رواية بنت الرعد الفصل الثاني 2 - بقلم رحمة سامي

الصفحة الرئيسية

رواية بنت الرعد البارت الثاني 2 بقلم رحمة سامي

رواية بنت الرعد كاملة

رواية بنت الرعد الفصل الثاني 2

رعد بغض*ب: اظن دي حاجه متخصكيش.... يلا روحي علي اوضتك ومتخلنيش اشوف وشك احسن ليكي. 
اسيل: ازاي يعني متخصنيش..... انت جوزي ومن حقي اعرف كل حاجه عنك.... يطلع مين دا وازاي محدش قالي انك مخلف. 
رعد بخب*ث: ايوة ابني ودا بقي امر واقع لازم تقبلي بيه.... يلا بقي علي اوضتك. 
زياد: بابي هي مين دي.... دي حلوة اوي ينفع نكون اصحاب والعب معاها. 
رعد: بكره يا زياد مش وقته.... دي هتبقي مامي الصغيرة اتفقنا يا حبيبي. 
زياد بفرحة: اتفقنا يا بابي. 
اسيل مقدرتش تستحمل وجريت علي الاوضة وساعتها رعد ضحك وبص لزياد: شاطر يا زياد.... اوع اسيل تعرف انك مش ابني.... مش انت بتحبني يبقي تسمع الكلام. 
زياد: حاضر يا بابي بس ليه مش عايز تقولها الحقيقه. 
رعد: وبعدين معاك بقي.... دا كلام كبار يا حبيبي.... مينفعش ندخل فيه. 
داده سعاد: وبعدين معاك يا زياد بقي.... قولتلك مية مره مينفعش تيجي هنا...  انا اسفه يا مستر رعد. 
رعد بحب: في اي يا سعاد مالك.... انتي عارفه اني مش بزعل من زياد.... بس عايز اطلب منك طلب.... قدام مراتي زياد يبقي ابني مش ابن اختك ممكن. 
داده سعاد باستغراب: ليه كدا يا ابني.... دي عروسة جديده ليه توجع قلبها كدا. 
رعد: معلش يا سعاد سبيني علي راحتي.... ولكل حاجه وقتها.... واعملي حسابك زياد هيفضل هنا فترة وانتي معه. 
داده سعاد: اللي انت عايزوا يا ابني انا تحت امرك.... يلا يا زياد عشان تنام. 
زياد: بس انا عايز انام جانب بابي رعد بليز. 
داده سعاد: وبعدين معاك يا زياد اسمع الكلام بقي. 
&سمع زياد الكلام وخرج مع داده سعاد ورعد بقي باصص في المرايا وشايف اسيل وهي رايحه جاية في الاوضة... لان المرايا منها تقدر تشوف اللي في الاوضة لكن اللي في الاوضة ميعرفش يشوف ويفتكرها مرايا عادية... وكمان الاوضة عازلة للصوت.... بقي يبصلها وهو مستغربها وميعرفش ليه حاسس انه مشدود ليها من اول ما عينيه شافتها... لانه طول فترة الخطوبة عمره ما قابلها. 
اسيل في الاوضة: بقي طلع مخلف.... اكيد عشان كدا ملك هرب*ت منه.... وبعدين انا هتصرف معه ازاي.... لازم الاول اوصل لملك وبعد كدا يحلها ربنا.... بس برضو لازم اخليه يطلقني انا مستحيل اقبل ان اختي تعيش مع واحد زي دا. 
دخلت اسيل غيرت هدومها ونامت من التعب وبعدها رعد ابتسم وراح نام هو كمان صحي الصبح علي صوت صريخ اسيل جري علي الاوضة واتصدم وهو شايفها واقفه علي السرير. 
رعد: اي في اي بتصرخي كدا ليه.... واي موقفك علي السرير كدا.... اي اللي حصل انطقي. 
اسيل بخو*ف: في صرصار يا رعد..... انا بخاف منهم اوي.... اتصرف والنبي يا رعد. 
رعد بتريقة: انتي اكيد بتهزاري.... خايفه من حته صرصار.... انزلي وبطلي دلع مفيش حاجه. 
اسيل بعصبي*ة: انت اي مش بتخاف من حاجه خالص.... بقولك صرصار وعنده شنبات طويلة ومش بعيد يكون بيعرف يطير.... لا لا انا مش هنزل.
رعد قرب منها وشدها: انزلي بقي انا مش فايق للعب العيال دا. 
&اسيل وقعت في حضن رعد والاتنين وقعوا علي السرير واسيل علي رعد وشعرها كله واقع عليه رفعه هو براحه رفعت اسيل عينيها واتلاقيت مع عيون رعد وفضلوا الاتنين سرحانين مع بعض وقبل ما رعد يقرب منها ويبو*سها دخل زياد. 
زياد: انتوا بتعملوا اي بقي.... كنت بتبو*سها منت بتبو*سها. 
بعد رعد بسرعه عن اسيل: زياد اي اللي بتقوله دا عيب كدا يا حبيبي. 
زياد: عيب ليه مش هي دلوقتي مراتك.... عادي يعني لو عملت كدا يا بابي. 
اسيل: زياد مينفعش كدا بابي كان بس بيحكلي قطرة يا حبيبي. 
زياد بخب*ث: وهو في فكرة بتتاخد في البؤق يا مامي.... خلاص بقي هعتبر نفسي مشوفتش حاجه... داده قالتلي اقولكم ان الفطار جاهز. 
رعد: طب يلا يا زياد وانتي غيري هدومك وتعالي ورايا. 
اسيل بغض*ب: هو فاكر نفسه مين دا عشان يديني اؤامر... استاذ ديناصور دا. 
رعد برفعة حاجب: انتي بتقولي اي.... عيدي كلامك تاني كدا مسمعتش. 
اسيل بابتسامه: مقولتش بقول حاضر جاية وراءك علي طول. 
رعد: بحسب يلا متتاخريش عشان الفطار بمعاد.
اول ما رعد نزل:اووف عليك دا انت ديناصور فعلا.... هقوم البس احسن يجي ياكولني.
&نزل رعد ودخل المكتب يرد علي التلفون... 
رعد: اي يا مراد نازل رن من الصبح ليه. 
مراد: عندي ليك خبر معرفش حلو ولا وحش بس اخوك طلع هنا. 
رعد: هو رجع امتا... وليه مجاش يقابلني لحد دلوقتي. 
مراد: انت عارف اللي فيها يا رعد.... وعارف جدك قد اي بيكر*ه بسبب ان ابوك اتجوز امه في السر وهي مش قد المقام. 
رعد بغض*ب: نفسي جدي يبطل تفكيره دا... عمتا حاول يا مراد تجبلي رقمه. 
مراد: حاضر يا باشا ومتقلقش علي الشغل انا هشيله اليومين دوال. 
رعد: ماشي يا صحبي يلا سلام. 
&قفل رعد وخرج بره اتصدم اول ما شاف اسيل بتضرب بالقلم واول ما شاف اللي عملت كدا اتصدم......... 
ياتري مين اللي ضربت اسيل وليه..... واي حكاية اخو رعد.... واي سبب هروب ملك.... تتوقعوا اي اللي جاي... 🤔🤔🤔

رواية بنت الرعد الفصل الثاني 2 - بقلم رحمة سامي
أيمن محمد

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent