رواية بنات الخالة الفصل العاشر 10 بقلم شروق حجازي

الصفحة الرئيسية

 

 رواية بنات الخالة الفصل العاشر بقلم شروق حجازي

 رواية بنات الخالة الفصل العاشر

 زين : خلاص ماشي وانا هاخد سيلين وندخل المحل اللي هي عاوزاه
ونتجمع كلنا في المطعم
يلا بينا
حمزه :يلا
عند أسيل وأمندا
أسيل: اي اللي أنا شايفاه ده
أمندا : في اي
أسيل : انت شايفه اللي واقف هناك ده
أمندا: اه ماله
أسيل: دا الظابط اللي حكيتلكم عنه
اي جابه هنا ده
اي ده هو الولد اللي معاه ده ابنه ولا اي
أمندا: ممكن
أسيل بزعل: ممكن يكون متجوز
أمندا: طب تعالي كده
أسيل: هنروح فين
أمندا: تعالي بس
أمندا: أه مش تحاسب
الظابط(عمار): انا أسف بس انتي اللي خبطي فيا
أمندا : خبط فيك بقصد يعني مش فاهمة
أسيل: خلاص حصل خير
عمار: ايه ده مش انتي أخت ياسين باشا
أسيل:اه هو حضرتك تعرفني
عمار: انا الظابط عمار لما جيتي القسم عشان المشكلة
أسيل: أه افتكرت حضرتك
عمار: صدفه سعيده
أسيل: أنا أسعد
الولد: يلا يابابا بقا
أسيل بصدمة:بابا
عمار: مش تسلم علي طنط الاول يا عمر
عمر: ازاي حضرتك
أسيل: الحمد لله بخير
انت ازيك
عمر: كويس
أسيل: يارب دايما
أسيل بزعل : شبهك ماشاء الله ربنا يخليهولك
عمار بمكر: اه طبعاً مهو الخال والد برضوا ولا اي
أسيل بفرح: اي ده هو انت خالوا
عمار:أه و مالك فرحانه كده لي
أسيل بإحراج: لا عادي
احنا هنمشي احنا بقا عشان اتأخرنا سلام يلا ياأمندا
أسيل شدت ايد أمندا وطلعت تجري
عمار بضحك: يامجنونه مسيرك تقعي
عمر: يلا ياخالوا بقا
عمار: يالئيم اشمعنا دلوقتي خالوا يعني
عمر بضحك: ألاه خير تعمل بصحيح
عمار: هو انت متأكد أن عندك سبع سنين مش سبعين
عمر: بيقولوا كده
عمار: طب يلا قدامي ياخويا يلا عشان نروح
عمر :يلا
أمندا: يخربيتك خلاص مش قادره أخد نفسي
أسيل:مين سمعك
هو انا عكيت الدنيا أوي
أمندا بضحك: انتوا كان ناقصكوا شجرة واتنين ليمون بس
أسيل: تصدقي انك رخمة
وبعدين اي الحركة اللي عملتيها دي دا انقرضت من السبعينات
أمندا: تصدقي أنا غلطانة فعلاً ياريتني كنت سيبتك
لدماغك تنفجر من كتر التفكير في الموضوع
عشان تعرفي هو متجوز ولا لا
أسيل: خلاص ياكبير أنا أقدر دا انتي قلبي انتي
أمندا بتريقة: قلببببببك دلوقتي قلببببببك
أسيل: خلاص بقا قلبك أبيض
أمندا:طب يلا نروحلهم المطعم عشان اتأخرنا
أسيل: يلا
في المطعم
أسر: هم أسيل وأمندا اتأخروا كده ليه
مريم : مش عارفه
أسر :أنا هقوم أشوفهم
مريم: أهم داخلين المطعم أهوه
أسر: انتوا كنتوا فين كل ده
أمندا:  المحل كان زحمة أوي
أسر بشك: طب اقعدوا يلا
عند زين وسيلين
زين : يلا شوفي هتجيبي اي بقالنا ساعه ولسه مختارتيش حاجه
سيلين: بقولك اي سيبني أنقي براحتي
زين: مهو احنا واقفين كل ده ومفيش حاجه عجبتك
سيلين: أعمل اي مفيش حاجه ظاخه مزاجي
زين : طب وسعيلي كده
سيلين: وسعت
زين:اممممم طب شوفي الفستان ده كده
سيلين: عادي يعني
زين: عادي يعني ومالك بتقوليها بقرف كده
ادخلي قسيه طيب
سيلين: هو انت متعرفش
زين:عرفيني
سيلين: مش أنا مبلبسش فساتين
زين: نعااااااااام يختي
سيلين بخوف: اي في اي
زين: ولما انتي مش بتلبسي فساتين مدخلانا المحل ده ليه
سيلين: قولت أخد فكره عادي يعني
زين : اه اللي هو خد فكره واشتري بكره صح
سيلين:مهو أنا مش هشتري عشان مش بلبس فساتين
زين: طب قسما بالله لتدخلي وتقيسي الفستان ده يلا
سيلين خافت  بس مبينتش
سيلين: ولو مقيستوش
زين بتفكير براحتك
زين فضل يقرب من سيلين فضل يقرب وهي تبعد
سيلين بخوف: في اي انت بتقرب كده ليه
زين فضل يقرب لحد ماسيلين لزقت في الجدار
زين : مفيش كنت عاوز أقولك أن لبسك من هنا وجاي
هيكون فساتين وانسي اللبس الشبابي اللي بتلبسيه ده
سيلين: وانا ايه اللي يخليني أسمع كلامك ماسك عليا ذلة
وانا معرفش
زين: ايوه بالظبط كده
سيلين: واي هي بقا ان شاء الله
زين طلع تليفونه وفتح ڤيدوا وفرجها
سيلين بشهقه: نهار اسود صورته ازاي ده
زين بضحك: ها اي رأيك يحلوه
لو مسمعتيش كلامي هفرج الكل علي الڤيديوا
وشوفي ساعتها بقا يزن هيعمل اي لما يعرف انك اللي
عملتي  فيه المقلب في القطر
سيلين: وريني كده الفستان بيقول اي
زين : خمس دقائق تخشي تقسيه وتطلعي توريني
سيلين ببرطمة: ربنا علي الظالم
زين: بتقولي حاجة
سيلين : مبقولش
زين : بحسب
سيلين بصوت واطي: ولا تحسب وربنا لأوريك بس الصبر بس
زين : كل ده بتقيسي الفستان
سيلين خرجت وهي محروجه خالص علشان الفستان كان
بعد الركبة وهي مبتلبسش غير بناطيل وتيشيرتات
زين: الله ايه الجمال ده
سيلين بكسوف: شكراً
زين: كنتي مخبية كل الجمال ده
سيلين بإحراج: انا هروح أغير عشان نروح المطعم
زين : ماتخليكي كده تغيري اي
سيلين: خلاص بقا لو سمحت
زين: انتي بتتكسفي
سيلين:مش بنت طبيعي اتكسف يعني ولا انت شايف اي
زين:انا شايف قمر قدامي
سيلين جريت دخلت غيرت
سيلين لنفسها: هو في اي
ايه اللي أنا حاسة بيه ده
أكيد لا
سيلين: انا خلصت يلا
زين: هاتي أحاسب علي الفستان الاول
سيلين:انا قيسته بس مش هلبسه فاملوش لزوم تشتريه
زين: تاني انتي لحقتي تنسي ولا اي
سيلين: ربنا علي الظالم
زين ضحك: طب يلا قدامي
سيلين: يلا
زين حاسب علي الفستان وبعدين راحوا المطعم
عند حمزه وسيليا و نور وأينور
حمزة : لسه فاضل حاجه عاوزينها
أينور: لسه هنشوف المحل التاني
سيليا: لا انا تعبت مش قادره أنا هسبقكم علي المطعم
أينور: خلاص ماشي
حمزة:مش هينفع لازم نفضل مع بعض
أينور: لا روح انت وهي المطعم
وانا ونور هنشوف  المحل ده ونيجي وراكوا علي
طول متقلقش
حمزة بتردد: خلاص ماشي بس متتأخروش وخلوا بالكوا
من نفسكوا
نور: ماشي متقلقش
حمزة: يلا
سيليا: امممم
حمزة : ايه امممم دي
سيليا: اي
حمزة: انا مش بكلمك
متقوليش الكلمة دي تاني
سيليا: اممممم
حمزة مسكها من قفاها
انا قولت اي
سيليا: نزل ايدك بس انت ماسك حرامي
حمزة: انا مبحبش أكرر كلامي
سيليا: طب امممم امممم امممم
حمزة: ماشي
لما أمسكك بس
سيليا طلعتله لسانها وطلعت تجري دخلت المطعم
حمزة: كده هربتي يعني
والله طفلة
أمندا: مالك بتنهجي كده  ليه
سيليا: مفيش تعبت
طب كده مفضلش غير نور وأينور يجوا
وهناكل ونمشي
سيليا: ماشي
عند نور وأينور
نور : يلا بقي نروحلهم المطعم
أينور : يلا
أينور :  اي ده مش ده يزن ابن عمي
نور: اه وده فهد
أينور: هما بيعملوا اي في المول
نور : مش عارفه
أينور: ايه ده ومين المسهوكة اللي لزقة في فهد كده

رواية بنات الخالة الفصل العاشر 10 بقلم شروق حجازي
princess

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent