رواية ما في قلبي الفصل السادس والعشرون 26 - بقلم يارا عبدالسلام

الصفحة الرئيسية

             رواية ما في قلبي البارت السادس والعشرون 26 بقلم يارا عبد السلام

رواية ما في قلبي الفصل السادس والعشرون 26

وبدأ يشرح وحرفيا المره دي نور تاهت بمعنى الكلمه 
فجاه لقت نفسها بتقول:على فكره أنا بحبك اوووي
فارس الكلمه رنت في ودنه كأنه بيحلم
فارس بصدمه ممزوجه بفرحه:انتى قولتي اي
نور فاقت من سراحنها وبصتله بصدمه 
نور:انا اي اللي انا قولته دا انا انا 
اتكسفت اووي ولسه هتقوم من قدامه 
مسك ايديها ووقفها
فارس:انتي بتهربي لي 
نور بتوتر:انا انا اسفه مش عارفه قولت كدا ازاي انا 
وبدأت تعيط من التوتر والموقف اللي محطوطه فيه
فارس قرب منها ومسح دموعها
فارس:بتعيطي لي دلوقتي
نور بدموع:علشان كنت عوزا اتقل عليك شويه ومقولهاش دلوقتي
فارس ضحك جدا 
فارس:انتى مجنونه يا نور صح هوا اللي عوزا اتقل عليك هوا احنا في حرب وبعدين انتى لو مكنتيش قولتيها كفايه اني شايفها في عنيكي
نور بهدوء:هوا انا مفضوحه اووي كدا
فارس:جدا يا حبيبتي بس عارفه انا كنت مستنيكي لما تعترفي انا مستني الكلمه دي منك بقالي سنين كنت يدعى ربنا دايما يجمعنى بيكي انتى متعرفيش انا حاسس بايه دلوقتي انا حاسس انى طاير وماسك نجمه في السما انتى كنتى بالنسبه ليا حلم كان صعب يتحقق واتحقق الحمد لله
نور:انت احلى حاجه حصلتلي في حياتي كلها طول عمري كنت بحلم بشخص شبهك في حنيتك وفي خوفك عليا وحبك ليا اللى مش مكسوف وانت بتبينه قدام حد انت اول حد في حياتي اول حد يحتل قلبي وأحبه الحب دا واغير عليه انا انا بحبك اووي يا فارس متبعدش عني مهما حصل 
فارس حضنها جاامد:اااااه كان فين الكلام دا من زمان حقيقي انتى ربتيني وعلمتيني الادب طول عمرك وانتى خاطفه قلبي وملكتيه من اول يوم جيتي فيه عالدنيا
انتى النور فعلا اللي نور حياتي بحبك يا اغلى حاجه في حياتى
نور:وانا كمان
بس انا عندي طلب
فارس:اي هو
نور :تطلب ايدي تاني من جدو ونعمل فرح تاني 
فارس باستغراب:دا لي
نور:لانى دايما كان نفسي الشخص اللي احبه يجي يتقدملى واوافق عليه ونعمل خطوبه وفريست لوك ونشغل اغنيه احساسك اي النهارده وانا جيلك في بيتك جاي اقول لاهلك قد اي انا حبيتك ولولولولولولولوي وكدا  وفرح ونرقص على الاغنيه اللي بحبها واكون لابسه الفستان وتتفاجئ من شكلى وتقولى انتى اجمل من يطل بالابيض يا ملكتى وتاخدني في حضنك قدام الناس كلها وتلف بيا واحس نفسي فراشه وانا بين ايديك والناس كلها حوالينا يبصولنا بفرحه وانا اكون رافعه راسي كدا انى خدت اللي بحبه وفزت بيه وناكل التورته سوا ونعمل شو زي ما بشوف في الفيديوهات زي ما الراجل بيقول وكل الناس تقول الله شكلهم جميل اوووي وهوا شكله بيحبها اوووي شايفين لامعة عنيهم كأنها أعظم انتصاراته وكأنه عوضها واعظم انتصاراتها
فارس:وانا موافق وهعملك كل اللي نفسك فيه
نور:بجد وحضنته :انا بحبك اووي
فارس:وانا بعشقك
نور:بس في حاجه بقى 
فارس:اي هي
نور:في أن انا مينفعش كدا اقعد معاك في نفس الاوضه لحد الفرح هروح اقعد مع اسراء
فارس بعصبية:نعم يا عنيا مفيش الكلام دا انتى هتفضلي هنا في حضني وكل حاجه هتحصل أما والله ارجع في كلامى ومفيش الكلام دا انا مش هعرف انام من غير وانتى في حضني انتى فاهمه
نور:حاضر حاضر بس متتحولش انت كنت رومانسي من شويه مالك قلبت كدا
فارس:اصلك بتقولى كلام يخرج الواحد عن شعوره 
نور:خلاص اسفه
فارس:ايوا كدا اظبطى
نور:هنتقدملى امتى بقى
فارس:بكرا هكلم جدي
نور:طيب علشان هحضر نفسي 
فارس:ماشي يختى يلا بقى ننام علشان مذاكرتك وامتحناتك يا ابله
نور:لا مخلاص انا اختارت بيت جوزى حبيبي
فارس:نور يلا قدامى 
نور:حاضر يوووه
فارس خدها من ايديها ونيمها على السرير ونام جنبها وخدها في حضنه 
ونور كانت مبسوطه جدا وحاسه انها مالكه العالم كله لما لقت حد يحبها زي فارس ونامت وهى بين احضانه بسكون وهدوء من غير اي صراع نفسي وهوا اتنفس بهدوء وراحه وكأنه ملك العالم كله بين ايديه
عند احمد كان قاعد بيحاول يلم حاجه من المواد اللي عنده دي 
لكن كل فتره والتانيه يسرح بخياله ويتخيل جميله وهى معاه وبين ايديه وقصة حبهم وهم بيبنوها سوا 
(هي احلام اليقظه دي مش بتيجي الا وقت المذاكره😂😂😂)
*لا دي مش ماده صعرانه دي 
واتخيل
امتى بقى اتخرج واتقدم لجميله ونتجوز بقى ونعيش في تبات ونبات ونخلف جميل وجميلات قصدي صبيان وبنات يااااه يا جوجو يا حبيبتي
في الوقت دا جاله اتصال وكان المتصل جميله اللي فرح جدا لما شاف اسمها منور الشاشه وحس كأنها حاسه بيه واللي بيفكر فيه
احمد رد بهيام:أزيك يا حبيبتي عامله اي
جميله : الحمد لله
احمد حس أن فيها حاجه
احمد:مالك يا جميله صوتك ماله
جميله بدموع:متقدملى عريس وبابا موافق ومصمم عليه مش عارفه اعمل اي
احمد:اي!!



رواية ما في قلبي الفصل السادس والعشرون 26 - بقلم يارا عبدالسلام
ranosha

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent