رواية احببته رغم قسوته التاسع عشر 19 بقلم ملك محمد

الصفحة الرئيسية

رواية احببته رغم قسوته  الفصل التاسع عشر  بقلم ملك محمد

 رواية احببته رغم قسوته  الفصل التاسع عشر

_البقاء لله والدتك في ذمة الله.
جميلة بعياط:اييييه ....انت ...انت بتقول ايه يا بني آدم انت هي مكنتش تعبانة اصلا .
الدكتور :انا اسف يا فندم ..انا الدكتور اللي مسئول عن حالتها تقدري حضرتك تيجي في مستشفي *****دلوقتي وهفهم حضرتك كل حاجة .
جميلة انهارت في العياط ودياب خدها في حضنه وقالها :معلش أهدي يا حبيبتي أهدي .
جميلة بانهيار :دي كانت كويسة والله كانت كويسة ...ما"تت ازاي .
أنا.. انا لازم اروح لها دلوقتي ..ابوس ايدك يا دياب لازم اروح لها .
دياب اتنهد وقالها طيب استني اشوف في مخرج تاني من هنا ولا لا.
دياب رجعلها وقالها :تعالي بسرعة في باب خلفي اهو .
هجدظظ ماشيين لحد ما لقوا تاكسي ..ركبوا التاكسي وقالوا لي علي عنوان المستشفي .
وصلوا المستشفي وجميلة دخلت تجري لحد ما راحت الاوضة اللي كانت فيها والدتها .
الدكتور :ازيك يا مدام .
جميلة بانهيار :انا عايزة افهم انا والدتي مكنتش مريضة اتو"فت ازااي .
الدكتور بحزن وهدوء :والدتك كانت مخبية عنك أنها عندها كان"سر في المخ ..ورفضت تاخد كيماوي علشان متعرفيش وسايبة ليكي رسالة جوا في الاوضة تقدري حضرتك تودعيها .
جميلة بصدمة ودموع :انت ..انت بتقول اييه...عندها كااان"سر .
جميلة دخلت الاوضة وبدأت تقرا الرسالة اللي كان محتواها :"جميلة بنتي وحبيبتي وعمري كله ...لما تقري الرسالة دي هكون انا خلاص مش موجودة ..انا عارفة اني في نظرك امك خاي"نة بس والله العظيم راشد هو اللي أجبرني يا بنتي والله ما كان بمزاجي ...انا عارفة اني غلطانة ..كل اللي بطلبه منك انك تسامحيني ...عارفة انك مصدومة دلوقتي لاني عمري ما قولتلك اني عندي كا"نسر في المخ ..بس معلش كنت عايزاكِ تعيشي مبسوطة وانا كنت عارفة اني بودع....قولي لريم أن تيتا بتحبها اوي وخليكِ مع دياب ..مش هتلاقي حد بيحبك قده ...انا بحبك اوي يا بنتي ...ابقي افتكريني ..... امك سعاد "
جميلة الدموع بقيت تنزل من عينيها زي المطر وقربت علي السرير اللي كانت عليه والدتها وسالت الغطا من علي وشها وهي بتقولها :سامحيني انتي يا امي ..سامحيني ..جميلة قربت منها وباست رأسها بعدها خرجت وعينيها ووشعا كان احمر من كتير العياط .
دياب خدها في حضنه وقالها :البقاء لله ربنا يصبرك .
جميلة حضنته وبعدها قالت له :طب يلا علشان نعمل إجراءات الدفن .
وفعلا بلغوا الناس أنها اتوفت وطلعوا المقا"بر علشان يدفنوها ..روحت جميلة علي البيت وهي مش مستوعبة أن كل ده حصل ..
جيه دياب ومعاه محامي ...ودياب قالها :دا المحامي المسئول عن اعلان الوراثة .
المحامي :حضرتك انا المحامي بتاع العيلة ..وانتي الوريثة الوحيدة لوالدتك لأنها ملهاش اي حد تاني .
جميلة :طيب بعد اذنك يا دياب خلص الموضوع ده ..انا مش عايزة اتكلم في اي حاجة دلوقتي .
طلعت جميلة اوضتها وجابت الالبوم وبدأت تشوف صورهم وهما مع بعض ..وهي لسة نونو وامها كانت شايلاها .. لما كانت في اعدادي ..ولما كانت في ثانوي ...وكمان وهي بتتخرج ..ويوم فرحها ....كل دي ذكريات كانا مع والدتها وبقيت مجرد ذكريات علشان خلاص والدتها مبقيتش موجودة ...جميلة كانت بتعيط بحرقة ...بعدها افتكرت ريم وريهام  قعدت تدور عليها وعلي ريهام بس مفيش حد !
نزلت جري لدياب وهي بتقوله :بنتي فييين يا دياب ..ريم فيين .
دياب بقلق : طب طب أهدي هتصل بريهام اشوفها .
جميلة:يعنييي ليبيه يعني انت متعرفش بنتييي فيين .
دياب :أهدي يا جميلة أهدي .
اتصل دياب ريهام .
ريهام بتريقة :اهلا اهلا اخويا العزيز .
دياب بحدة :ريم فين يا ريهام .
ريهام :متبقاش عصبي اوي كدة .
دياب :انجزي يا ريهام هي معاكي صح .
ريهام :اممم ..أن هي معايا ..بس لو منفذتش اللي هطلبه منك هتروح عند اللي خلقها .
دياب بحدة وصدمة :انتي اتجننتي يا ريهام ولا ايه.
ريهام :لا متجننتش يا عمري ....ولو معملتش ليا تنازل عن كل املاكك وفلوسك اعتبر أن ريم جنب راشد ...ها راشد اللي انت قت"لته .
دياب :وربنا لاوريكي يا ريهام .
ريهام قفلت في وشه السكة .
جميلة بصراخ :ضيعت بنتي يا دياااب ضيعتهااااا ..
دياب بعصبية :انا اللي ضيعتها يا جميلة ...ماشي يا جميلة ..ماشي .
جميلة كانت قاعدة جواها نا"ر علشان بنتها الي بقيت بين ايدين ريهام اللي اتضح أنها مجنونة وكلبة فلوس .
دياب اتصدم في أخته بس افتكر أن ريهام اكيد راحت مكان واحد بس وهو عارفه كويس ...
اتصل دياب بالشرطة علشان ميتصرفش من دماغه وبل"غهم عن المكان .
وراحوا المكان ودخلوا لقوا فعلا ريهام ورابطة ريم وسيف كمان !
ريهام اول ما شافتهم شالت ريم وحطت علي رقبتها الس"كينة وقالت: اللي هيقرب هقت"لها .
الظابط بدأ يقرب راحت ريهام ماسكة السك"ينة ووووو....

رواية احببته رغم قسوته التاسع عشر 19 بقلم ملك محمد
princess

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent