رواية ظننته اخي الفصل الخامس 5 بقلم مريم عراقي

الصفحة الرئيسية

 رواية ظننته اخي  الفصل الخامس بقلم مريم عراقي

رواية ظننته اخي  الفصل الخامس

 عمر بسخرية: اختي ما هو عشان انت أخت بقي لازم اعرفك غلطك قرب منها بغضب اعمي ولسة هيرفع ايده منة بصت في عينيه وهي مليانة دموع وقالت بصوت مبحوح: عمر والله ما عملت حاجة
عمر فضلت ايده مرفوعة في الهوي وبص في عينيها التي تشبه حبات القهوة مع شكلها بالدموع ورموشها الكثيفة التي تغرقت بدموعها عمر حس بإحساس غريب بجانب النغزة اللي حسها لما شاف خوفها ودموعها....
عمر: كنت اول مرة اكون قريب من منة بالدرجة دي اول مرة ادقق في ملامحها كدة قد ايه هي جميلة وبريئة وزي القمر و....والله ما عملت حاجة كان هذا صوت منة المبحوح عمر فاق من سرحانه ولقاها بمنظر ما كنش يتمني انه يكون هو السبب فيه نظر إليها بضع ثواني ثم ضرب الحائط خلفها بيده وتركها وغادر......منة وهي بتبكي انا نفسي اعرف انا عملت ايه لكل ده.....
          بقلمي/✨مريم عراقي🖋
عند عادل في الكافيه مع اصحابه....
احمد صديقة بخبث: ايه يا عم عادل سرحان في ايه
محمود صديقة بخبث: سيبه يا عم سيبه عادل شكله ولهان انت مش شايف شكله عامل ازاي اوعدنا يارب....
عادل: بس يلا انت وهو ايه اللي انتم بتقلوه ده
احمد بخبث: بنقول اللي شايفينه ده انت مش معانا خالص
محمود بخبث: مين ها وراح غمز له
عادل: مين ايه تصدقوا انا غلطان اني قاعد معاكم وهم بالذهاب
احمد: استني بس يا ابني انت بتقفش ليه احنا بنهزر معاك
محمود بخبث: سيبو يا احمد ده صاحبي من زمان ولما بيبقي مخبي حاجة  مش عايز حد يعرفها بيهرب كدة واكمل بخبث: بس علي مين ما بقاش احمد السيد الا لو ما عرفتش كل حاجة...
      بقلمي/✨مريم عراقي🖋
عند عمر في افضل مكان يحب أن يذهب إليه عندما يكون يريد أن يتحدث مع نفسه....
عمر واقف سرحان وباصص للنيل وشكل منه مش راضي يطلع من دماغه عمال يفتكر كل حاجة فيها.....
عيونها الساحرة شفايفها الوردية التي تشبه الكريزشعرها الطويل الاسود المبعثرعلي وجها لبكائها وخوفها و....بااااس انا ازاي بفكر في اختي كدة انا اكيد اتجننت كان هذا صوت عمر الغاضب من نفسه لتفكيره بأخته بهذا الشكل ولكن تذكر المشهد الذي يشعله غضبا و هو إمساك عادل كفيها الصغيرتان كيف يتجرأ ان يلمس صغيرته قاطع تفكيره هاتف من سلمي....عمر بص علي الفون بغضب اعمي وضغط عليه بإيده جامد والقاه علي الارض بغضب ليتحطم الي ١٠٠ حتة وركب عربيته وطلع علي احدي البارات.......
          بقلمي/✨مريم عراقي🖋
عند سلمي في البيت....
سلمي بغضب: كدة يا عمر ما بتردش عليا ماشي ماشي يا عمر انا هوريك
عادل: مالك في ايه بتكلمي نفسك كدة ليه ايه خلاص اتجننت
سلمي بنرفزة: والنبي يا عمر مش نقصاك عالمسا
عادل بإستفزاز: ايه هو حبيب القلب ما بيردش عليك ولا ايه
سلمي بنرفزة: يا عادل سيبني في حالي بقول لك
عادل: خلاص ياختي ما تتعصبيش علينا اوي كدة اتفلقي
سلمي بنرفزة: ماشي يا عمر ماشي انا هعرفك مين هي سلمي اللي بجد
         بقلمي/✨مريم عراقي🖋
عند منة في الفيلا....
اول ما عمر مشي قامت خدت شاور وروقت الفيلا وحضرت عشا لعمر لانها عارفة انا ما كلش حاجة من الصبح وكل شوية تدخل البلكونة تبص عليه ما تلقيهوش.....
فضلت علي الحال ده لحد ما الساعة بقت ٢ الصبح
منة بقلق: هيكون راح فين استر يارب استر طب ما بيرضش علي التليفون ليه رد بقا يا عمر رد...
استنت نص ساعة وبرضو ما جاش .....
منه: ما بدهاش بقا انا هنزل ادور عليه واللي يحصل يحصل انا خايفة يكون حصله حاجة يارب يارب
منة لبست هدومهاولسة بتفتح باب الفيلا لقت عمر قدامها....
منة بقلق: عمر عمر انت كويس عمر زقها ودخل
منة حست ان عمر مش مظبوط...
عمر قلع جاكيته وبدأ يفك ازارقميصه
منة بقلق وقفت قدامه : مالك يا عمر انت كويس
عمر بتعلثم: ان...انا كويس ابعدي عني انت بس
منة بشك: انت شارب يا عمر
عمر بترنح: مل..كيش دعوة بقولك اب.عد.ي عني
منة بصوت عالي نسبيا ودموع: بقولك مش هبعد انت اتجننت يا عمر بتشرب
عمر بغضب قلت لك ابعدي عني وراح زقها زقة جامدة راحت منة وقعت علي سن الكرسي وبدأت تفقد توازنها...
منة بألم: عم.ر واغمي عليها
عمر بصدمة: من.ة منااااااا....ي

رواية ظننته اخي الفصل الخامس 5 بقلم مريم عراقي
princess

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent