رواية حورية الاسد الفصل السابع 7 بقلم رحمة هاني

الصفحة الرئيسية

 رواية حورية الاسد الفصل السابع بقلم رحمة هاني

 رواية حورية الاسد الفصل السابع

 عشق..هو ايه الي جابك هنا يادكتور
احمد.. اصل بعيد عنك بيتي وقولت اقعد فيه شويه عندك مانع
عشق .. بغباء لا دا بيت صاحبتي مش بيتك
احمد.. بصدمه يا بنتي بقولك بيتي ايه غبيه انتي مبتفهميش
عشق .. بعصبية مين دي الي غابيه لولا أنك دكتوري كنت زماني علمتك الادب
احمد بصدمه..تعلميني الادب طب تصدقي انو انتي متعبتيش وانا هربيكي ياشبر ونص انتي
عشق بردح..ما تلم نفسك يا جدع انت هو عشان سكتنالو هيدخل بحماره ولا ايه متلم نفسك انت اصل باين اهلك معرفوش يربوك سور ياطنط سوري ياعمي هو انتو يتعرفون تربو بس مع الكائن الي واقف ده اكيد معرفتوش تتعاملو معا
سلوي والشرقاوي بصوت واحد ..لا براحتك يا بنتي اعتبري البيت بيتك
عشق ايوا كده هي دي الناس الاصيله ولا بلاش
احمد..من كتر الصدمه بلم  معرفش يتكلم (ياعيني عليك يا احمد صعبت عليا بشكل)
عشق.. ايه يادكتور بالمت كده ليه ولا القط كل لسانك
أما حور ونور والشرقاوي وساوس واقفين يشاهدو بصدمه المعقول ذلك الاحمد الذي يهابو الصغير قبل الكبير معرفش يدافع عن نفسو اماما تلك التي تدعو عشق
حور بصدمه..انتي تعرفي احمد يا عشق
عشق ..ايوا هو الدكتور الي حكتلك عنو بس معرفش ايه الي جابه هنا ده
حور.. ده احمد اخويا
عشق بلطم يالهوووي ياصغيره علي الهم ياعشق ياختي عليا وعلي لساني الي عايز قطعو
احمد.. هيا قالت ايه عليا ياحور
حور بعدم وعي..قالت عليك دكتور متخلف ومشفتش بربع جنيه تربيه وانو اهلك مربوكش وانك ضاكتاتور معفن
سلوي بصدمه هيا والشرقاوي احنا معرفناش نربي
عشق ..منك لله يا حور لازم تفتحي بوقك دلوقتي هعمل ايه في المصيبه دي دلوقتي
عشق ..طبعا لو حلفتلكو انو مكنتش اعرف انو انتو اهلو مش هتصدقوني اول مره اعرفكو  بس انتو عسل اوي واسفه الغلط الي الي عملته ده وانو أسأت الظن فيكو
سلوي والشرقاوي بتفهم لا ولا يهمك يا حبيبتي ♥️ احنا حبيناكي اوي واعتبرناكي ذي حور بنتنا
عشق بدموع.. بجد
سلو والشرقاوي بجد بس ليه عليكي
عشق بدموع ..علشان اهلي اتوفو من زمان وانا عندي سبع سنين ومش فاكره شكلهم خالص
سلوي وهيا تحتضنها احنا اهلك من النهارده واي حاجه تعوزيها تقوليلنا عليها ماشي يابنتي
عشق..حاضر ياطنط
سلوي بحنان..لا قوليلي يا ماما
عشق بدموع..ماما وقامت باحتضانها مره اخري
الشرقاوي..زي ما سلوي قالتلك بالظبط وقولي يابابا
عشق..بابا وقامت باحتضانه هو الآخر
اما احمد ..فقلبه وجعه علي دموعها ولا يعلم لماذا
..........
أما عند اسد
اسد وهو ينادي أحد الحراس الذين يقفون عند باب غرفته لحمايته
اسد..محسن يامحسن
محسن نعم يا باشا
اسد..هو مش انا قولتلك اسد بس عشان انت دراعي اليمين وزي اخويا
محسن ..حاضر يا اسد
اسد..بقولك معلش هتعبك معايا بس عايز اعرف كل حاجه عن الدكتورة حور في اقل من ساعه
محسن..ماشي تؤمر بحاجه تانيه
اسد..لا يلا سلام
محسن سلام
وبعد أن ذهب محسن
اسد وهو يبتسم بشر..شكلها هتحلو اوي واللهي لاندمك في اللحظه الي شوفتيني فيها ياحور ثم ابتسم بشر
أما عند أسر وهو في طريقه الي اسد خبط في بنت بتربيته فنزل بسرعه إيران من تكون
اسر وهو يساعدها في النهوض اسف يا انسه مكنش قصدي
البنت ..هو يوم باين من اول
اسر ..تحبي اوصلك علي بيتك واسف كمان مره
البنت .لا مستغنين عن خدماتك
اسر  بغضب..انتي باتكلميني كده ليه وانا قولتلك اسف قبلتها دلع
البنت بغضب..امال اكلمك الذاي ناس تقرف وتركته وذهبت
اسر وهو يخبط كفيه ببعض واللهي مجنونه وذهب في طريقه الي اسد وهو يفكر في هذه البنت التي أخذت عقله من اول مقابله

 

رواية حورية الاسد الفصل السابع 7 بقلم رحمة هاني
princess

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent