رواية ليل الفصل الرابع 4 - بقلم اروى مدحت

الصفحة الرئيسية

رواية ليل البارت الرابع 4 بقلم اروى مدحت

رواية ليل كاملة

رواية ليل الفصل الرابع 4

- صرصاااارررر
- فيه اي ده مجرد صرصار.. اصبري هموته.. عااااا ده بيطيييررررر
دخل حمزه القاعه بتعب .. و مكنش فيه حد فيها غير قطوف و ليل و هما اللي كانو خايفين 
- فيه اي ع الصبح 
قال كده و راح يقعد .. ليل قالت
- وانت مالك !!
- براحتك .. انتي اللي بتزعقي من حتت صرصار أنا مالي 
الاتنين راحوا قعدوا في اخر القاعه عشان خايفين من الصرصار.. بينما هو كان كاتم ضحكته بالعافيه من المنظر .. و طلع الهاند فري و قعد يشغل اغاني ..
- اقسم بالله بارد 
همست ليل لقطوف .. قطوف ردت و قالت 
- معلش .. و الله كنا عاوزين ننقل بس مفيش غير المجموعه دي ناخد فيها .. استحملي كده كده السنه قربت تخلص
- لو قعدت حصتين كمان هيطقلي عرق .. مش بقدر استحمل !!
- معلش .. فكي عن نفسك شويه .. اي رايك نروح النهارده نتفسح و ناخد اليوم فري؟
- فري مين يا فاشله الامتحانات داخله !!
- اسمعي مني بس ده يوم .. و اهو نفك عن نفسنا من المذاكره دي .. هاا قولتي اي ؟
- اممم.. ماشي هفكر... بس مش هنطول !!
- تمام
...........
- يستي أنا واحده انطوائية و مليش في جو الخروجات ده !! يلا نروح ونبي 
كلت شويه شبسي و بعدين قطوف قالت
- بت انتي اسكتي .. مش هنروح دلوقتي خاالص.. يلا بس ندخل بيت الرعب .. فتحوه جديد و شكله جامد
- ربنا يصبرنيييي عليكي ..
دخلو بيت الرعب.. ليل مكانتش خايفه خالص عكس قطوف .. البيت كان ضلمه من جوا .. و مفيش اي حاجه بتتحرك .. فيه شويه تماثيل علي الارض و ده ميخوفش خالص
- هااااااااا
ليل صرخت من الصوت اللي سمعته و كان قريب منها ده... و فجأه حد بدأ يضحك.. و غالبا هي اتوقعت مين .. و طلع توقعها صح 
- انت حيوان يبني !
فضل حمزه يضحك جامد علي منظرها و هي مخضوضه
- فيه اي بظبط !! هو انت بتمشي ورايا ليه و بتوقعني في مشاكل .. عاوز مني اي !!!
- هكون عاوز اي يعني .. أنا واحد ماشي في حالي جوا بيت الرعب و لقيتكم .. حبيت استظرف عادي
- و اشمعنا اليوم ده بالذات الي طلعت فيه بيت الرعب 
سابها و مشي من غير ما يتكلم و دي اكتر حاجه بتغيظ ليل و تخليها متعصبه 
- انت يا بني آدم انت مش بكلمك أنا !!! الاول تيجي الشارع بتاعنا صدفه... و ترخم في الدرس مرتين .. و بعدين بيت الرعب .. أنا مش فاهمه فيه اي بظبط !!
في الوقت ده كان هو طلع خالص .. و اللي عصبها أنه مسمعش هي قالت اي .. 
- انتي يا زفته يا قطوف اصريتي نتنيل نطلع النهارده.. قال اي عشان نفك علي نفسنا.. و أدينا اتعكننا اهو .. يلا نروح 
- وانا مالي !! معرفش أن ده هيحصل 
طلعو برا و كانت ليل هديت شويه ..
..............
عند حمزه...
كان داخل البيت و حاطط ايده في جيبه و مبسوط اوي .. فتح الباب و لسه داخل ع الصاله .. و اتصدم من اللي شافه
- ماما !!
رواية ليل الفصل الرابع 4 - بقلم اروى مدحت
أيمن محمد

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent