رواية علمتني الحب الفصل التاسع 9 بقلم ميرفت محمد

الصفحة الرئيسية

   رواية علمتني الحب الفصل التاسع  بقلم ميرفت محمد سعيد

 رواية علمتني الحب الفصل التاسع 

سما بخوف: ها يادكتور سليم كويس صح
الدكتور بحزن: للاسف المحادثه كانت صعبه هو مش هيقدر يمشي علي رجليه الا لما يعمل العمليه 
سما بصدمه: لا لا انت بتهزر اكيد 
الام: اهدي ياسما طب هي العمليه ممكن تتعمل امته يادكتور
الدكتور: لا مش دلوقتي عشان الحادثه ان شاءالله انا هتكلم مع الدكتور المتخصص في الحالات دي وهبلغكم 
الام: تمام
سما بدموع ولسه مصدومه: م ماما سليم عمل حادثه ومعتش هيمشي علي رجليه تاني بسببي صح 
الام بحزن: اهدي ياحبيبتي انتي مش ليكي ذنب
سما ببكاء: لا لا انا السبب انا السبب بسببي مكنش هينزل من عندي زعلان بسببي 
الام: اهدي ياسما انتي مش ليكي ذنب يابنتي ده قدر ربنا 
سما بدموع:انا هروح اشوف الممرضة اسئلها هو هيفوق امته 
بقلمي ميرفت محمد سعيد
عند ليل
الاب: شوفتي يا هانم يا محترمه.. ونظرا الي احمد: يابجحتك وجاي لحد هنا كمان 
ليل ببكاء: بابا اسمعني
الاب بغضب: اخررسي مسمعش نفسك نهائي دي اخرة تربيتي فيكي
احمد بهدوء: لو سمحت ممكن تهدى بنت حضرتك والله محترمه جداا و متربيه 
الاب بسخريه:هي المتربيه تقعد مع واحد في كافيه وبقولها بحبك ويمسك ايديها من غير علم ابوها هي دي التربيه. 
نظرت ليل الي احمد بدموع وعتاب لانه السبب لم يستحل احمد دموعها ثم نظر الي الاب: طب انا راضي بحكمك انا فعلا بحب بنتك وعايز اتجوزها وممكن
نظرت له ليل باستغراب هو كان قايل ليها انه اتجوزها عشان اللي حصل بس فرحت. 
الاب: والله واللي بيحب حد مش يخش البيت من بابه
احمد : انا فعلا غلطان بس اهو دخلت البيت من بابه 
الاب: وعماد اللي اضرب وهو دلوقتي في المستشفي
احمد بغضب: عماد ده شخصيه زبا*له فضحنا في الكافتريا وقال كلام علي ليل مش صح لو سمحت انا بحب بنتك وعايز اتجوزها 
الاب : طيب الخطوبه الخميس الجاي وهقول انك جيت عشان تطلب ايديها وانا وفقت 
احمد بفرحه: طيب ما تخليها كتب كتاب ياعمي بالمره
الاب: و مستعجل علي اي 
احمد: خير البر عاجله ومفيش حاجه ناقصه الشقه وجهازه من كله وكل حاجه تمام انا مش عايز ليل غير بشنطة هدومها 
نظرت له ليل بفرحه وحب 
الاب: طيب علي خيرة الله
بقلمي ميرفت محمد سعيد
عند سما سليم فاق وسما اول ماعرفت دخلت ليه بسرعه عشان تطمن عليه 
سما: عامل اي يا سليم كويس صح
سليم بتعب: الله يسلمك ياسما
سما بدموع: حاسس بأي 
سليم: في اي اي الدموع دي 
سما ببكاء: عشان حاسه ان انا السبب 
سليم: ياستي فداكي وبعدين مانا كويس اهو قدامك 
ظلت سما تبكي وخايفه تقوله انوا مش هيعرف يمشي علي رجليه
سليم: في اي ياسما اي العياط ده
حاول سليم ان يقوم علشان يمسح دموعها ولكن معرفش 
سليم: هو في اي انا مش قادر اقوم 
سما: سليم 
سليم: في اي
سما: انت مش هتعرف تمشي علي رجليك لفتره 
سليم بغضب:******


يتبع الفصل التالي اضغط هنا
رواية علمتني الحب الفصل التاسع 9  بقلم ميرفت محمد
ranosha

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent