رواية عشقت غروره الفصل العاشر 10 - بقلم اسماء صالح

الصفحة الرئيسية

 رواية عشقت غروره  الفصل العاشر بقلم اسماء صالح

رواية عشقت غروره  الفصل العاشر

الخد"امة: العصير يا ملك هانم

ملك: ااه ماشي حُطيه هنا..شكرا تسلمي يا نجية

الخد"امة: بالهنا بعد اذنك

ملك بابتسامة: اتفضلي

كانت تقف من بعيد شهد تنظر بفرحة لملك وتنتظر شرابها العصير.لاكن جاءت لها والدتها من الخلف وتنظر لها بشك من ابنتها ولماذا تنظر لملك بلهفة.

ليلي من الخلف : شهد...شهد

شهد بارتباك : هاا أيوة ياما 

ليلي: مالك واقفة كده ليه..عاملة زي اللي مراقبة ملك 

شهد بتوتر :  مم مليش وأراقب ملك ليه انا مالي بيها

ليلي بشك : طيب تعالي معايا عايزاكي في موضوع

شهد: بعدين ياما أنا مش فاضية للكلام دلوقتي 

ليلي بزع*يق: بت تعالي معايا كفايا رغي بلا مش فاضيه

ذهبت ليلي وخلفها شهد وهي لاتريد أن تذهب بعيد عن ملك 

لاكن رأتها وهي تشرب العصير اتطمنت وذهبت مع والدتها.

كل هذا وخالد يقف بعيدا عن ملك وينتظر شهد تذهب بعيداً عنها..

جلست شهد مع ليلي بغرفة من غرف الفيلا بالاسفل 

شهد: ها ياما اي فيه اي الموضوع

ليبي: حسين ابن عمك

شهد بضيق: ماله 

ليلي: اي اللي ماله ما انتي عارفه أنه بيحبك وعايز يتجوزك

شهد: واي الجديد يعني

ليلي: الجديد أنه راح لجدك في الشركة واتقدملك ومستني الرد

شهد بزهق: جواز ايه دلوقتي لأ انا مبحبهوش مش متقبلاه

ليلي بزع"يق: نعم يختي هي اكلة ده واحد 

وعايز يتجوزك وكفايا بقي رفض لغاية اكده انا جبت اخري منك 

شهد بعصبية: يوووه نفس الكلام هنقعد نعيد فيه كل مرة 

ليلي: بنت انتي اللي في بالك ده مش هيحصل 

ولازم تشوفي نفسك وهتتجوزيه اهو قريبنا ومش من بعيد..

شهد بنرفزة: بصي بقي أنا مش موافقة

ليلي بصوت عالي وبحده : بصي انتي ياحبيبتي جوازك من حسين هيتم ووو...

قاطع كلامهم صراخ من خالد.

قامت ليلي مخضوضة: اي الصوت ده في إيه

خرجت ليلي مسرعة وهي تجري من الغرفة وتتجه للخارج

اما شهد فكانت في قمة فرحها وانبساطها لأنها تعرف خطتها نجحت وملك شرِبت العصير..

وخرجت لهم تمثل انها متفاجأة..

صالح يخرج من غرفته: في ايه يا خالد مالك 

زين وهو يجري: في ايه 

ليلي بخضة: في اي يا بني

كان خالد يحمل ملك ع يديه ويصرخ وهي فاقدة الوعي

صالح بلهفة: مالها ملك يا خالد 

خالد بدموع: مش عارف يا جدي دخلت ليها البراندة لقتها واقعة في الأرض ومش بتنطق.

ليلي:طيب يابني بسرعة شيلها ونروح بيها المستشفي

صالح: يلا يلا بسرعة وانا معاك 

خالد بتوتر: ااه لأ استني يا جدي انا هوديها وانت تعالي ورايا 

صالح: ماشي يابني بسرعة يلاا

ذهب خالد للمستشفى وحمل ملك بالسيارة..

ودخل بها المستشفى بلهفة وخوف على ملك وبعد لحظات

وصل الجد صالح ومعه ليلي وشهد التي تقف بقمة سعادتها...

بعد من الوقت....

خرج خالد من غرفة ملك وبالداخل يوجد الدكتور والممرضين 

تقدم له صالح: ها يابني ايه حصلها 

خالد بحزن: معرفش يا جدي قلولي لازم تطلع وهما بيكشفوا عليها 

ليلي بزعل: اطمن يا ضنايا اكيد خير انشاء الله

خالد وهو يسند ضهره ع الحائط : يارب 

""""""""""""""""""

بعد ربع ساعة......

خرج الدكتور ومن معه بالغرفة..

خالد: خير يا دكتور 

دكتور: للاسف حصلها حالة تس*مم

خالد بصدمة: إيه

ليلي تخبط يدها ع صد"رها بفزع: يالهوي تس*مم وده من ايييه

دكتور: ده تقريبا حصل من حاجه شربتها أو اكلتها النهاردة بس في حاجه تانية حصلت 

خالد: هو ايه 

دكتور: حصلها ش*لل مؤقت  وهتقعد فترة كده لغاية ما تبتدي تمشي على رجليها..

صدم خالد وقف مذهول مما سمعه***

صدمت هذه الكلمة ليلي وصالح وشهد بخلفهم تضحك بابتسامة عريضة يراها خالد بغضب.

 دخلوا بها الغرفة رآها تنام وهي تبكي بحرقة...

صمتوا جميعهم لم يتحدثوا ابدا مما يروه من حالة ملك ويجلس بجوارها خالد بدموع..

لاكن نظراتهم غريبة بين خالد وملك...

بعد ساعات....

ذهبوا للبيت جميعهم ودخل خالد وهو يحمل ملك 

ويشتالها ع الفراش ودخلت لهم ليلي : حبيبتي لو عايزة اي حاجه قوليلي 

ملك : حاضر 

ليلي بحزن: ألف سلامه عليكي وربنا يقومك بالسلامه 

ملك بوجع: الله يسلمك يا طنط 

ليلي: بعد اذنكم 

خرجت ليلي وأغلقت الباب خلفها ويجلس خالد بجوار ملك وهي تبكي بشدة...

خالد: ااه أنا ضهري وجعني انتي تقيلة اوي يا ملك 

نظرة له وهي تمسح دموعها بغضب وتضربه ع كتفه: 

انا تقيلة يا سلام عليك انت اللي خفيف؟!

خالد بمشاكسة: أيوة خفيف..تحبي تجربي 

ملك بخجل: خااالد عيب كده 

خالد: قلب خالد

ملك بضحكة: هههه طيب بس لحد يسمعنا 

خالد: مايسمعوا....اكمل بغضب: رايحة فين؟؟!

ملك: رجلي وجعاني عايزة اقوم 

خالد بزعر : بتهزري ولو حد شافك دلوقتي اي الحل 

ملك : حل ايه انت صدقت اني حصلي شلل ولا ايييه ؟؟!....


رواية عشقت غروره الفصل العاشر 10 - بقلم اسماء صالح
princess

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent