رواية جميلة ولكن الفصل الثاني 2 بقلم لولو محمد

الصفحة الرئيسية

رواية جميلة ولكن  الفصل الثاني بقلم لولو محمد

 رواية جميلة ولكن  الفصل الثاني

 اول لما دخلت الصالون كنت باصه في الأرض ومكشره وبدعي في سري اني معجبهوش
لقيت جارتنا ام احمد بتقول:
_ بسم الله ماشاء الله، تعالي يا جميله اقعدي جمبي شايف يا ياسر عروستك حلوه ازاي
_ مامت العريس قالت: تبار ك الله جميله وهي فعلا جميله
انا بقى كان عندي فضول اعرف هو ليه العريس ساكت وياتري شكله ايه لقيت نفسي ببص بطرف عيني لقيته بيبص عليا نزلت عيني بسرعه
وكانوا بيتكلموا وانا مش سمعاهم اصلا
وفجأه سبونا لوحدنا ودخلوا التلاته جوه علشان نقعد لوحدنا شويه
واخيرا اتكلم وسمعت صوته
_ انتي مكسوفه ليه اوووي كده
بصتله وانا بقول لا مافيش حاجه وأول لما عيني جت في عينه حسيت بحاجه غريبه حسيت اني اعرفه من زمان ابتسامته كانت ساحره لقيت قلبي بيدق ووشي احمر
واتلجلجت في الكلام مش عارفه ايه اللي حصل معقول احب حد من اول نظره معقول بعد ما كنت من دقايق بدعي اني معجبهوش بقيت بقول يا سلام لو يحبي او يشفني حلوه زي ماهما بيقولوا
قعد يسألني اسئله ويفتح معايا كلام وانا مكنتش برد غير بهز راسي او كلمات صغيره اه.... لا.... مش اوي
بعد شويه مامته وجارتنا وماما جم وقالوا ايه الاخبار
رد ياسر وقال
_ الظاهر ان دمي تقيل على جميله
_ماما :ليه بتقول كده يا بني بس هي جميله بتتكسف زياده
انا مكنتش عارفه اعمل ايه لقيت نفسي بقوم وبدخل جوه من غير اي كلام
بعد لما مشيوا لقيت ماما داخله عليا وبتحضني وبتقولي
_شفتي العريس حلو ازاي وكمان ماشاء الله مستواه المادي حلو جدااا
هو ده اللي انا حطمن عليكي معاه يا بنتي
_ بس يا ماما انا كان نفسي ادخل الجامعه واكمل دراستي
_ قالتلي والله انتي وشطارتك بقى حاولي تقنعيه يوافق تكملي تعليمك بعد الجواز ما عندك اخوكي محسن اهو خلي مراته تكمل تعلمها بعد الجواز عادي
ها قلتي ايه يا جميله يا بنتي الناس عاوزين رد
_ قلتلها طيب ياماما سبيني افكر
الصراحه انا ياسر كان عاجبني واستغربت ان صورته ما فرقتش خيالي بس انا كان نفسي احب واتحب كان نفسي اروح الكليه واتعرف على شاب واعيش قصه حب رومانسيه
بعدها بيومين لقيت ماما بتقولي
_ مامت العريس اتصلت وبتقولي انه عاوز يخرج معاكي بره علشان تتعرفوا على بعض اكتر
_ قلتلها لوحدنا
_ ما انا مقدرش اقول لحد من اخواتك حيرفضوا وحيفشكلوا الجوازه
ايه رايك اجي معاكي انا وطنط ام احمد ونقعد في اي مكان عام
_ مش عارفه يا ماما اللي تشوفيه
وفعلا ماما ومامته حددوا معاد كان في كافيتريا على النيل وماما ماجتش معايا كانت تعبانه و جارتنا ومامته هما اللي جم معانا ولما وصلنا قعدوا هما على ترابيزه وانا وياسر على ترابيزه تانيه
_ انتي عارفه انك اجمل بنت انا شفتها في حياتي
_ شكرااا ربنا يكرمك
ياسر وهو بيبتسم ابتسامته الساحره : برده مكسوفه.... عارفه يا جميله انا اللي شدني ليكي مش جمالك لا كسوفك ده ونظراتك البريئه دي
_ قعد يحكيلي حجات كتير من اول لما اتولد لحد لما قرر انه يتجوز ونزل اجازه علشان يشوفني بعد ما طنط ام احمد حكتله عني
قالي انا فاضلي شهر على اجازتي ومش عاوز ردك الا في نهايه الشهر تكوني عرفتيني اكتر بس ممكن تاخدي رقمي ونتكلم في التليفون لو مكنش ده يضايقك
وفعلا نفس اليوم بليل لقيته بيتصل وفضلنا نتكلم وانا سعيده ومبسوطه اول مره احب حد اول مره حد يكلمني في التليفون اول مره حد يحسسني اني أنثى مش لسه طفله خايفين عليها
فضلنا نتكلم وكل يوم اتعلق بيه اكتر وكل يوم عاوزه اقوله اني موافقه ومش حستني الشهر بس مش عارفه اقولها ازاي
وهو صامد مش بيسالني خالص وكانه قاصد يعلقني اكتر بيه
وقبل ما الشهر يخلص بيومين لقيت ماما داخله عليا وبتقولي.....

 

رواية جميلة ولكن الفصل الثاني 2 بقلم لولو محمد
princess

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent