رواية مجهول الهوية الفصل السابع عشر 17 بقلم مونت كارل

الصفحة الرئيسية

 رواية مجهول الهوية  الفصل   السابع عشر بقلم مونت كارل

 رواية مجهول الهوية الفصل  السابع عشر 

                          لا يمكننا العيش بسلام في عالم مليء بالأوغاد
                                    باتي - شيطانه علويه
قاتلت سابينا بضرواه الفرقه التي هاجمت الكهف وقتلت معظم افرادها لكنها في حمية المعركه لم تنتبه للخطر القادم من خلفها
الملك داغر ومن خلفه كتيبه من أعتي مردة الجان
انها حتي لم تشعر بوجودهم حيث استخدم داغر تعويذه سحريه ساعدته علي الاختفاء إلا عندما انغرست حربه في جانب معدتها الأيمن، صرخت سابينا من الألم بعدما تم طعنها من الخلف علي غير عادة ملوك الجان وجدت داغر يبتسم وهو ينزع حربته من جسدها
ترنحت سابينا وسقطت علي الأرض، عندما سمعت هارفا صرخت سابينا تشتت تركيزها للحظات وطالتها بعض ضربات السيوف فقد رأت جنود داغر يحيطون بسابينا ويقومون بتقيدها
انكشف ظهر هارفا الذي كانت سابينا تحميه
قفزت سابينا نحو السماء بغضب وعندما نزلت علي الأرض بقدميها احدثت عاصفه وهزه ارضيه قتلت العديد من جيش الملك داغر لكنها لمحت جنود الملك يقتربون من الكهف حيث توجد تيشا
صمتت كيرا قبل أن تقول، كانت هارفا تستطيع المقاومه اكثر، اخر من رأها قال انها نزعت خاتم اوزادوغ من يدها، طوحت به تجاه تيشا وهو تتمتم بطلسم غامض، ثم توقفت عن القتال ببساطه وسط اندهاش ما تبقى من جيش الملك داغر
هجم عليها الجنود وقامو بتقيدها بسلاسل مسحوره
وتيشا، تسأل ناصر بقلق؟
قالت كيرا وهي تحدق بوجه ناصر، تيشا اختفت ولم يعرف احد أين رحلت
اقتاد الملك داغر هارفا وسابينا وهم مقيدين نحو مملكته تشيعه طبول الأنتصار
الاخبار الاي وصلت للي تقول ان داغر قام بسجن سابينا وهارفا تحت الأرض في سجن الضياع والذي لا يعرف احد مكانه ولا يوجد له باب
تحرسهم فرقه من أعتي أفراد الجان، السحره والمشعوذين
تنهد ناصر بآسي وهو ينظر تجاه الأرض وسقطت دمعات من عيونه ثم من غير كلام انطلق في طريقه نحو سانتا تتبعه كيرا بصمت.
ظل طائر الرخ مقيد في الوتد الحديدي لايام  بعدما قامت حكيمه شيطانه بمدواوة جرحه
كان يتطلع للشخص الذي قام بآسره حتي جاء اليوم الذي ظهرت له فيه شيطانه شابه من فوق الجبل
تطلع طائر الرخ نحو الشيطانه غريبة المظهر وخاطبها بصوت عصبي
كيف تتجرأين بأسري
الشيطانه باتي وهي تحلق قبل أن تهبط امامه، لقد أنقذت حياتك ايه الطائر العجوز
طائر الرخ تقيديني مثل العبيد وتقولي أنقذت حياتك +؟
باتي وهي تجلس في الهواء، اجل يا عديم المنفعه
لو لم أقم بأسرك كنت ستموت بعد اسبوع
طائر الرخ كيف يا شيطانه؟
باتي بغضب انا سيدتك الأن
طائر الرخ، لدي سيده واحده اسمها  هارفا
باتي وهي تضحك، هارفا ستهزم في المعركه
طائر الرخ انتي عرافه؟
باتي وهي تحلق في الهواء لدي عيون كثيره ومسترقي سمع
ستنشب حرب طاحنه، ستهزم هارفا
طائر الرخ متي؟
باتي وهي تبتعد بعد يومين
طائر الرخ بتوسل اتركيني اعود لسيدتي
باتي وهي تختفي انا سيدتك
كيرا وهي تحاول أن تلحق بناصر بهيئتها البشريه، انا اكره الساحرات
كيف سنقيم مع تلك السانتا
ناصر، انا لا اخطط للبقاء معها
كيرا، بماذا تفكر؟
ناصر، لن اترك سابينا وهارفا سجناء عند الملك داغر بسببي
كيرا، انت مجنون؟
ناصر، الجنون الحقيقي هو في التخلي عن اصدقائنا، تذكري ذلك جيدآ
كيرا بحيره؟. مالذي يدفعك لذلك ناصر؟
ناصر أخلاقنا وديننا كيرا
وصل ناصر وادي نتح تتبعه كيرا وسرعان ما دلف لكهف سانتا والتي كانت جالسه تنتظره
سانتا فور رؤيتها ناصر، ما تفكر فيه يا ناصر سيقودك لهلاكك
ناصر وهو يبتسم نسيت انك ساحره
سانتا، دخول مملكة داغر لن يكون بالسهوله التي كانت المره الاولي
الملك داغر استأجر سحره لمراقبة أسوار المدينه بعدما سرقنا خاتم اوزادوغ
ثم فرضآ انك تسللت لداخل المملكه لن تعثر علي سجن الضياع المتنقل
منتهي التفاؤل علق ناصر بهم
انا أخبرك الحقيقه يا ناصر
ناصر كلامك لن يثنيني عن المحاوله
سانتا علي الاقل انتظر هنا بعض الوقت حتي اعلمك بعض طرق السحر
ناصر بتسأل يعني انت لن ترافقنيا؟
سانتا وهي تشيح بوجهها بعيد، هذه ليست معركتي يا ناصر
ناصر علي الأقل اخبريني بمكان تيشا؟
سانتا رغم بقائك شهور في وادي الظلم لم تتعلم شيء؟
استخدم قدراتك يا ناصر
ناصر وهو يفكر، حاضر
ظل ناصر في كهف سابينا يتعلم طرق السحر، كانت مهاراته تزداد بسرعه، تعلم طلاسم الانتقال، التشكل، الدفاع عن النفس، لكنه رفض تعلم طرق السحر الأسود لأن تتعارض مع دينه وقيمه
سانتا، بدون السحر الأسود انت هالك يا ناصر
ناصر لن يحدث الا ما قدره الله لنا سانتا
سانتا ان كنت تقبل النصيحه لا تحاول دخول مملكة داغر قبل العثور علي بقية بنات الملك الفاني
اذا اجتمعت الاميرات في مكان واحد لن يستطيع اي جيش كان الوقوف في وجههم
فلكل اميره مهاره مختلفه ولا تكتمل قوتهم الا بوجودهم كلهم
ناصر، الوقت ضيق
سانتا بأمتعاض تسرعك سيلحق بك الفشل
رحل ناصر رفقة كيرا بعد شهر قضاه في تعلم السحر من سانتا للبحث عن تيشا، تتبعه الحشره افطاق والتي قررت أخيرآ الانفصال عن رفيقها  سفتاح  لانه لا يعاملها بلطف،وطريقته همجيه، مقرفه حتي انه يتغوط أمامها دون أن يتخذ ساتر.
اتجهو اولآ ناحية الشرق كما طلبت افطاق قبل أن يتحولو جهة الشمال ملتفين خلف مؤخرة مملكة الجان الأزرق وأحتاجو اسابيع لعبورها، مارين خلال غابات، سهول،،وديان، مستنقعات، جبال جليديه واخوار
لم يستخدم ناصر طلسم الانتقال كما طلبت منه سانتا لانه من الممكن أن يكشف مكانهم بسهوله
الرحله التي أرهقت ناصر وافطاق لان كيرا كانت تحلق في الهواء كعصفوره  حتي حطو اخر نهار بعد أن عبرو مملكة الجان الأزرق
وسط واحه قررو ان يقضو خلالها ليلتهم، ناصر كان متعب جدآ لذلك خلد للنوم
بينما انطلقت كيرا وافطاق للبحث عن طعام، دل ناصر نائمآ لمده طويله حتي فتح عينيه قبيل منتصف الليل وجد الخيمه فارغه وشعر بالحاجه لأفراغ مثانته
،
رغم انه يعلم أن كيرا وافطاق غير موجودين الا انه قطع مسافه كبيره حتي اختفي خلف صخره لقضاء حاجته
قبل أن ينتهي سمع صوت آنات قادمه من بعيد، كان هناك شخص يتألم
تبع ناصر الصوت وسرعان ما أبتعد عن الخيمه وسط الرمال التي تتخللها شجيرات متفرقه
اخيرا على بعد ميلين وصل ناصر حفره كبيره في الأرض كان الصوت يخرج منها
ناصر كان يستطيع الرؤيه في الظلام لذلك رأي شابه جميله عاريه راقده في قعر الحفره تتوجع بشده
كانت هناك درجات صخريه تصل لقعر الحفره نزلها ناصر برويه حتي وصل عندها، اشلح وجهه عندما رمق جسدها الأزرق
نزع ملابسه وستر بها جسد الفتاه قبل أن يقوم بحملها على كتفه نحو السطح
كان واضح جدا انها جنيه لكن ناصر ما كان ليتأخر ابدا في مساعدة اي مخلوق كان
حملها نحو الخيمه فاقده للوعي هناك ارقدها ولم تكن كيرا وافطاق قد عادت بعد
ثم خرج للبحث عن أعشاب طبيه لمدواة جراحها.
رواية مجهول الهوية الفصل السابع عشر 17  بقلم مونت كارل
princess

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent