رواية نور الاسر الفصل الخامس 5 - بقلم نوران جمال

الصفحة الرئيسية

رواية نور الاسر البارت الخامس 5 بقلم نوران جمال

رواية نور الاسر كاملة

رواية نور الاسر الفصل الخامس 5

في شقه جمال.
نوران : ايه ده ماما مصحتنيش زي كل مره ولا قمت مفزوعه زي كل يوم هو ايه اللي حصل انا قلقت... وفجأه تدخل نجلاء .
نوران: طالما دخلت الدخله اللي تفزع ديه انا كده اطمنت ..
ثم تقول والدتها : ايه ده نوران بنتي انا صاحيه لوحدها هو ايه اللي حصل للدنيا مين مات ..
فقالت نوران بمرح : وداع يا دنيا وداع علي الباع ومكملشي الحياه بيك او منغيرك هتمشي...
،فنظرت لها والدتها ثم خرجت وتضحك علي ابنتها المجنونه كالعاده.
خرجت نوران من غرفتها واتصلت بملك لكي يذهبوا الي قصر الجارحي
نوران: يلا يا ملك عشان عايزه ارجع ليهم الفستان وعايزه اشوفهم وحشوني..
ملك :تمام انا اصلا كنت جهزه...
،ونزلوا هما الاتنين وذهبوا الي القصر فرحبت بهم هبه وهند وصفاء وهم ينظرون نظره جانبيه لمليكه والاء وحنين ليبدأوا بتنفيذ خطتهم فذهبوا وجلسوا مع بعض.
مليكه : وحشتينا جدا يا نور...
نوران بإبتسامه :وانتو اكتر والله...
ملك: وانا موحشتكمش ههه..
الاء بمرح :لا موحشتيناش هههههههه...
فضحكوا جميعا ثم
الاء: بصي يا نوران انتي متخرجه من هندسه صح ..
فأومأت لها نوران بمعني نعم.
فأكملت : واكيد انتي محتاجه تدريب علي الشغل فإيه رأيك لو تشتغلي معانا في الشركه نبقي قريبين من بعض وفي نفس الوقت بناخد خبره شغل ... ها ايه رأيك.
نوران بتفكير : اممم موافقه كده كده انا كنت عايزه اشتغل .
مليكه : تمام من بكره تروحي الشركه هتلاقي كل حاجه جهزه واحنا هنروح من بعد بكره تمام...
نوران بتفكير وشك: رغم اني حاسه ان في مشكله هتحصل او مصيبه مش فارقه كتير الا اني هجرب...
فإبتسمت مليكه وحنين والاء ثم قالت
الاء : وانتي يا ملك برضه هتشتغلي معانا بس زينا من بعد بكره اما نوران بكره عشان هما محتجاينها....
فوافقت ملك.
ارادت نوران ان تعيد الفستان ولكنهم لم يوافقوا فعادت به هي وملك ولا يعلمون ما ينتظرهم.
اما في القصر كانوا فرحين بشده من كواغقه ملك ونوران..

في شركه الجارحي
ذهب يوسف وسيف وفهد ليجهزوا المكتب لنوران وهم خائفين من رد فعل اسر
سيف :مش قادر اتخيل شكل اسر لما يعرف ان احنا هنجيبله مساعده ...
يوسف: المشكله الكبيره انها نوران دول مش بيطيقوا بعض. ...
فهد : انا متشوق اني اشوف رده فعلهم هما الاتنين ...
، ثم ضحكوا جميعا وغادروا.
في الشركه الرئيسيه
محمود : بص يا جمال انت بقيت صديقنا انت ومحمد واحنا بنحب ان احنا نكون مع بعض فإيه رأيك لو تنقلوا وتعيشوا في فيلتين من بتوعنا ...
جمال : ازاي يعني يا محمود...
محمد : مينفعش خالص اللي انت بتقوله ده...
فقال فريد: ومينفعش ليه انتوا هتشتروهم مننا بأقل سعر وبالتقسيط لو تحبوا حتي نبقي كلنا مع بعض...
مراد : ده غير ان احنا عندنا امان انت عارف ان البوابه مش بتتفتح بعد وقت معين باليل احنا بنحدده وفي كاميرات...
ففكر جمال ومحمد ووجدوا انها فرصه جيده خاصه وهم يعلمون ان ابنائهم اصبحوا اصدقاء لأبناء فريد ومراد ومحمود ،فوافقوا.
فقال محمود : وهتنقلوا بكره بمعني ان علي الساعه اربعه تكونوا سكنتوا...
ففتح جمال ومحمد فمهما من الصدمه
جمال : احنا مش هنلحق ..
فقال مراد : من بكره الساعه سبعه هيبدأ النقل وكل حاجه في الفيلتين جاهزين علي اعلي مستوي...
فإستغرب جمال وقال محمد : انتوا ليه عايزينا ننقل بالسرعه ديه واشمعنا الساعه سبعه يعني...
فريد : عايزين نعملها مفاجأه للاولاد وهنبعت صفاء وهند وهبه يساعدوا مدام نجلاء ومدام فاطمه...
ولم يسمحوا لهم بالتفكير حيث اتصل مراد بالعمال وحجزهم للغد. فوافق جمال ومحمد.
ثم عندما عادوا لبيتهم قال كل منهم لزوجته فوافقوا
ثم حل الليل ونام جميع الابطال ومنهم من يشعر بأن غدا هناك شيء سيتغير ومنهم من متأكد من ذلك ..
جاء الصباح وهو يحمل أحداث كثيره
استيقظت نوران فزعه مره اخري بسبب والدتها
نوران : ماما ممكن تسيبيني انام ولو ليوم واحد من غير ما تصحيني بالطريقه ديه...
نجلاء: كان نفسي يا بنتي بس كده هتتأخري علي شغلك في اول يوم... ثم خرجت .
قامت نوران وقامت بروتينها ثم ارتدت ملابس كلاسيكيه ونزلت لتذهب الي الشركه.
استيقظ اسر وابطالنا ثم ذهبوا الي الشركه وبعد ذهابهم ذهبت هند وهبه وصفاء الي نجلاء وفاطمه ليبدأوا بالنقل.
دخلت نوران الشركه وكانت منبهره من جمالها فهي اول مره تراها ثم سارت فقابلها فهد
فهد بإبتسامن: نورتي الشركه يا نوران ..
فقالت نوران : بنوركوا انتوا، هو بقي فين مكتبي ...
،فأخذها فهد الي مكتبها ولكنها لاحظت انه يوجد باب لمكتب اخر
نوران : هو بتاع مين المكتب ده ...
فقال لها فهد :هتعرفي لما تدخلي...
وتركها وذهب دون ان يضيف شيئا اخر.
فنظرت نوران وقالت :المكتب جميل جدا وذوقه حلو بس بالنسبه للمكتب اللي جنبه فهو يشبه مكاتب المساعدين ايه مساعدين انا جايه هنا كمهندسه انا مش فاهمه حاجه ...
فتذكرت كلام فهد بأنها ستفهم حين تدخل ثم استدارت وذهبت الي ذاك المكتب وفتحت الباب ودخلت فصدمت حين وجدت من ينظر لها بإستغراب وصدمه انه اسر الجارحي .
اسر بإستغراب : انتي ازاي تيجي هنا وتفتحي الباب كده وايه اللي جابك اصلا...
فقالت له نوران بعصبيه : انا جايه هنا عشان شغلي ...
اسر بحده :شغلك مين اللي سمحلك وانا مدير الشركه ديه. ...ثم توقف حين تذكر قلق فهد وسيف ويوسف وعرف انهم السبب ، فوقف وقال بهدوء : انتي حتي لو بتشتغلي هنا ايه اللي جايبك لمكتبي...
فقالت له وهي متعجبه من هدوءه: عشان فهد قالي ان ده مكتبي وشاورت علي المكتب الذي يجب ان يكون لمساعد اسر ،فوقف وقد تمكن منه الغضب المفرط وخرج كالإعصار الي مكتب فهد فوجد هناك سيف ويوسف ايضا فتوجه نحو فهد ولكمه ثم الي سيف وكل هذا تحت انظار نوران وفجأه دخل محمود وقال : ايه المهزله اللي بتحصل هنا دي...
فجري كل من سيف وفهد ويوسف الي محمود يتحامون به" هم قد اتصلوا به بعد خروج فهد مباشره من مكتب نوران لأنهم كانوا يتوقعون ان هذا ما سيفعله اسر"
قال اسر: انا موافقتش انها تيجي تشتغل معايا وتكون مساعدتي. ...
فقال محمود بصرامه : بس انا وافقت ولا موافقتي مش كافيه يا اسر....
اسر بعد ان هدأ قليلا: بس انا مش عايزها تشتغل معايا...
نوران بعصبيه : ولا انا عايزه اشتغل معاك انا اصلا مكنتش اعرف اني هبقي مساعدتك ولا اعرف اني هبقي مساعده اصلا ....
محمود : انتوا بقي مش بتحترموا وجودي ولا ايه... فسكت اسر ونوران ،اكمل محمود : انتي يا نوران هتشتغلي مساعده اسر وانت يا اسر هتقبل نوران مساعده ليك احنا هنا في شغل مش هنا عشان نلعب ويلا كل واحد علي مكتبوا انتهي الكلام....
فنظر اسر بغضب الي نوران فوجدها تنظر له ايضا بغضب ثم نظروا هما الاتنين لسيف وفهد ويوسف فوجدوهم يكتمون ضحكاتهم فذهبوا وهما يتوعدون لبعضهم. بعد خروجهم ضحك فهد وسيف ويوسف ومحمود فهم الان تأكدوا من انهم سوف يضحكون كثيرا بسبب ذلك الثنائي.
عند اسر ونوران.
نوران بهدوء : بص بقي لا انا بطيقك وواضح ان انت كمان بس لازم نتأقلم علي الحال ده...
اسر بسخريه: وهو انتي بقي هتعرفي تشتغلي ..
نوران بثقه : طبعا ..
اسر بهدوء:هنشوف خدي الورق ده اشتغلي عليه ،...فخدتهم منه وخرجت وهي تشتمه بصوت منخفض ،ولكنه سمعها ونظر لها بتوعد بأنه سوف يتعبها في الشغل فهي لا تعلم كيف يكون العمل مع اسر الجارحي
في قصر الجارحي الساعه الرابعه والنصف كان الجميع هناك ما عدا نوران واسر وكانوا كلهم بيضحكوا بعد ان حكي لهم فهد وسيف ماحدث
اما في شركه الجارحي
كانت نوران مشغوله وتعبانه بسبب العمل الكثير الذي كلفها به اسر اما اسر كان يراها علي اللاب توب عن طريق كاميرا المراقبه وهو يقول : عنيده وعندها اصرار رهيب انا اديتها كل الورق ده عشان متقدرش عليه فأقدر اخدها حجه واطردها بس رغم تعبها الا ان هي مصره تكملهم كم هي جميله وهي تعمل ايه اللي انا بقوله ده ....
فقفل اللاب توب ثم وقف ونظر من زجاج مكتبه فكان يوجد حائط كامل من الزجاج الذي يطل علي النيل فهو كان في الدور الحادي عشر الدور الاخير وفجأه اتاه اتصال من والده يخبره فيه ان يعود فقد تأخر هو ونوران في الحقيقه هو لم يتأخر ففي العاده يذهب الي المنزل متأخر من كثره العمل وقال له والده ان يعيد نوران معه الي القصر فجميعهم هناك فوافق وخرج لنوران فتفاجأت بخروجه.
اسر بهدوء: يلا قومي عشان نمشي ...
نوران بحده :بس انا لسه مخلصتش ومش هروح معاك ،...فسحبها معه بالقوه ونزل الي الجراج وادخلها داخل سيارته وقادها الي القصر دون ان ينطق بينما نوران لم تتوقف عن الكلام والتذمر
نوران: انت واخدني معاك ليه متسبني امشي انا هعرف اروح لوحدي...
اسر بحده : ممكن تسكتي بقي صدعتيني انا واخدك عشان اهلك موجودين عندنا لكن غير كدا مكنتش هاخدك اصلا معايا ... فصمتوا هما الاتنين وعندما وصلوا
سلموا عليهم هناك ثم
قالت نوران: انا تعبت شويه النهارده هنروح امتي ...
جمال بهدوء: بصي يا نوران في مفاجأه وهي ان احنا ومحمد خدنا فيلتين هنا ونقلنا النهارده ...
فنظرت نوران الي اسر وقالوا سويا في نفس اللحظه: يعني ايه يعني هنشوف بعض كل يوم. ....
ثم نظر اسر لهم بغضب وذهب الي غرفته بينما
ضحك الجميع عليهم ثم لاحظوا ارهاق نوران فذهب كل من جمال ومحمد الي فيلته
"وانتهي اليوم الممتلئ بتلك الأحداث منتظرين اليوم التالي متمنيين ان يكون افضل "
رواية نور الاسر الفصل الخامس 5 - بقلم نوران جمال
أيمن محمد

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent