رواية عشقت غروره الفصل التاسع عشر 19 والأخير - بقلم اسماء صالح

الصفحة الرئيسية

رواية عشقت غروره  الفصل  التاسع عشر 19 والأخير بقلم اسماء صالح

رواية عشقت غروره الفصل التاسع عشر 19 والأخير

حسام : اهلا بيك يا خالد بيه...واكمل بأعجاب: ويا ملك هانم 

تهز برأسها بابتسامة ترحاب بخجل..

ليكمل حديثه بنظرة لملك يغضب خالد من نظرته لملك: 

هو ليه انا حاسس اعرفك قبل كده ياملك؟

ملك بصدمة : نعم انااا لأ معرفش أنا أول مرة اعرفك

حسام : ممكن برضو

خالد بضيق: احم بعد اذنكم يا جماعة في ناس مستنياني.

جده : طيب اتفضلوا انتوا يا بني 

اخذ ملك وأمسك بيدها بقوة وخرج بها بجنينة الڤيلا..

ملك وهي تكتم دموعها من قوة يدي خالد ع يديها 

ومسكها: خالد في ايه سبب ايدي وجعتني ااه

تركها بلهفة : اي مالها أنا اسف اسف يا حبيبتي مش

 قصدي اوجعك.ككك

ملك وتمسح دموعها: خلاص مفيش حاجه.وبعدين في ايه لي طريقتك دي وبتمسكني بعصبية كده عملت ايه ده كله 

خالد بغيرة: انتي مش شايفة كان بيبصلك ازاي ويعرفك 

من فين هو؟؟

ملك : وانا اعرفه من فين يمكن كان بيشبه.

خالد بعصبية: أنا شوية وكنت هضربه.ه 

اقتربت منه وابتسمت بهدوء: خالد ...

خالد بغضب وينظر للجهة الأخري: نعم 

ملك بدلع: انت بتغير عليا ...ها؟؟!

خالد بتوتر: ها... لا مش بغير بس حاجه عصبتني

 كده ااه يلا بينا ..

ملك بضحك وهي تذهب خلفه: ههههه اوك يلا..

وظلت تنظر له طوال الحفل وهو يرتبك من نظراتها وينظر للجهة الأخري.

انتهي حفل الزفاف وذهب كل شخص الي مكانه وعمله.

اخذ مصطفي شهد الي بلد بعيد لتتقرب منه أكثر وتفهم مشاعره اتجاهها.

وخالد أخذ ملك الي منزله.

وسافر الجد صالح مع زين وليلي الي قصرهم بالصعيد.

بشقة خالد..

ملك بغضب: لاااااا كده حرام بقي والله كده غش 

خالد بغيظ: غش ايه يا بت هو انتي شيفاني

 بغش مش بلعب قدامك.

ملك بزعل: لا في حاجه مش مظبوطة..هو انت بتزود في الكوتشينة دي من دماغك 

مش لاعبة.ها...

نهضت من أمامه بغضب طفولي ودخلت غرفتها وجلست ع الفراش بزعل.

ابتسم خالد ع منظرها وذهب خلفها وجلس بجانبها .

خلاص متزعليش 

ملك : لا زعلانة ..

انا مليت من هنا بقالك اسبوع في الشغل وانا في البيت

 مش بعمل حاجه ويوم الإجازة في البيت عايزة

 أخرج اشم هوا انتخنقت ..

خالد : اتخنقت مني يا ملك

ملك وتحاوط يدها بوجهه: لا يحابيبي عمري ما اتخنقت منك بس نطلع .

خالد ابتسم: ماشي روحي اجهزي علشان نخرج

ملك نكت بفرحة: بجد...هييييي 

ضحك عليها خالد: ههههه مجنونة.

عند مصطفي وشهد.

بمنزل مصطفي بعد اسبوع من الزفاف.

شهد : أنا زهقت من هنا وعايزة اسافر عند ماما 

مصطفي ببرود : مفيش سفر غير لما يعدي اسبوع 

شهد: وانا مقدرش اقعد اسبوع هنا وكمان وشي بوشك

قام بعصبية: ومالها قعدتك هنا..

بقولك ايه انتي تدخلي اوضتك ومسمعش صوتك وصوتك لتاني مرة ميعلاش عليا انتي فاهمةةةة

دخلت بغضب: اووووف .دخلت غرفتها وهي تتمتم بعصبية.

مصطفي : والله لربيكي يا شهد هنشوف .

دخل خلفها الغرفة ليستفزها اكثر .

مصطفي بحزن: انتي مش بتحبيني ليه ولا عمرك حاسة بيا مش شايفة مشاعري دي قدامك . مفيش دم**

انفجرت به بعياط: أنا مش وحشة للدرجة دي كلكم بتكرهوني عمر حد فيكم قرب مني وسألني ايه بيدايقك ايه 

كل همكم كلامكم يتنفذ وانا لأ ليه

لتكمل ببكاء أكثر: ليييييييه

اقترب منها بهدوء وأخذها بحضنه وهي متشبسة به ويهدئها 

بشهقاتها السريعة.

شهد بهجل: ممكن يبقي فرصة ما بينا من الاول وبلاش تعاملني كده.

ابتسم بحب : حاضر نبدأ من جديد 

خلاص متبكيش.

ابتسمت بحزن واحتضنها بفرحة من شهد التي اقتربت منه

واعطاء له بعض الامل من مشاعره.

عند خالد .

تخرج ملك بفرحة من الغرفة مرتدية فستان جميل: 

ايه القمر ده 

ملك بخجل: بجد شكلي حلو يا خالد 

خالد بحب واعجاب من شكلها : ااه زي القمر 

ملك بابتسامة: خالد 

خالد بقرب: يا عيونه

ملك وتحاوط رقبته بيدها: انااا بحبك اوي وبتمني تفضل جمبي ع طول أنا بحبك وبعشقك

يحاوط خصرها بيديه: حبيبتي انا اللي مقدرش اعيش من غيرك. واكمل بمرح: وبحبك يا بلوتي.

ملك بضحك: ههههه أنا بلوتك...

ملك بكسوف: طيب في حاجه كده ضغننه عايزة اقولهالك.

خالد : هي ايه.

اقتربت من أذنه بهمس: في نونو قريب 

خالد مبرق بصدمة: ....

ملك بخضة: خالد انت كويس انت مش بتتكلم ليه؟

خالد.

خالد بلهفة: انتي متأكدة ولا بتهزري 

ملك : أنا بتكلم جد هتبقي اب واجيب نونو كده قمرر .

خالد بفرحة اشتالها وحملها ويلف بها المكان: ياربي.....

ملك بضحك: ههههههه بس يا خالد بقي كفايا هقع .

اقترب منها بقرب  والتهم شفتا"ها بحب: ربنا يحفظك ليا يا روحي....

ملك بمرح: وانت كمان يا روح روحي

خالد بفرحة : يا وعدي ع الدلع ..ليضحكا سويا: هههههه.

تمت... النهاية.. اقرا ايضا رواية حضرت فرحي بدون فستان ( كاملة جميع الفصول ) بقلم هويدا زغلول (deliil.com)

رواية عشقت غروره الفصل التاسع عشر 19 والأخير - بقلم اسماء صالح
أيمن محمد

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent