رواية حبي الابدي الفصل الثاني عشر 12 بقلم ايمان هاني

الصفحة الرئيسية

   رواية حبي الابدي بقلم ايمان هاني 


 رواية حبي الابدي الفصل الثاني عشر 12


ساره: عايزه اسمع كل حاجه دلوقتي

فرح: تعالى احكيلك

وقالت فرح كل ال حصل لساره من اول ما راحت عند البحيره لحد ما رجعت البيت 

ساره:مش معقول بجد سمي الحصان علي اسمك

 ايه الجمال ده

فرح:ااه انتي مش متخيله كنت مبسوطه في اللحظه دي ازي 

اول مره احس احساس السعادة ده وفي نفس الوقت كنت مكسوفه جدا ومش عارفه اعمل ايه

ساره: احساس حلو

فرح بتنهيده:فوق الوصف 

وفي الوقت ده تلفون ساره رن 

فرح:مين 

ساره:ده قاسم

فرح:طب يلا يا اختي على اوضتك انتي والاستاذ قاسم ده علشان عايزه انام وأصحي بدري اذاكر كفايه انهارده ضاع عليا

ساره:تعرفي انك بارده وغلسه انا ال غلطانه اني قعدت معاكي 

فرح:يلا امشي يا هبله

وطلعت ساره 

ساره:الو 

قاسم: عاملة ايه

ساره: الحمدلله بخير

قاسم:استعدي لمفاجأة بكره 

ساره:مفأجأه ايه 

قاسم:بكره تعرفي سلام يا سو

وقفل قاسم

ساره:يا تري ايه المفأجاه ال بكره دي 

تاني يوم

قاسم كان قاعد مع احمد بعد ما خلص جامعة هو وساره  ووصلوا الفيلا عند ساره وقابل احمد

قاسم: خلاص واقف ومتقلقش يا حج احمد

احمد: خلاص علي خيره الله

قاسم:طب ممكن اقعد مع ساره واقولها انا علي الخبر ده

احمد:طبعا انا هنديها 

قاسم:مش عايزه تعرفي ايه ال مفاجأة 

ساره:ايه هي 

قاسم:فرحنا بعد شهرين

ساره:ايه ازي بعد شهرين لا لما اخلص دراسه 

قاسم:لا يا قلبي هتكملي دراسة بعد الجوز والحج وافق خلاص والدنيا تمام  سلام بقي 

ساره كانت قاعده مصدومه

ساره:ازي بعد شهرين ده أمر واقع يعني وكمان سابني ومشي من غير ما يسمع رأي 

بقلمي ايمان هاني 

فرح كانت بتزاكر لحد ما خلت ساره

بصراخ 

ساره:فرح الحقيني مصيبه 

فرح بخضه:فيه ايه البيت بيولع 

ساره:يولع ايه يا غبيه انتي 

فرح:اومال فيه وبتصرخي ليه

ساره: قاسم قالي فرحنا بعد شهرين

فرح:حسبي الله ونعم الوكيل يا شيخه فيكي انتي وقاسم 

بقي بتصرخي وتخضيني كده علشان الفرح اطلعي بره عايزه اذاكر 

ساره:لا والنبي ساعدني إلهي تطلعي الاوله

فرح:ماشي علشان الدعوه دي هساعدك انتي قولتي الفرح امتي 

ساره:بعد شهرين

فرح:تمام هكون خلصت امتحانات وابقي افكر اساعدك ازي وقتها

ساره حدفتها بالمخده:انا غلطانه اني جتلك انتي اصلا

وطلعت من الأوضه

نزلت عند مامتها

ليلي: تعالى يا ساره باباكي قال إن قاسم عايز الفرح بعد شهرين وباباكي وافق 

ساره:ازي يعني بابا يوافق انا لسه مخلصتش دراسة 

ليلي:ما هو أقنع باباكي انتي هتكملي دراسة بعد الجواز وكمان اسبوعين وتخلصي امتحانات اخر السنه وكمان قبل فرحك فرح هتكون خلصت امتحانات الثانويه

ساره:ده هو مرتبها بقي وشكلي مش هعرف اطلع منها ياربي

قاسم اتصل على ساره

قاسم:ايه مضايقه معرفتش تبوظي الفرح 

ساره بغضب :انت مرتب كل حاجه وخليت بابا يوافق على الفرح  

قاسم:  ااه وروحي زاكري يا سو والفرح هيتعمل في معاده

عند زين في اوضته

زين لنفسه:طب هعمل ايه دلوقتي اكيد أهلها  مش هيوافقوا  تروح البحيره بعد ال حصل هشوفها ازي دلوقتي

احسن حاجه اروح اشوف صالح خطفها ليه وتكون فرصه اروح هناك 

راح زين المخزن ال حابس فى صالح ورجالته 

(زين خلي ناس يعالجوا رجاله عاصم ويشيلوا الرصاص)

صالح كان مربوط بحبال وقاعد علي الارض

وزين أقدمه علي كرسي 

زين: بص بقي يا صالح قول خطفت فرح ليه بالادب كده بدل ما تتروق علي أيدي انا 

صالح كان تعبان من ضرب امبارح

صالح:لا لا انا هقول 

صالح: 

زين:ايه


 رواية حبي الابدي الفصل الثاني عشر 12 بقلم ايمان هاني
nada eid

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent