رواية عشق المراد الفصل الثالث والثلاثون 33 - بقلم نورا رمضان

الصفحة الرئيسية

رواية عشق المراد البارت  الثالث والثلاثون 33 بقلم نورا رمضان

رواية عشق المراد كاملة

رواية عشق المراد الفصل الثالث والثلاثون 33

اسد :سهير هانم هربت من السجن
مراد بصدمه :ازاي
اسد :اديت رشوه للعسكري وساعدها علي الهرب وبعد مهربت العسكري اعترف وقال إن سمعها وهيا بتقول هتقت"لك انت وعشق خلي بالك علي نفسك يا مراد وقولي مكانك فين وهبعتلك قوه
مراد بصدمه :تمام انا رايح بيت عز الدين
اسد باستغراب:ليه
مراد :هقولك بعدين سلام
وقفلوا
عشق بقلق:اي اللي حصل يامراد
مراد بحزن:سهير هانم هربت وبتخطط انها تقتل"نا
عشق :بخضه:انا خايفه يامراد
مراد :متخافيش اسد هيبعتلنا قوه
اياد:انا هكلم الحراس يجوا واتصل عليهم
بعد شويه وصلوا
ونزلوا
مراد بحزن لعشق واياد :جاهزين تقابلوا ابوكوا بعد ده كله
عشق واياد مسكوا في بعض بيطمنوا بعض :جاهزين
وطلعوا خبطوا بعد دقايق عز الدين فتح
عز الدين بصدمه :اي ده
اياد بغضب وحزن من بباه:اي مش هتدخل ولادك بيتك ولا اي ياعز الدين
عز الدين بدهشه :انت مين
اياد:انا اياد ابنك مش هتدخلنا ولا اي
عز الدين بحزن: اتفضلوا
اياد :ليه عملت فيا كده انت ودتني ملجأ ولا بعتني انا عايز افهم كل حاجه في يوم وليله اعرف اني مش ابن الناس اللي ربوني واني عندي اخت توأم وان ابويا بالبشاعه دي اتفضل برر اللي عملته فينا احنا ذنبنا اي يحصل فينا كده ليه بتوجعنا كده دافع عن نفسك قولي ليه عملت كده
عشق :ليه تحرمنا من بعض وانت عارف اني من صغري كان نفسي يبقي ليا اخ لأن سالي كانت بتعاملني وحش وانتا عارف كانت بتعمل اي ليه تفرقنا عن بعض احنا ذنبنا اي انك طايش ومش قد المسئوليه ليه تتجوز ماما وتعذبها وتلعب بمشاعرها هي حبتك من كل قلبها باعت ابوها وامها عشانك واستحملت خيانة"تك ليها وشرب"ك و زلك ليها وضربك ليه عملت كده انت شيطان مش انسان واحده باعت أهلها والدنيا كلها عشانك وحطتك تاج علي رأسها وانت مصونتهاش كانت هيا اللي  بتشتغل وبتصرف عليك كانت بتتهان وانت مكنش همك ماما كانت جوهرة ثمينه وانت كسرتها انا واياد اتحرمنا من ماما بسببك واتحرمنا من بعض احنا روح واحده وانت فرقتنا احنا الاتنين اتعذبنا بسببك قولي ليه عملت كده دافع عن نفسك وبكت بحرقه
عز الدين بحزن وندم لما فعله :انا اسف ليكوا هقولكم اي اللي حصل
فلاش باك
يوم ولاده عشق واياد
كان في حالتين ولاده في المستشفي
ورد وست تانيه
ورد ولدت عشق واياد والست التانيه ولدت ولد بس للاسف ما"ت
والممرضه ادتني عشق واياد انا كنت مدايق عشان انتوا اتنين عشان مش هعرف اصرف عليكوا فجأة لقيت راجل تدخلي وروحتله
عز الدين:عايز اي يا استاذ
الراجل :هطلب منك طلب انا عايز اخد الولد ده وشاور علي اياد
عز الدين بصدمه :نعم انت اتجننت
الراجل :وطي صوتك انا مراتي كانت بتولد بس الولد ما"ت ومراتي مريضه قلب لو عرفت هتروح مني عشان جبناه بعد عذاب ف انا عايز اخد الولد
عز الدين:بس
الراجل :مبسش خد ده شيك ب 250الف جنيه ها قولت اي
عز الدين:قولت مبروك واداله اياد
باك
اياد كان بيسمع وهو بيبكي ازاي أبوه قدر يبيعه ازاي قدر يبيع حته من لحمه ودمه
عز الدين بحزن : انا اسف ليكوا وعارف أن اسفي مش هيخفف وجعكوا بس انا اسف الطمع كان عاميني والحقد والغيره من كل الناس اتجوزت ورد عشان فلوسها مش عشان حبيتها انا استاهل ألقت"ل ازاي كنت غبي وضيعت مراتي وولادي انا اسف ليكوا ياريت تسامحوني
اياد بسخريه:اسامحك علي اي ولا اي اسامحك انك بعتني وامي ماتت بسببك وعشق اتجوزت غصب عنها عشان جدي عرض عليك فلوس عيشنا في زل بسببك بها ولادك ومراتك عشان فلوس واحنا هنبيعك بس مش بالفلوس هنبيعك بأننا هنبعد عنك واحنا منتشرفش بيك  
عشق اتصدمت لأنها مكانتش تعرف أن ابوها باعها لمراد
عشق بصدمه :حتي انا بعتني ليه بتكسرنا ليه انا مش مسمحاك يبابا هههههه دي حتي خساره فيك كلمه بابا يلا يامراد
كانوا هيمشوا بس لقوا سهير داخله عليهم ومعاها مسدس
مراد بغضب :جاي ليه انتي كمان عشان تقت"لي ابنك اقتليني وريحيني انا زهقت منك
سهير: لازم اعذبكم الاول قولي اقت"ل مين اقت"ل مراتك وابنك ولا حماك ولا اخو مراتك
مراد راح عند عشق وخدها في حضنه :متقدريش تعملي حاجه واول لما الشرطه تمسكك هتنعدم"ي علطول وهرتاح منك ومن قرفك اللي شوفت طول حياتي كلها
سهير استغلت وجع مراد لما يفتكر طفولته وقربت عند اياد عشان كان قريب منها  وعمرت المسدس وصوبته ناحيه اياد
عز الدين جري بسرعه وقف قدام اياد وطلعت طلق"ة  جت في عز الدين
كلهم اتصدموا
وعشق واياد جريوا عليه ومراد جري مسك سهير وكتفها
عشق بدموع وايديها مليانه د"م :بابا قوم يا بابا قوم هتبقي كويس قوم
اياد بدموع :بابا فوء انا مسامحك انا اسف علي الكلام اللي قولته يبابا
عز الدين وهو بيحاول يتنفس :سامحوني يا ولاد انا اسف ليكوا ساحموني اسف اني بعدتكم عن بعض واسف علي الوجع والذل و الكسره اللي عيشتوها بسببي اسف
وفقد الوعي
اياد وعشق بصريخ:لا باباااا
دخل البوليس وقبضوا علي سهير وخدوا عز الدين وودوه المستشفي
وصلوا ودخل عز الدين العمليات ومراد اتصل علي سليمان وقاله يجي المستشفي
وصلوا واياد وعشق حاضنين بعد وبيبكوا
بعد ساعات الدكتور خرج
كلهم جريوا عليه وسالي وفوزيه عرفوا اللي حصل وجم
عشق واياد :طمنا يادكتور بابا اي اللي حصله
الدكتور بأسف :*****
عشق :لا بابا
 
 
رواية عشق المراد الفصل الثالث والثلاثون 33 - بقلم نورا رمضان
princess

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent