رواية حبي الابدي الفصل السادس عشر 16 - بقلم ايمان هاني

الصفحة الرئيسية

   رواية حبي الابدي كاملة بقلم ايمان هاني 

 رواية حبي الابدي الفصل السادس عشر 16

زين: عاملة ايه يا فرح
فرح: الحمدلله بخير
ومشت فرح
وبعد ما مشت شويه
زين:فرح انا عارف انك انتي ال انقذني حياتي
فرح كانت واقفه مكانها مصدومه ومش عارفه تتحرك
ولا تعمل ايه 
زين راح عندها واقف قصدها 
زين:حبيت اشكرك لأن عايش بسبك دلوقتي
فرح: ده قدر ربنا اني اشوفك اليوم ده واقدر اساعدك 
زين: طبعا قدر ربنا بس احنا اسباب
فرح:طبعا واحنا كده خلصين انا انقذتك وانت انقذني لما اتخطفت 
فرح:بع
قاطعها زين 
زين: عارف هتقولي ايه بعد اذنك اول ما تشوفيني بتقوليها
فرح:اااه ما انا عارفه ولأن اكيد مش هقف مع رجل غريب  وبدون سبب مهم 
زين باحترام:عندك حق 
ومشت فرح
 رجعت وجهزت هي وساره وراحوا قصر الجبالي علشان يساعدوا سالي يوم فرحها  وده طبعا بعد موافقة بابهم
 وهما في اوضه سالي
فرح:واو فستانك روعه ايه ده
ساره:ايه الجمال ده
زين جاب  فستاني هديه منه هو جايبه من باريس وذوقه هو كمان 
ساره:يابختك ب اخوكي ده 
اما فرح كانت في عالم تاني بعد ما سمعت كلام سالي وكانت بتتفتكر لما قالها انا عارف اني هي ال انقذته
فرح لنفسها: يا تري عرف منين 
فرح:ايه الغباء بتاعي ده اكيد العامل ال في الاسطبل هو ال قاله لما شافني في الاسطبل اخر مره  بس هو ليه مقالش بعديها علي طول معقول كان عارف طول الفتره دي
سالي وساره: فرح
فرح:فيه ايه 
ساره:احنا كنا بنكلمك وانتي مش معانا خالص 
فرح: معلش مكنتش  مركزه 
سالي:تعلوا نقعد في البلكونه شويه الميكيب اترست هيوصلوا بعد نص ساعة 
ساره:ماشي 
وكانوا قاعدين وبيتكلموا وفرح شافت زين وهو داخل القصر
 وابتسمت وكانت مبسوطه أنه عرف أن هي ال انقذته
وبعدها وصلوا الميكيب إرتست وفرح وساره وسالي  كانوا بيعملوا ماسكات وكانوا عاملين يضحكوا وكان يوم جميل
الساعه كانت 6
وفرح وسالي وساره
كانوا جاهزين وشكلهم جميل جدا
فرح وساره محطوش غير ميكب بسيط وخفيف جدا مش واضح اوي 
فرح كانت لبسه فستان ازرق جميل جدا وهادي وطرحه وهيلز بالون الابيض
ساره كانت لبسه فستان نبيتي وكانت جميله اوي
سالي كانت جميله جدا وحاطه ميكب بسيط وحلو وكانت جميله في الفستان الابيض
الباب خبط 
سالي:ادخل
 ودخل زين وكان لابس بدله بالون الازرق  وكان شيك جدا 
وعينه جت علي فرح وهي كانت باصه بعيد عنه
زين لنفسه:ايه الجمال ده
 سالي:زين
زين:ايه القمر ده يا سالي 
سالي: بجد حلوه
زين:قمر  يلا بينا ننزل 
واخد زين سالي ونزل بيها الدرج وبابها واقف في نص الدرج 
أخدها منه وباس رأسها
عثمان: مبروك يا قلب ابوكي 
سالي حضنته:حبيبي يا بابا
ونزل بيها السلم وسلمها ل سامر 
عثمان: تحافظ عليها زي عنيك دي اغلي ما عندي
سامر:في قلبي وجوا عنيا 
وراحوا كلهم القاعه وكانت مجهزه بطريقه جميله وشيك 
وكان الفرح حلو جدا 
قاسم:ايه القمر ده 
ساره: شكرا
قاسم:انتي الجمله ردها شكرا دايما كدا مفيش رد تاني
ساره:لا
قاسم:ايه رايك في البدله 
ساره:يعني حلوه شويه
قاسم:يعني مش روعه مثلا
ساره بضحك:توتو توتو
قاسم بابتسامه: توتو  كلها كام يوم ويكون فرحنا احنا 
ساره:ما تأجله شويه 
قاسم:توتو توتو 
ساره 😂:هههه
واما عند فرح كانت واقفه وزين عدي من جنبها 
زين بهمس : شكلك زي القمر واستني مفاجأة قريب اوي 
فرح بتبص جمبها بصدمه ملقتش زين 

 رواية حبي الابدي الفصل السادس عشر 16 - بقلم ايمان هاني
nada eid

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent