رواية سلفتي هلاك الفصل الثاني 2 - بقلم هويدا زغلول

الصفحة الرئيسية

رواية سلفتي هلاك البارت الثاني 2 بقلم هويدا زغلول

رواية سلفتي هلاك كاملة

رواية سلفتي هلاك الفصل الثاني 2

 وشاف أنها سرايا 
رفعت 
اي عجبتك الفيلا تحب يكون عندك فيلا زي 
دي والله تؤمر بس ويكون عندك 
حسن 
اشمعنا البيت بتعنا يعني انا سمعت ا المبلغ اللي انت عارضه فيه يجيب لك البلد كلها ليه البيت القديم ده
رفعت 
انا يا سيدي باحب الحاجات القديمه ومش عارف ليه لما شفتك حسيت ان انت اكتر واحد  ممكن انك تسعدني اخد البيت 
حسن 
ازاي انت مش شايف ابويا عمل ايه لما انت تكلمت انك عايز تشتري البيت
رفعت 
والله يا حسن في طرق كثير بس لو انت توافقني عليها يعني مثلا انك تحجر على ابوك ويكون 
كل حاجه ليك انت 
حسن
اي بتقول اي انا لايمكن اعمل كده طبعا 
رفعت 
والله فكر في كلامي وأبواب السعد كلها 
هتتفتح ليك اللي انت عايزه كله انا مستعد 
اعمله ليك وده رقمي خلي معاك وبعدها 
مشي حسن وروح البيت وكانت رحمه صاحيه 
رحمه 
اسكت يا حسن علي اللي سمعته من امك 
علي الراجل اللي جه انهارده ده 
حسن 
والله كنت خايف اجي علشان عارف انك 
هتتكلمي في الحوار ده انا مش عايز مشاكل 
مع ابويا 
رحمه 
فكر بس كده معايا في المبلغ اللي الراجل 
عرضه ده ممكن يخلينا أسياد البلد كلها 
والله بس تفتكر لو قولنا ليه 
علي بيتنا احنا ممكن يوافق 
حسن 
لا اللي عرفه أنه عايز البيت ده بالخصوص 
انا قلبت الراجل واتكلم معايا ومصمم علي 
البيت بس معرفش ليه أبويا مش 
عايز يبيعه 
رحمه 
وش فقر متزعلش مني بس ابوك فعلا 
كده المهم ايدي في نخلي ابوك يبيع 
البيت ليه بس هنعملها ازاي 
حسن 
والله مش عارف انا عامل افكر في الموضوع 
رحمه 
اهم من انك تفكر لازم نبعد حمامتين السلام 
مشيره وربيع عالشان دول اللي عاملين 
قلبهم علي ابوك 
حسن 
اعمل اي يعني يا رحمه مش فاهم 
 رحمه
 سبيني انا بس وانا هعرف اشوف 
حل للموضوع ده وتاني يوم خرجت من اوضتي 
وقولت لحماتي 
مشيره 
صباح الخير يا ماما بابا عامل اي دلوقتي 
والله ما عرفت أنام امبارح غير لما اطمن عليه 
الحما 
الحمد لله يا حبيبتي احسن بكتير المهم 
خلي ربيع يشوف الاضحيه اللي هنضحي 
بيها بكره كل سنه وانتم طيبين 
مشيره 
 وانتي طيبه يا ماما حاضر هكلمه هي رحمه 
لسه نايمه 
الحما 
خليها نايمه نوم الظالم عباده وقبل ما تخلص 
الكلمه كانت رحمه جايه علينا 
رحمه 
صباح الخير يا ماما يا ست الكل بابا عامل اي 
دلوقتي طمنيني عليه 
الحما 
بخير والله الحمد لله قومي يا مشيره .علشان 
تدي حماكي الدوا 
رحمه 
هو الدوا ده بتاع اي يا ماما اقصد يعني 
بابا عندو اي انا عايزه اطمن عليه 
مشيره 
دوا القلب والسكر ربنا يشفي يارب بعد اذنك 
يا ماما لما اقوم اشوف اللي ورايا وبعدها 
رحمه قالت 
رحمه 
وانا هقوم امشي شويه في البلد نفسي اتمشي 
فيها شويه وفعلا خرجت وكانت في الأرض 
وكان ماشي وراها رفعت 
رفعت 
منوره الأرض كلها يا مدام والله 
رحمه 
اي ده هي دي الأرض بتاعت حضرتك والله 
انا كنت فاكرها بتاعت حمايا 
رفعت 
ما هي برده في يوم من الايام هتكون ارضي ما اصل انا ناوي اشتري البيت بالأرض والله 
يبارك فيه جوز حضرتك اللي هيسعدني 
رحمه 
اشمعنا بقي الارض دي والبيت ده وياريت 
متقولش الكلام القديم اصل بحب ارض 
بلدي والكلام ده لانه مش هيخيل عليا 
رفعت
 شكلك ذكيه جدا وحاسس انك ناويه تسعدني 
أن اخد الأرض والبيت وطبعا كل شي 
وليه حسابه بعيد عن حساب حسن 
رحمه 
هههههههههههه انت لسه قايل أن انا 
ذكيه واكيد مش هيكون كل اللي يهمني الفلوس انا بحب افهم برضه 
رفعت 
بلاش احسن اقعني بس جوزك أنه يرفع قضيه 
الحجر علي ابو وانا عنيا ليكي 
رحمه 
وليه قضيه حجر مهو ممكن يموت الله يرحمه 
يعني ويكون كل حاجه لعياله بس المشكله 
دلوقتي مش في حمايا المشكله في ربيع 
عالعموم انا هحل الموضوع وبعدها مشيت 
وراحت البيت وكان الكل متجمع الا ربيع 
شويه وربيع جه وقال لحسن 
ربيع 
سالت مراتك المحترمه كانت وافقه 
مع رفعت في الأرض بتعمل اي 
رحمه 
اي ده انا مسمحش ليك تتكلم معايا بالطريقه 
دي في اي انا كنت وافقه في الأرض وبعدين 
هو جه كلمني وقالي لو كنتي محتاجه حاجه 
اقدر اساعدك 
ربيع 
ربع ساعه بيقولك عايزه حاجه انتي اي 
مافيش حد بتخافي منه 
الام 
بس بس لو ابوك سمع الكلام ده هيتعصب 
انت عارف ان مش بيحب يسمع 
سيره الراجل ده 
حسن 
انتي ازاي يا رحمه تقفي معاه وبعدين أزاي 
متقوليش ليا الموضوع ده وبعدها رحمه 
اتعصبت وقالت 
رحمه 
هو فيه اي انا قولت ليكم علي اللي حصل 
وعلشان عرفت انكم مش بتحبوا الراجل ده مش قولت خلاص خلصنا بقي ودخلت الاوضه بتاعتها 
وانا بليل قولت لحمايا 
مشيره 
قوم يا حمايا خد الدوا بس لاحظت أن 
علبه البرشام ناقص منها كتير بس قولت يمكن 
يكون قرب يخلص وانا مش اخد بالي وبعد ما
اخد الدواء لقيت رحمه داخله تقول 
رحمه 
عملت ليك كوبيا عصير يا عمي تقويك شويه 
مع العلاج اللي بتاخدو ده أتفضل بالف هنا 
وشفاه وحمايا اخد الكوبيا بس كنت مستغربه 
من أمتي ورحمه بتدخل المطبخ 

رواية سلفتي هلاك الفصل الثاني 2 - بقلم هويدا زغلول
أيمن محمد

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent