رواية حبي الابدي الفصل الثالث عشر 13 بقلم ايمان هاني

الصفحة الرئيسية

   رواية حبي الابدي بقلم ايمان هاني 


 رواية حبي الابدي الفصل الثالث عشر 13

 عند زين في اوضته

زين لنفسه:طب هعمل ايه دلوقتي اكيد أهلها  مش هيوافقوا  تروح البحيره بعد ال حصل هشوفها ازي دلوقتي

احسن حاجه اروح اشوف صالح خطفها ليه وتكون فرصه اروح هناك 

راح زين المخزن ال حابس فى صالح ورجالته 

(زين خلي ناس يعالجوا رجاله عاصم ويشيلوا الرصاص)

صالح كان مربوط بحبال وقاعد علي الارض

وزين أقدمه علي كرسي 

زين: بص بقي يا صالح قول خطفت فرح ليه بالادب كده بدل ما تتروق علي أيدي انا 

صالح كان تعبان من ضرب امبارح

صالح:لا لا انا هقول 

صالح: انا كنت متقدم لفرح ولكن ابوها رفض 

زين:ايه

زين كان مصدوم متوقعش خالص أنه يكون صالح أتقدم لفرح وكان  متغاظ جدا من الفكره دي حقيقي متعصب بطريقه غريبه

زين:طب انت طلبت أيدها وأبوها رفضك ايه سبب خطفك ليها 

صالح بتوتر:ما انا كنت عايز انتقم من ابوها واخد نص أملاكه مقابل ارجع فرح 

زين:تاخد نص أملاكه ليه

صالح:ما انا كنت هتجوز فرح علشان ابوها كاتب لها نص أملاكه وكمان هي جميله

زين التعصب اوي منها لما قال علي فرح جميله

زين بعصبيه لرجالته :سلموهم كلهم ل البوليس

وراح زين الفيلا عند فرح

زين: معلش يا حج احمد جيت من غير ميعاد

احمد:لا يا يزن متقولش كده تيجي في وقت

ساره شافت زين وهو دخل الفيلا راحت عند فرح بسرعه 

ساره:فرح فرح الحقي بسرعه

فرح بسخريه:فيه اي تاني كتب كتابك انهارده ولا ايه

ساره: بقي. بتتريقي وانا ال كنت جايه اقولك أن زين

ولا خلاص ما انتي مش عايزه تعرفي 

وكانت طالعه من الاوضه لكن فرح مسكتها

فرح:مالك كده يا سو يا حبيبتي بقي خلقك ضيق ده انا بهزر مش بتهزري ولا ايه 

ساره:لا بهزر يا اختي 

فرح:طب قولي بقي زين ماله

ساره:زين تحت قاعد مع بابا

فرح😮:ايه

ساره:ااه والله تحت

فرح:اكيد مش هنقعد معاهم يعني 

ساره:بصي البسي و انزلي وخلاص

فرح:هي الساعه كام دلوقتي

ساره:4

فرح: خلاص روحي انتي وانا هخلص وانزل 

ساره:ماشي

وبعدها نزلت فرح وراحت الجنينه وبتقرا كتاب

وبعدها طلع زين و والدها 

زين: ازيك يا انسه فرح 

قامت فرح من علي الكرسي

فرح:اهلا بحضرتك يا استاذ زين عايزك

اتكلم والد فرح

احمد:اقعدي يا فرح انتي وزين عايزك

احمد:زين قالي أنه كان حابس صالح في المخزن وعرف منه أنه خطفك علشان انا رفضته لما اتقدملك

بس هو خلاص سلمه للبوليس ومفيش خطر عليكي

ورن موبايل احمد وقام يرد عليه بعيد شويه يرد على الموبايل 

زين:انا جيت علشان ابلغ والدك أنه مفيش خطر عليكي وتقدري تروحي البحيره وتشوفي الغروب زي ما انتي حابه لان اكيد بعد ال حصل هيخاف عليكي وممكن يمنعك تروحي هناك 

فرح: شكرا انك انقذني  انا من الخضه امبارح معرفتش اشكرك وكمان علشان سلمت صالح للبوليس لأن بابا اكيد مكنش هيوافق اروح البحيره

زين:انتي بتحبي البحيره والغروب اوي كده

 رواية حبي الابدي الفصل الثالث عشر 13 بقلم ايمان هاني
nada eid

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent