رواية لست ضعيفة الفصل الثاني عشر 12 - بقلم رانيا عبدالعليم

الصفحة الرئيسية

 رواية لست ضعيفة  الفصل الثاني عشر 12 بقلم رانيا عبدالعليم

رواية لست ضعيفة  الفصل الثاني عشر 12

دخلت منار المخزن وهي غاضبه ثم نظرت له بغضب شديد/بقي انا بتعمل معايا كل ده انا هعرفك اللعب مع منار بيبقي عامل ازاي

علي/منار انا عملت كل ده عشان بحبك..

كادت منار تجيب عليه لولا دخول معتز المخزن وإغلاق الباب بحده.

معتز ببروده المعتاد/ده تسبيهولي خالص....ها يا علي تحب تموت علي وضوء؟!. ثم تحدث بضحك / معلش نسيت انك نج'س .

علي/صرخ صرخه هزت المخزن...بسبب ما فعله معتز قام بك'سر أصابعه.

ثم تحدث معتز وهو يضحك/ اي رأيك يامنار نمو'ته بالخازوق.

منار وهي تدعي التفكير/ اممم فكره مش بطاله.

معتز ومنار بيقولوا كده عشان يخوفوه بس مش هيعملو كده.

علي وهو يصرخ /لا خازوق اي.. اقت'لوني ف مدان عام ارحم.

منار/يلا يا معتز من هنا انا قفلت كل الشبابيك بأحكام بحيث متدخلهوش اوكسجين...وبكره نشوف اللي هنعمله.

خرجت منار ومعتز .

منار/متقلقش انا مقفلتش كل الشبابيك سبتله شباك يجيله منه هوا عشان يعرف يتنفس... ذهب كل منهم إلي غرفته 

______

الجد/يلا چرا اي هتقعدو أكده كَتير...يلا روحو ناموا.

ذهب الجميع لينام...

وفي منتصف الليل أفاقت منار منزعجه علي كابوس يراودها منذ عده ايام..ذهبت منار لصاله الچيم الموجوده في الڤيلا وصاحب هذه الصاله معتز ومؤمن...دخلت لصاله الچيم وكانت تخرج غضبها علي الآلات...ثم تركت الآلات ووقفت في نص الچيم وصرخت بخفوت ثم ارتمت علي الارض بركبتيها وهي تبكي بشده /وحشتني يابابا وحشتوني يابنات ولكن ابتسمت وهي تكفكف دموعها بس خلاص حقكو هيرجع بس انا صعبان عليا عمي انا طبعا هاخد حقي وحقكم منه بس مش همو'ته بنفسي هسلمه للشرطه بعد ما اخد حقي ووقتها ياخد اعدام ....آفاق معتز من نومه علي حلم أنه قابل تلك الفتاه مرة أخرى....ذهب إلي الحديقه الخلفيه ووجد انوار صاله الجيم مضاءه فقال بأستغراب/هو مؤمن من أمتي بيجي ف الوقت ده يعمل تمارين.

ثم ذهب ونظر من النافذه ووجد منار بالداخل وهي ترتدي ملابسها المعتادة ملابس الرياضه (ملابس رياضه رجالي). ووجدها جالسه علي الارض وهي تضم ركبتيها وتبكي ولكن لم يريد إحراجها والدخول إليها لانه لاحظ وهي تحكي لهم لم تبكي وكانت تحاول كتم دموعها بقدر الإمكان...تركها وذهب للحديقه وجلس علي الارض بشرود وهو يفكر في تلك الفتاه مجددا وما هذا الحلم الذي يراوده وكأنها سلبت عقله.

بعد مرور القليل من الوقت خرجت منار من صاله الچيم ثم لمحت شيئ نظرت قليلا وجدته شخص ما يجلس ثم ذهبت لتلك الشخص وتحدثت/مين؟!.

معتز بشرود/ انا .

منار وهي تجلس بجواره / وأدي قاعده.

نظر معتز لها بأستغراب..ففهمت نظراته تلك/اه عشان قعدت معاك وكده قعدت عشان زهقانه من القعده لوحدي ف قلت هقعد شويه واطلع  .

اومأ معتز برأسه ولم يتحدث.

نظرت منار حيث ينظر معتز ولم تجد شيئ فعلمت أنه ما زال شارد في تلك الفتاه(اللي هي منار بس لما ظهرت بشكلها).

تحدثت منار وهي تنظر لنفس المكان الذي ينظر له معتز/ بتفكر فيها مش كده.

اومأ معتز رأسه بهدوء/اها.

منار/طيب وانت اي اللي يخليك تعجب بواحده شفتها مره واحده .

معتز /بتخدر وهو يتذكرها/هممم...مش عارف.

منار /شكلها اللي عجبك...طيب ما يمكن شكلها حلو بس هي لا.

نظر لها معتز بعدم فهم .

تحدثت هي بتوضيح/ يمكن شكلها الخارجي حلو ومن جوا لا وفي ناس العكس.

معتز وهو ينظر أمامه/ محدش يعرف حاجه عنها .... وبعدين حاسس ان هيا دي اللي عايزها تكون مراتي.

منار/طيب انت تعرف اي عنها.

معتز وهو ينهض/ هعرف قريب اوي هعرف..

ثم الفت لها وتحدث/بس انتي غريبه اوي.

منار بعدم فهم/ازاي.

معتز/بتعملي حاجات عكس اللي جواكي.

منار وهي تنظر له ولم تفهم شيئ/حاجات اي .

معتز / يعني بتبقي مدايقه ومش بتبيني وممكن تبقي مدايقه وتحاولي تساعدي غيرك...انا كنت بشوفك علي فكره وانتي رايحه دار الايتام وبتجيبي الهدايا للأطفال هناك وبتروحي دار المسنين بردو وأخدت بالي انك جواكي حد طيب جدا رغم كل اللي مريتي بيه مع أن حد غيرك بعد اللي مريتي بيه ممكن يكون شخص قاسي .

منار/ بحب اشوف اللي حواليا مبسوطين ومش بحب اشوف حد مدايق عشان عارفه الاحساس ده وحش اوي.

معتز وهو يغادر/ يا ريت كل الناس زيك.

نظرت منار أمامها ثم نامت علي الارض بين الزرع الصغير ونظرت للسماء وهي تهبط دموعها بهدوء/ انا مش فاهمه نفسي ومش عارفه هعمل اي ومش عايزه اظلمك معايا يا معتز.

_________________

في الصباح كان الجميع يجلس وكانو في انتظار أهل العريس ولكن ياسمين لم تعلم بأمر العريس .

وبعد القليل من الوقت وصل اهل العريس الذي يريد طلب يد ياسمين.

إيهاب كان يسأل والدته /اي ده ومين دول.

سحر/دول أهل العريس اللي جاي يتقدم لياسمين ..تركها إيهاب بدون اي رد ثم ذهب لهم حيث يجتمعون مع العريس....وفي نفس الوقت كان ياسمين تتجه لتلك التجمع .

إيهاب/ هو في أي.

الجد/تعالي يولدي ده عريس متقدم لياسمين.

إيهاب/لا.

الجد /لا اي يولدي.

هبه بخبث/ سيبه يكمل يا جدي ده شكله واقع.

إيهاب /اقصد أنها لسه صغيره .

الجد /ماشاء الله كبرت وبقت عروسه.

كادت ياسمين تتحدث ولكن تحدث إيهاب/قلت لا يجدي دي لسه في ثانوي كبيره اي وبعدين من أمتي وحد بيتجوز عندنا ف السن ده.

الجد بحده/انت بتعلي حسك عليا ؟!.

إيهاب بتوضيح/ مقصدش يا جدي بس اللي بيحصل غلط.

تحدثت ياسمين/انا نفسي مش موافقه .

الجد/اومال هتقعدي إكده من غير جواز .

تحدث إيهاب / ومين قال إنها مش هتتجوز؟!....حد عارف نصيبه مع مين...مش يمكن معايا.

الجد اعتذر  العريس ولأهل العريس ....ثم نظر له الجميع بصدمه حتي ياسمين تفاجئت .

إيهاب/ اي في أي هتجوز ياسمين عيب ولا حرام؟!.

سحر بفرحه وهي تزغرد/ حبيب امك الف مبروك.

هبه /شفتوا زي ما قلتلكم .

رن هاتف منار وهي بجوارهم فأجابت/ حبيبي حبيبي حبيبي عامل اي يبوص.

نظر لها معتز بغضب/.....


رواية لست ضعيفة الفصل الثاني عشر 12 - بقلم رانيا عبدالعليم
أيمن محمد

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent