور _ طيب استني انا هوديلها تاكول وانتي كلي دي كلها اياكي الاقي فيها فتفوته هفتفتك 
مريم بخبث _ وديلها ياخويا برغم اني اقدر اوديلها انا 
انور _ طيب خلاص روحي وديلها انتي
مريم بخبث_ لا انا هكمل رسم روح انتاااا يا أنورتي 
انور _ عدي ليلتك يابت 
مريم_ الله وانا اتكلمت، روح بس لا البيتزا تبرد هي بتتاكل سخنه ههههه
انور بإبتسامة_ هضر'بك يا مريم 
مريم تحط ايدها على بوقها وتشاورله عشان يروح
في اوضة صبا 
صبا قاعدة على السرير وبتبكي من غير صوت وفجاه الباب بيتفتح،وبتوتر تمسح دموعها بسرعه لكن هو بياخد باله 
صبا_ ايه جابك هنا 
انور بهدوء_ تعالى كلي 
صبا _ مش عاوزه 
انور بتأسف _ انا عارف انك زعلانه بسبب اللي بيحصل
صبا بحزن _ ومين سبب اللي بيحصل غيرك انت 
انور _ طيب انا ممكن اعمل ايه  علشان اصلح الغلطه دي 
صبا_ الي يشوفك يقول عندك احساس وضمير 
أنور _ انا عارف اني أذ.يتك بس انا دلوقتي مش عارف اتصرف ازاي علشان اصلح اللي عملتو 
صبا بخنقه_ متقدرش تعمل حآجه غير انك تختصرني تمامآ 
أنور _ زي ما تحبي، خدي دول لازم تاكلي 
صبا _ متشكره مش جعانه 
انور يسيب الاكل علي التربيزه_ اهم جمبك وقت ما تحبي كولي 
صبا تبص بعيد ومتردش عليه
انور بيطلع وهو زعلان من نفسه ومش عارف يعمل ايه، بيروح اوضته ويتصل ب رياض 
رياض_ عاوز ايه 
انور بخنقه_ مش عارف بس لازم نلاقي حل علشان صبا 
رياض_ انا عمال افكر وملقتش غير حل واحد بس مظنش انه هينفع 
انور_ حل ايه 
رياض_ ان حد يكتب كتابه عليها وبكده محدش يقدر يتعرضلها والقانون يحميها 
انور _ ايه الحل ده ومين ممكن يعمل كده 
رياض_ هاجيلك ونتكلم قدامها ونشوف رايها 
انور يشرود بتفكيره_ ليه لا،  انا مفكرتش ليه في الحل ده انا ممكن اتجوزها بس ياترا هتوافق 
رياض_ روحت فين 
أنور_ هه معاك، تمام ماشي تعاله 
رياض_ تمام بكره اكون عندك
في بيت هشام
ياسمين_ حمدالله على سلامتك حبيبتي نورتي بيتك 
رودينا بتعب _ متشكره يا طنط 
هشام_ حمدالله على السلامة حبيبتي 
رودينا_ متشكره يا خالي تسلملي
ملك _ تعالي حبيبتي ارتاحي جوه 
جودي_ انا هوصلها ارتاحي انتي 
بيروحو الاوضه ورودينا بترتاح علي السرير و جودي بتسيبها وتروح جمب الشباك تبص علي بلكونة مراد وتبكي بوجع _ روحت فين بس معقول محدش يعرف عنه حآجه
رودينا_ مالك يا جودي 
جودي ببكاء _ وحشني اوي نفسي المحه حتى لو من بعيد، يا رودينا 
رودينا_ حبيبتي هيرجع دلوقتي
جودي ببكاء_ امتي طيب اهو اليوم التالت ومفيش اي خبر حتي امه هتـ.جنن
رودينا_ انتي السبب موقفتيش ليه في وش خالي وقولتي عاوزاه 
جودي _ اوقف في وش بابا مستحيل حتي لو همو'ت مش هعمل كده 
رودينا_ طيب ومراد ذنبه ايه تكـ.سري قلبه كده 
جودي تروح عندها وتنام علي رجلها وتبكي _ انا اللي قلبي اتكـ.سر اكتر منه مشوفتيش شكله هو وبيبوصلي وعنيه بتترجاني اقولهم اني عاوزاه بس مقدرتش يا رودينا والله ما قدرت 
رودينا تمشي ايدها على شعرها بحنيه _ هيرجع مش هيقدر يبعد كتير 
بيت مراد 
مي ببكاء_ وبعدين يا مراد هيكون راح فين 
مصطفى بهدوء_ قولتلك هيرجع 
مي بانفعال _ ايه الهدوء اللي انت فيه ده ابنك محدش عارف هو فين وانت قاعد هادي ومطمن 
مصطفى _ وانتي عاوزاني ابكي يعني،  متخافيش  الواد طالع  لا ابوه يغيب غيبته ويرجع  بهيبته ههههه 
مي بانفعال _ يا بروودك 
مصطفى _ طولي بالك بس وبعدين احسن علشان يرجع يلاقي نفسه خاطب جودي  
مي _ نعم يعني  ايه 
مصطفى _ يعني انا هخلي هشام  يوافق على جوازهم 
مي _ وبعد اللي قالو ده ينفع نقرب منه ولا  نقوله ونبي ارضا عننا وجوزهالو 
مصطفى _ انتي  زعلانه  ليه الراجل عنده حق بردو 
مي _ متجننيش يا مراد عنده  حق ازاي ولا  عشان  هو  صاحبك 
مصطفى _ ابنك من الاول مكنش فاهم مشاعره وبيقرب منها  كل  يوم اكتر من الاول،  ف لما  تقولو تجوزها يقول  اختي،  عاوزاه يفهمو ازاي  غير انه بيتسلا 
مي _ بس  هو  قاله انه بيحبها وعاوزها ليه يرفض ويس.م بدنه كده 
مصطفى _ خلاص  يا مي الموضوع  مش  مستاهل انا  هكلم هشام 
مي _ خير ربنا يعمل اللي فيه الصالح بقا 
مصطفى  يقرب منها_ بقولك  ايه 
مي بانفعال _ ملكش دعوة  بلون عنيه يا مراد لحسن ار.مي نفسي  من البلكو.نه قدامك  دلوقتي 
مصطفى _ ههههه مااالك فين مي الورده المفتحه بتاعت زمان 
مي بإبتسامة _ يا راجل  بقولك  الواد مختفي بقاله كام يوم  ده وقته 
مصطفى _ هو مراد عيل صغير،  متقلقيش واهدي كده وقوليلي لون عيونك  ايه 
مي _ ههههه  عسلي باخضر 
مصطفى _ اه صح طيب ورموشك صناعي ولا  طبيعي  
مي _ ههههههههههههههه وربنا  هقطـ.ع نفسي  قدامك 
مصطفى برومانسيه _ تقـ.طعي نفسك  وانا  موجود  والله  عيب وبيحضنها، و........ ويلا بينا نسيبهم براحتهم 
تاني يوم في شركة ياسين
ياسين بتوصله مكالمة من جني 
ياسين بإبتسامة_ وحشتيني
جني_ ايه السرعه دي طيب استنا تتاكد انا ولا مين 
ياسين_ المهم انه رقمك 
جني_ انا مش هغلبك في الكلام على العموم انا عزماك النهارده 
ياسين_ هه عزماني انا 
جني_ ايوة انت 
ياسين_ انا فرحت وكل حآجه بس ايه المناسبة راضيه عني ليه 
جني_ هو النهارده ايه 
ياسين_ النهارده الخميس،، ايه ده النهارده الخميس بجد وانتي عزماني لا عيب يا جني 
جني_ اخرس خميس مين، النهارده كام في الشهر 
ياسين_ 24 
جني_ واليوم ده مش بيعنيلك حآجه 
ياسين بذهول_ بتهزري انتي عرفتي ازاي 
جني_ مش لوحدك اللي بتعرف كل التفاصيل، ههههه كل سنه وانت طيب 
ياسين _ لا بجد عرفتي ازاي 
جني_ من الصفحة بتاعتك على الفيس بوك 
ياسين بإبتسامة_ اووه دا انتي بتراقبيني بصمت بقا 
جني_ لااا طبعا انا لقيت صفحتك مقترحه ف الفضول خدني 
ياسين بإبتسامة_ عقبال ما اخدك انا كمان 
جني بإبتسامة_ طيب اخلص بقا وتعاله الساعة سبعه في المكان اللي هبعتلك لوكيشن ليه  
ياسين بإبتسامة_ اوك، متشكر اوي 
جني بإبتسامة_ اي خدمه ابقا تعاله كل يوم 
ياسين _ ياريت ههههه
جني_ ههههه انت بايخ اوي على فكره 
ياسين_ بس بحبك 
جني بخجل _ متشكره
بيت انور 
بيجي رياض ويقعد مع صبا وانور  
رياض_ بصي يا صبا انا عارف ان الحل اللي هقوله ممكن ميعجبكيش بس لابد منه 
صبا_ حل ايه ده 
رياض_ حد يكتب كتابه عليكي، انا اتكلمت مع انور امبارح ولاقينا ان ده حل مناسب 
صبا_ لا طبعا مينفعش
انور _ ومينفعش ليه احنا كده بنحميكي 
صبا تبصله بقر'ف متشكره لحمايتك كتر خيرك
انور بخنقه يبص بعيد،،، لنفسه_ ودي هتوافق ازاي اني انا اكتب كتابي عليها اذا كانت مش طيقا.ني
رياض_ صبا افهميني ملهاش حل تاني، انتي بكده تعتبري متجوزه والقانون هيحميكي من ابوكي 
صبا_ وهو القانون هيمشي ورايا عشان يحميني مثلا 
رياض_ وافقي انتي بس وانا عليه الباقي 
صبا بقلة حيله _ مش عارفه بقا 
رياض_ طيب فكري شويه وقوليلي 
صبا_ حتي لو وافقت مين ده اللي هيقبل يكتب كتابه عليه لمجرد انه يحميني 
انور متردد يتكلم ويقول انا وبيحمع الكلام بالعافيه، لكن بيتفاجأ بصوت رياض 
رياض_ انا يا صبا، 
انور يحس انه هيتـ.شل مكانه، ف يقوم من جمبهم ويدخل جوه 
رياض_ مالو ده 
صبا بحيره_ معرفش 
رياض_ طيب قوليلي ايه رأيك 
صبا بتوتر _ انا ميرضنيش اور.طك معايا في حآجه زي دي انت ملكش ذنب 
رياض_ياستي انا راضي وبعدين هي فتره وخلاص 
صبا بقلة حيله_ اللي تشوفه 
رياض_ يعني موافقه
صبا_ ايوة 
انور بيكون واقف ورا الباب وبيسمعهم وبانفعال_ وانت مالك هي حره تجوز تعنس هي حره وهي كانت من بقيت عيلتي 
رياض_ طيب انتي هتيجي معايا تقعدي مع امي واخواتي 
صبا_ لا انا هقعد هنا مع مريم 
انور يسمعها ويطلع وهو مضايق _ لا متشغليش بالك بمريم انتي لو عاوزه اتفضلي 
صبا _ مش بمزاجك انا قاعده هنا لو انت مش عاجبك امشي 
انور بتوتر يحاول يداري شعوره _ براحتك انتي حره
رياض يبصله بشك _ مالك شا.يط كده
انور بانفعال_ ايه شايط دي ما انا كويس اهو، طيب ايه مش هتتفضل عشان الشغل بقا
رياض باستغراب_ ماشي بس اطمن عليها الاول 
صبا بإبتسامة_ متشكره اوي يا استاذ رياض، معلش تعباك معايا من اول ما قابلتك 
انور بانفعال_ مش يلا بقا زمان ياسين بيسأل فينهم 
رياض_ ما تهدا ولا خايف نشرب شاي من ايد صبا، متخفش انا هدفع تمنه 
انور _ طيب براحتك بقا اشرب شاي وقهوه انا داخل اشوف مريم 
رياض لنفسه_ دا بيغير عليها ولا ايه مش معقول يكون بيحبها دا واحد منا.فق وميعرفش يحب،،،، طيب وليه لا ممكن فعلاً يكون بيحبها، 
بس ماشي خلينا للاخر وهو بالمره احر.ق د. مه زي ماهو حار.ق د.مي 
في بيت هشام 
مصطفى قاعد مع هشام بيلعبو طاوله 
جودي بتطلع من اوضتها تلاقيهم بيلعبو وتحس انها هتتـ.شل بسببهم ومن غير ما تحس راحت عندهم وهي منفعله وبتقفل الطاولة _ بتلعبو؟ جايلكم قلب
هشام_ ايه اللي عملتيه ده 
مصطفى_ مالك يا جودي 
جودي بانفعال_ هو اللي مختفي ده مش ابنك انت اللي خلفته وانت يا بابا اللي مربيه 
هشام بتحذير_ جودي امشي ادخلي جوه وحسابنا بعدين 
جودي ببكاء_ يا بابا انتو لازم تشوفو فينه افرض طلع حصله حآجه 
هشام يقوم بانفعال_ كده انتي عاوزه تخسريني، من غير ولا كلمه ادخلي جوه يلا 
مصطفى _ حبيبتي خلاص روحي انتي دلوقتي وانا هتكلم مع ابوكي شويه 
جودي  تمشي من جمبهم وهي بتبكي 
مصطفى_ اهدي ياعم متتحمقش اوي كده
هشام_ اسف يا مراد بس متزعلش منى انا اب بردو ومقدرش اشوف حآجه غلط بتحصل واسكت 
مصطفى_ وهي بنتي انا كمان ومراد ابنك انت ليه مش قادر تصدق انه فعلاً عاوزها 
هشام_ عمل ايه هو عشان اثق فيه، تصور اطلع من الباب الاقيه حاضنها حضن مش اخوي  خالص ولما اكلمه يقولي اختي وهقدمي لعريسها، خلاص خليه ينفذ كلامه للاخر 
مصطفى_ بس هو مكنش فاهم احساسه وهي كمان، ياهشام العيال بيحبو بعض، ولا انت بتعمل كده عشان مش عاوز تناسبني 
هشام_ انت بتقول ايه ياخي، انا قبلك كنت عاوز اجوزهالو بس رفض، مينفعش امشي علي مزاجه مره مش عاوزها ومره يتحداني ويقولي نهر.ب مع بعض
مصطفى_ غلطان طبعا بس هو عمل كده من عشمه فيك، 
هشام بتنهيده_ معرفش بقا 
مصطفى_ طيب علشان خاطر صداقتنا توافق 
هشام_ انت صديقي و اخويا بس مينفعش
مصطفى_ لا ينفع وقوي  كمان وافق بس 
هشام_ فلنفترض اني وافقت هو فين دلوقتي، دا حتي سليم بيقول مجاش الشركه
مصطفى_ وافق وهتلاقيه فوق دماغنا حالا 
هشام _ اممم طيب ماشي عشان خاطرك بس 
مصطفى_ بت يا جووودي 
هشام_ ايه ده في ايه 
جودي بتطلع _ نعم ياعمي 
مصطفى_ ابوكي وافق 
هشام_ انت اتجننـ.ت امشي ادخلي جوه يابنت
مصطفى بغمزه_ وافق زي ما بقولك 
جودي بارتباك_ وافق علي ايه 
هشام بزهق_ ايوة انا وافقت ادخلي بقا علشان مغيرش رايي
جودي بارتباك وفرحه تلف  حولين نفسها وتتكعبل في الكراسي هي وماشيه 
مصطفى_ ههههه خلي بالك لا تتكسـ.ري 
هشام_ شوف البنت عملت ازاي 
مصطفى_ حقها ياعم اشمعنا انت عشت قصة حب مع امها 
هشام_ بس بقا يا مفضو.ح مش عاوز البنت تقلدنا 
جودي بتدخل الاوضه وتشد الغطا من علي رودينا بفرحه وارتباك 
رودينا_ يوووه يا رز.التك بتشيلي الغطا ليه 
جودي بارتباك وكلام بيطلع بالعافيه_ بابا و وافق 
رودينا_ علي ايه 
جودي بفرحه_ علي مراد 
رودينا بقرف تسحب البطانيه وتنام تاني_ مش لما تلاقوه مش يمكن ما.ت 
جودي توقف مكانها وعقلها يلف _ صح احنا منعرفش طريقة ولا نعرف حصله ايه وبعدييين 
بالليل  
ياسين باستغراب _ بزمه دا مكان  نحتفل بيه بيعد ميلاد 
جني _ مالو المكان انا  قولت ارجعك هنا تاني عشان العيال  من ساعة  ما شافوك وهما بيسألو عمو بتاع البيتزا مجاش ليه 
ياسين _ ههههه  هما  فين  طيب  
جني بتصفر  وفجاه كله بيظهر  _ تعالو عمو بتاع البيتزا  جه،  عم جمال،  هات اللي  اتفقنا عليه 
ياسين بفرحه _ ازيكم ازيك يا ياسين،  شوفت  فاكر  اسمك ازاي 
ياسين  الصغير _ كنت  فين احنا  كل  يوم نستناك عشان  تجبلنا البيتزا 
ياسين _ ههههه النهارده  في  تورته، مش بيتزا جني  هو  عمك جمال ده بيبيع تورت 
جني _ ايوه  بس علي  قدنا مش  زي التورت اللي  بتجيبها 
ياسين  بتأمل_ حلو  اوي طالما ومن طرفك انتي 
جني  بارتباك _ احم طيب  ايه اندهولك 
ياسين _ اوك 
جني _ يلا ياعم  جمال  هات اللي  اتفقنا عليه وكلم الاستاذ  
بيجي  جمال  ومعاه تورته كبيره عليها  صورة ياسين 
جني بإبتسامة _ كل  سنه  وانت طيب 
ياسين  يبصلها بتأمل ويمسك ايدها  ويقبلها 
جني  بارتباك  تشد ايدها  منه 
ياسين بإبتسامة _ طيب  ياعم  جمال  هاتلنا كام واحده  تانيه علشان  الاطفال دول ياخدو لبيوتهم كمان  مش  هنحتفل لوحدنا
جني تبصله باعجاب وتأمل 
ياسين ياخد باله منها وبابتسامه_ عارف اني شكلي وسيم  
جني تبص بعيد_ نعم بتكلمني 
ياسين_ ههههه لا
بتستمر الحفله ساعه وبعدين بيروحو للعربيه عشان يمشو 
ياسين_ اول حآجه انا متشكر اوي على الحفله دي وتاني حآجه انا عازمك علي حفله تانيه 
جني_ لا مش هقدر 
ياسين_ عشان خاطري واعتبريها هديتك ليه 
جني بارتباك بتطلع ورقه مقفوله من شنطتها وتدهالو _ دي هديتك بس متفتحهاش غير لما امشي 
ياسين باستغراب_ فيها ايه دي 
جني_ دي هديتي ليك 
ياسين_ طيب ما اشوفها دلوقتي ليه بعدين
جني_ معلش احسن لما اروح 
ياسين_ ماشي بس بردو مش هتنازل عن انك تيجي معايا الحفله اللي عاملها 
جني _ طيب بس منتأخرش


رواية احببت مجنونة (2) الفصل الرابع و العشرون 24 - بقلم نجمة براقة
nada eid

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent