رواية عشقته بالصدفة الفصل السابع 7 بقلم وحيدة كالقمر

الصفحة الرئيسية

 رواية عشقته بالصدفة  الفصل السابع بقلم وحيدة كالقمر


 رواية عشقته بالصدفة  الفصل السابع

 يزن كان متغاظ جدا من الانسانة اللي هتسجنة وهي نفس الشخص اللي حبها
الكل خرج وسابة في المخزن
يزن عرف يفك ايديه وخرج من الباب الخلفي وهرب
بعدها رنا وعز الدين دخلوا المخزن ما لقوش يزن
عز الدين كويس الخطة كده نجحت وهرب دلوقتي المفروض يروح المكان السري بتاعه وما كملش كلامة وحد خبط عز الدين بحديدة على دماغة ورنا صوتت
وبعدها لقيت ناس كتير ومعاهم يزن ومسكوها جامد
يزن:يلا هاتوها المكان وعطوا عنيها
وبالفعل حصل كده واخدها العربية و ركبوها وكان ماشيين كان في حد ماشي وراهم بس هما مش واخدين بالهم
وصلوا المخزن ودخلوا رنا
يزن وقف قدامها وعطاها قام وبعدها طلع مسدسة وحطة على دماغ رنا ورصاصة طلعت....

 

رواية عشقته بالصدفة الفصل السابع 7 بقلم وحيدة كالقمر
princess

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent