رواية نوري انا الفصل الثامن 8 - بقلم كيم اسراء

الصفحة الرئيسية

رواية نوري انا البارت الثامن 8 بقلم كيم اسراء

رواية نوري انا كاملة

رواية نوري انا الفصل الثامن 8

زين بغضب: اين اللي بيحصل دا ياهانم 
....: انت مين وبتكلم حبيبتي كدا ليه 
زين: حبيبتك مين يا زبا*له دي مراتي 
وفضل يضرب فيه ونور بتحاول تبعدو مش عارفه 
نور: سيبو يا زين حرام عليك هيموت كدا 
زين: اسكتي  يا زبا*له انت كمان وااله لاربيكو 
نور وهي بتشدو: اوعا بس كدا 
زين ضربها كف قري لدرجه انها وقعت على الارض 
...: هو دا اللي بيهتم بيكي وعايزه تفضلي معاه 
زين وهو بيضربه: وانت مالك 
....: او راجل طلقها 
زين بشر: مش هطلقها بس اوعدك هخليها تتمنى الموت لانو هيكون ارحم لها من اللي هعملو وانت كمان 
 نور انهارت من العياط واغمى عليها
زين: قومي متفتكريش انك كدا هتخدعيني 
 وحاول يقومها بس مقامتش
الشخص التاني قام وشالها: انت ايع معندكش دم قولتلك طلقها 
زين شدها منو: ابعد ايدك عنها يا حيو* ان  وشالها ودخل وقفل الباب
....: افتح دلوقت 
بس زين كلم الحرس بتوعو يبعدوه 
بعد وقت صحيت نور في مكان ضلمه فبدات تعيط بخوف وحزن والم 
................................................................................................
عند رودي
حسام جري ومسكها وهو مش مصدق 
حسام: رودي انت رجعتي كنت فين ليه سافرتي 
رودي: حسام وحشتني جدا 
حسام: ليه شافرتي يا رودي كل دا عشان زين
رودي: يا عم زين مين انت بس كنت معجبه بيه 
حسام: اومال سافرتي ليه يا رودي وليه مقولتيش ليا مكانك
رودي بتنهيده: دي قصه طويله اوي  
حسام: طب سافرتي ليه لو مش بسبب زين
رودي: انا كان عندي سرطان يا حسام 
حسام: ايه بس انت كنت كويسه
رودي: عشان مكنتش في مرحله خطر بس كان لازم اسافر عشان اتعالج  
حسام: وليه مقولتليش 
رودي: مكنتش عايزه اقلقك بس صحبتي كانت عارفه 
حسام: صحبتك مين 
رودي: نور
حسام: مش نور اتجوزت زمان وسافرت 
رودي: دي قصه طويله اوي هي رجعت دلوقت وبعتتلي عنوانها 
حسام: هاجي معاكي 
رودي: انت اكيد مشغول 
حسام: بس مش اهم منك او من نور 
(حسام ورودي يعرفو بعض من زمان جدا من ساعت مكانو اطفال وكانت نور كمان معاهم كانو التلاته جيران واصحاب مقربين وهنعرف باقي الحكايه مع الاحداث) 
بعد وقت
رودي: اعتقد كدا وصلنا دا العنوان 
بص حسام للمكان بصدمه 
حسام: انت متاكده من العنوان دا يا رودي 
رودي: ايوه دا العنوان اللي اتبعتلي في حاجه
حسام: كدا يعني مراتو هي نور 
رودي: مرات مين هو في  ايه
في الوقت دا كان الشخص نازل 
رودي وحسام جريو عليه 
رودي: سولي انت هنا هي فين نور
سليم بتنهيده: نور في خطر المجنون اللي فوق دا اكيد مش هيسيبها كدا دا حتى مدانيش فرصه افهمه
حسام بغضب: هيفضل طول عمرو غبي 
سليم: رودي خبطي انت ممكن يفتحو 
حسام: مش هيفتح انا هكسر الباب
سليم: مش هتعرف حاولت كتير 
حسام بتفكير: بس لو حاولنا احنا الاتنين هنعرف 
فعلا الباب اتكسر 
زين بغضب: 
رواية نوري انا الفصل الثامن 8 - بقلم كيم اسراء
أيمن محمد

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent