رواية عشق الحور الفصل التاسع عشر 19 بقلم مروه شحاته

الصفحة الرئيسية

   رواية عشق الحور كامله بقلم مروه شحاته عبر مدونة  دليل الروايات

رواية عشق الحور

رواية عشق الحور الفصل التاسع عشر 

#اسمع ياجاسر عزه لسه مراتك وانت هجرها بقالك شهر من يوم مارجعت ودا يابني ميرضيش ربنا
هب واقفا
#ياامي ارجوكي بلاش تضغطي عليه
#اقعد انا مخلصتش كلامي ....انا عارفه ان جواك شرخ من نحيتها لكن لسه جواك والاكنت طلقتها ... وطالما لسه علي زمتك يبقي لازم تاخد حقوقها الشرعيه فيك .... عزه اجت واشتكتلي من هجرك ليها وقالت انها غلطت لما اجت مع بيان بس هي مكنتش متوقعه انك تزعل بالشكل ده
عقد ذراعيه وقال بجديه
#عزه مغلطتش فيكي عشان تعتذرلك انتي
#يعني هو دا اللي انت عاوزه ... يعني لو اعتذرتلك هتسامح وتفتح صفحه جديده
حائر هل يستطيع ان يفتح صفحه جديده وماذا عن حوريته الصغيره التي تتعلق بعنقه كطفله تخشي ابتعاد ابيها وتذكر همستها المختنقه بالامس
#انا عارفه انها لسه مراتك وليها حقوق عليك ... بس مش قادره استحمل فكره انك تاخد واحده غيري في حضنك
#محتار ليه ياجاسر ... لو علي حور سيبهالي انا هتكلم معاها ... عزه مستعده تعتذرلك
#مش عارف ياامي حقيقي مش عارف
اتصلت والدته وبعد قليل دخلت عزه بكبريائها وغرورها .... لما يراها كامراه غريبه عنه زفر بضيق
#انا اسفه ياجاسر
قالت جملتها اقتربت لتطبع قبله علي جبينه زفر بقوه
#خلاص ... خلصنا ياعزه ...
قال جملته وهب واقفا ليتحرك للخارج
#عن اذنك ياامي
تحرك بالممر لتوقفه عزه امام جناح حور صوتها عالي وهو يعلم السبب
#هستناك النهارده ياجاسر متتاخرش اوكيه
اشاح بيده وتحرك ناحيه المكتب .. اغلق الباب ووقف خلفه ... زفر بقوه لو اعتقد انه سيتهرب للابد فهو واهم تماما ... ازاح الستائر لينظر للصغيره تتحدث مع عائشه وتضحك بالتاكيد لم تستمع لكلمات عزه زفر بارتياح وهو يراها تلملم شعرها المجنون وترتدي حجابها لتخرج من الغرفه بصحبه عائشه... اغلق الستائر وجلس خلف مكتبه ...حسنا لقد تاجلت المواجهه لبعض الوقت دقات رقيقه ثم وجهها الباسم يطل
#حبيبي مشغول ولاممكن اخد دقيقه من وقته
ابتسم #تعالي ياحور
اقتربت لترتفع علي طرف المكتب من جهته ترفع يده وتداعب اصابعه
#شوف بقي عيشه قاعده في البيت زهقانه وكانت عايزه تقدم درسات عليا ... فكنا عاوزين موافقه البوس الكبير
# طب وهي مقلتليش ليه
رفعت عيناها ونظرت بعيناه وقالت بمرح
#لاء مهو انا هنيمك مغمطيسي واندلها فتقولها انك موافق علي طول ماشي
ابتسم بفتور #مفيش داعي تنيميني انا موافق
طبعت قبله علي خده وقالت
#تمام عشان ااقفل موضوع عيشه بعد اذنك هتصل بسليم واشوف الاوراق المطلوبه وميعاد التقديم وابقي اروح معاها
#طب وهو سليم ماله
#يونس قلي انه اتعين في الجامعه ... يعني هيبقي المدرس بتاعها ... ويضربها بالخرزانه ويذنبها وكدا
#اكبري بقي من جو المدارس ده الجامعه مختلفه
#يعني موافق
#موافق عشان خاطر حوريتي
احتضنت وجهه
#مخبي عليه ايه
بلع ريقه بصعوبه
#مفيش حاجه
لدغت خده #_متكذبيش ياجسورتي
تنهد بقوه #مفيش حاجه بس الحجه بعتتلي الصبح عشان
طرق علي الباب جعله يتوقف وتهبط هي من علي المكتب
#ادخل
لتطل لواحظ
#ست حور الست الكبيره عاوزاكي في قوضتها
#حاضر ياست لواحظ جايه اهوه
تنهدت بقوه
#اكيد عاوزاني لنفس السبب اللي كانت عايزاك فيه الصبح مش
التهم انفاسها كلاماتها شفتيها يعلم ان الصغيره ستتالم ستبكي وهو لايحتمل دموعها ... يجب ان يهرب لن يستطيع مواجهتها ترك شفتيها ليتركها ويترك البيت باكمله
تلمست حور شفتيها لقد باتت موقنه
الان ان الامر له علاقه بعزه التي تحاول بكل الطرق في الاونه الاخيره ان تقترب منه وتتعمد هذا امامها عليها ان تتحلي بالشجاعه الكافيه لقد تزوجت جاسر وهي تعلم ان لها شريكه به وكانت متقبله هذا ...ولكنها لم تكن عاشقه تحركت ناحيه غرفه والدته طرقت الباب دخلت
#تعالي ياحور ااقعدي
جلست تفرك يدها لاتريد سماع هذا
#واضح انك عارفه انا بعتالك ليه
#حسه مش عارفه
ربتت العجوز علي كتفها وقالت
# واللي حاسه بيه دا ليه علاقه بعزه
قالت باختناق
#دا حقها وحقه ... هو متجوزها وووو
ارتمت بين ذراعي العجوز تبكي
#اهدي ياحور
#انا هاديه وفاهمه والله بس غصب عني
امسكت ذراعها لتنظر اليها
#يعني انتي كده هاديه وفاهمه امال لومكنتيش بقي كنتي هتعملي ايه
قالت بطفوليه
#هشد شعره واخربشه ومش هخليه يطلع فوق خالص وهفجرها
ضحكت العجوز #بس .... شوفي ياحور جاسر لسه فاكر ان ليها مكان في قلبه ....
قالت بانكسار #عارفه محدش يقدر يشيل الحب من قلبه ولايلغي عشره سنين قضاها في الحب ده
تاملتها العجوز بنظره تقدير حقيقيه فاكملت
#زي مانا عارفه كمان انه مش قادر ينسي الجرح اللي جواه منها .... عزه بقالها فتره بتحوم حواليه انا فاهمه دا كويس بس مش عارفه ليه قلبي مش مستريح وحسه انها بتخطط لحاجه
#انتي قولتيله كدا
#لاء انا معنديش دليل .... انا بفضفض معاكي
#انا كمان حسه نفس احساسك ده خصوصا ان ايناس بعدت عنها خالص ومعدتش بتيجي البيت وكل اما اسالها تقول مشغوله مع جاسر الصغير .... في حاجه بتدور مش مريحاني
انا كمان
#طب وهنعمل ايه
#هنسبها تفتكر انها سحبت جاسر .... وعينك متنزلش من عليها
#هي مبتخرجش من ساعه حكايه بيان دي بس علي طول بتتكلم في التليفون
#مع مين
#معرفش يمكن مع امها ...
#خلاص يبقي تقربي منها وتعرفي بتتكلم مع مين
# كان ممكن اول مادخلت البيت لكن دلوقتي بقت بتبصلي بكره مش طبيعي ... بس هحاول
#حور اتصرفي طبيعي خالص يمكن نكون ظلمنها
#حاضر مش هقتلها هسمها بس
انفجرت ضاحكه
#امشي اطلعي بره
خرجت من الغرفه وهي تسمع ضحكات العجوز تحركت ناحيه نهايه الممر المطله علي خلفيه المنزل وقفت رفعت يدها لتزيح الستائر ولكنها سمعت صوت عزه
#ايوه خلاص هيبات عندي النهارده
#####################
#لامتي يعني
##################
#تمام هبقي اديكي الاخبار اول باول واول مااعرف اخد مفتاح الخزنه هبلغك سلام بقي
انسحبت ببطء للخلف حتي لاتشعر بها كان شعورها صحيح عزه تخطط لشيء ما تريد اخذ شيء من خزانته ولكن تري مايكون
#انتي فين يابنتي
رفعت راسها لتري عائشه امامها
#هاه بتقولي ايه ياعيشه
#موفقش مش كده
#لاء وافق وهكمل سليم اسبقيني علي القوضه وانا هحصلك علي طول عشان نتصل بالمز نقله
#مز مين
# هو في موز زي سليم طول بعرض وشباب مركز مروق وعازب ووحداني وعاوز اللي يونسه
#ودي مين بقي اللي بتقولي فيه
الاشعار دي كلها ياست حور
رفعت عيناها لعزه التي تقف تربع يديها
نظرت الي عائشه وقالت
#متعرفيش ياعيشه ان مينفعش تلمعي اكر عشان عيب ياحبيبتي ميصحش
عائشه ضاحكه #معلش ياحور بقي
حور #طب يلا روحي وانا جايه وراكي
تحركت حور لتتوقف علي كلماتها المسمومه
# تعرفي ياعيشه انا كمان هطلع فوق اصل جاسر زمانه جاي ووحشني مووووت
همهمت حور # موته تجيب اجلك يابعيده

يتبع الفصل التالي اضغط على (رواية عشق الحور) اضغط على أسم الرواية
رواية عشق الحور الفصل التاسع عشر 19 بقلم مروه شحاته
حبيبة

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent