رواية ابنتي اليهودية الفصل الرابع والثلاثون 34 - بقلم سمية عامر

الصفحة الرئيسية

  رواية ابنتي اليهودية البارت الرابع والثلاثون 34  بقلم سمية عامر

رواية ابنتي اليهودية كاملة

رواية ابنتي اليهودية الفصل الرابع والثلاثون 34 

متغت"صبنيش ارجوك 
اتكلمت وهي بتعيط و منهارة : انا مستعدة اعمل اي حاجه تطلبها مني بس متعتد"يش عليا انا متجوزة يا فهد 
ضحك فهد و رمالها هدومها : ليه هو انا بايع نفسي ولا ايه اعتدي عليكي انتي د انا حتى بقرف اتكلم معاكي 
غطت رقيه نفسها وهي بتعيط : و كلامك و ....
- قاطعها وهو بيضحك كله كذب في كذب ..عملت كل ده عشان اوصل لهدفي و هدفي الوحيد هو ايرين 
خد تليفونه و سابها و خرج وهو بيضحك 
....
شال جيمي ايرين و جانيت وراه و خرجوا بيها بسرعة ركبوها عربيه و مشيوا 
في نفس الوقت اللي اتطمن فيه الياس على ولاده و رجع يشوف ايرين ..فتح الباب بتاع الحمام بخوف و اتصدم لما ملقهاش جوا و شاف د"م على الحيطه و الارض 
اتجنن و كان هيجرالة حاجه من الصدمه و خرج بسرعة و فضل يدور عليها زي اللي ضاع منه بنته 
وصل جيمي و جانيت لبيت مهجور اللي كان فهد مستنيهم فيه على احر من الجمر و اول ما شاف جيمي شايل ايرين خدها منه و اتعصب عليهم : د"م ايه الد"م ده يا غبي 
ضحكت جانيت : خايف عليها اوي ..باين انك بتحبها 
فهد بعصبية اكبر : مش شغلك خلاص احنا خلصنا لحد هنا 
جانيت : لا احنا لسا مخلصناش يا حبيبي دي بنت اختي يعني لحمي و دمي 
ضحك جيمي بخبث : متأفوريش اوي كده تعالي نجهز العربيه اللي هنطلع بيها و خلي فهد يتسلى شويه 
خرجوا و جانيت واضح على وشها الخوف وهي شايفة في عين فهد الرغبة في ايرين 
- نيمها فهد على السرير و قطع قميصه و ربط راسها 
.....
اتصل الياس على كل قبيله في سينا يطلعوا رجالة يدوروا على مراته و ميسيبوش شبر ارض من غير ما يدوروا فيه 
بعد معاناة اربع ساعات بدأ الليل يدخل و الياس هيتجنن اكتر و ليث و الياس طول اليوم بيعيطوا و سارة واخداهم في حضنها 
- رجعت رقيه البيت وقلبها مكسور و متكلمتش مع أي حد و دخلت اوضتها و قفلت على نفسها 
....
حضر جيمي كل الاوراق هو و جانيت و فضلوا يتكلموا شويه في العربيه 
-كده كل الورق جاهز عشان نرجع اسرا""ئيل بس 
جيمي انت متاكد انها حامل 
ضحك جيمي بخبث : اه متاكد ليييه
- كده مش هنعرف نكمل باقي الخطه و ...
قاطعها جيمي : انا هتصرف ملكيش دعوة 
- و هنعمل ايه في فهد ده ممكن يبقى عقبه كبيرة 
هنق"تله سهله 
......
فاقت ايرين و فهد نايم على الكرسي جنبها 
قامت بتعب وهي بتبص حوليها  و قامت فجأة جريت على برا الكوخ اللي هي في و صحي فهد جري وراها 
اترعبت ايرين منه : انت ...انت مين و انا فين 
اتصدم فهد و فضل باصصلها شويه : اهدي انا ..جوزك 
فضلت رأسها توجعها لحد ما فقدت وعيها تاني 
كان خالها وصل للكوخ هو و جانيت اللي لقيوها واقعة في الأرض و فهد بيحاول يقومها 
جريت جانيت عليهم : ايه اللي حصل هنا انت عملتها ايه 
اتعصب فهد عليها : هكون عملت ايه 
مسكتها جانيت هي و خالها و دخلوها جوا 
- خلاص يا فهد ارجع انت بيتك بقى وانا و جيمي هنتهم بيها 
فهد بخوف عليها :لا مش همشي انا هفضل هنا و هاخدها و نسافر المانيا بعد يومين و نتجوز هناك 
ضحكت جانيت بمكر : تتجوز مين ؟؟ ايرين البنت اليهو"ديه 
فهد بقرف : حتى لو كان فيها كل العبر هتجوزها انا بحبها و لا يمكن اسيبها 
بصتله جانيت بخبث اكتر : حتى لو ...حتى لو اللي هتتجوزها دي تبقى اختك 
ضحك فهد و خد ايرين في حضنه : انتي فاكراني هصدق كذبك ..انا عارف انكم من الاول عايزين تبعدوني عنها 
- اسال والدك ..الشيخ كامل ..قوله ايه علاقتك ب ماري القب"طيه شوفوا هيقولك ايه 
بلع فهد ريقه و قام مسك في جيمي اللي طلع مسدسه و ضربه في دراعه بيه : الضر"به الجايه هتكون في راسك 
و بما أن الد"م بدأ يبقى لازم نخلص من الزوايد 
أتألم فهد و حاول يدافع عن ايرين وهو بيبكي بدل الدموع د"م ان اللي فضل يحبها طول السنين دي كلها طلعت أخته في الاخر : اوعى تقرب لها ابعد السلا"ح ده عنها 
ضحك جيمي وهو بيعمر المسدس : انت عندك حق كده تمو"ت مننا احنا عايزينها هي بس الجنين ده خليه للي خلقه بقى 
طلع جيمي سك"ينه حاده و قرب على بطنها و .........



google-playkhamsatmostaqltradent