رواية حبي الابدي الفصل الحادي عشر 11 بقلم ايمان هاني

الصفحة الرئيسية

   رواية حبي الابدي بقلم ايمان هاني 


 رواية حبي الابدي الفصل الحادي عشر 11



زين وهو واقف وراء الاوضه 

كان هينفجر من الغيظ ونفسه يموتهم كلهم

زين لنفسه: انا لازم استني واعرف مين ال أمر بخطف فرح علشان ميكونش في خطر عليها بعد كده

واحد من الرجاله: المعلم وصل هناك اهو

وقاموا الرجاله له

زين كان بيحلول يشوف مين المعلم ده لكن كان بعيد عنه والرجال حوليه فمعرفش  يشوف مين هو

المعلم دخل عند فرح

المعلم: عاملة ايه يا فرح

فرح:انت 

المعلم:ايوه انا صالح الايوبي فكراني

فرح:انت خطفتني ليه عايز مني ايه

صالح: بصراحه كده انتي متهمنيش لكن عايز انتقم من ابوكي على ال عمله معايا 

فرح:انا عايزه امشي من هنا ومش هقول ل بابا  انك انتي ال خطفتني وده وعد مني بس مشيني من هنا 

صالح:توتو ده بمزاجي انا وهمشي دلوقتي علشان مش فاضيلك بس راجعلك تاني 

زين:ماشي يا صالح أن ماوريتك 

وطلع سلاحه وضرب بسرعه رجاله صالح 

صالح:زين 

زين:ايوه زين يا صالح خطفت فرح ليه 

صالح:انت جاي لفرح بقي

وطلع مسدسه ولسه هيضرب زين 

فرح:زيننن

 لكن زين ضربه ووقع المسدس من ايده

وفضل زين يضرب فيه 

زين: علشان تعرف تقرب منها تاني يا حيوان

فرح: خلاص يا زين كفايه هيموت 

وبعد زين عن صالح وفك فرح 

زين:انتي كويسه

فرح:ايوه

واتصل ب رجالته 

زين: تعالوا خدوا الناس ال هنا 

جمال:امرك يا باشا

(رجاله زين لسه عايشين)

واخد فرح وركبوا العربيه ومشوا

عند احمد

عثمان: متقلقيش يا احمد إن شاءالله هنلقيها وكله بيدور 

احمد:انا خايف عليها اوي 

وقطع كلامه رن موبايل عثمان

عثمان:ايوه يا زين

زين:بابا قول للحج احمد خلاص فرح معايا  سلام

وقفل زين

عثمان: احمد فرح مع زين خلاص اتطمن

أحمد:ايه بجد الحمدلله يا رب طب هو فين 

عثمان: في الطريق اكيد هيروح الفيلا عندك تعالى نستناه هناك 

احمد:ماشي بس هو لاقيها ولا حصل ايه 

عثمان:مش عارف لما يوصلوا هنعرف

وراحوا الفيلا 

ليلي بعياط:احمد فين فرح مش معاك ليه ملقتهاش  

احمد:اهدي يا ليلي هي جايه دلوقتي زين لقيها 

ليلي: بجد الحمدلله يارب الحمدلله

ساره كانت مبسوطه جدا: الحمدلله

ساره لنفسها:زين ال لقيها ازي

وفي الوقت دخلت فرح 

ساره:فرح

وجريوا كلهم عليها

ليلي:انتي بخير يا حبيبتي

فرح: متقلقيش يا ماما أنا كويسه 

احمد: الحمدلله يا حبيبتي هو ايه ال حصل 

زين: شفت اتنين كانوا بيخطفوا فرح ومشيت وراهم بالعربيه 

وعرفت أن الأمر بخطفها  صالح الايوبي وخليت رجالتي اخدوهم 

احمد وليلي :صالح

احمد: اقسم بالله ما هرحمه

زين:طيب نستأذن احنا بقي

ورجع زين ووالده القصر

جميله: عثمان طمني لقيتوا فرح 

عثمان:ايوه رجعت خلاص

سالي:كانت فين

عثمان:كانت مخطوفه وزين لقيها

جميله:زين

زين:انا هطلع انام 

جميله:هو ايه ال حصل يا عثمان

وحكلهم عثمان ال حصل

 عند فرح

ساره: عايزه اسمع كل حاجه دلوقتي من اول ما طلعتي من البيت لحد ما رجعتي 

فرح: تعالى احكيلك 

وقالت فرح كل ال حصل لساره من اول ما راحت عند البحيره

ساره:مش معقول سمي ال حصان علي اسمك ايه الجمال ده


 رواية حبي الابدي الفصل الحادي عشر 11 بقلم ايمان هاني
nada eid

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent