رواية ماسة الأدهم الجزء الثاني 2 الفصل التاسع 9 - بقلم هند علي

الصفحة الرئيسية

رواية ماسة الأدهم الجزء الثاني 2 البارت التاسع 9 بقلم هند علي

رواية ماسة الادهم الجزء الثاني 2 الفصل التاسع 9

استني عندك 
الظابط بص خلف كان هذا صوت ولد ماسه  ولدتها 
احمد ولد ماسه .. ايه اللي بيحصل هنا 
الضابط ....معنا امر من جوزها  باحضر مدام الينا  في بيت الطاعه
احمد دي ماسه احمد السعدني امراه ادهم الرفاعي مش الينا 
حاتم... ايه اللي يثبت كلامك
الضابط لازم يكون معك اوراق تثبت الكلام اللي بتقوله
احمد ابتسم وقرب من الضابط وسلموا الورق
وقال ده الورق اللي يثبت ان دي بنتي وشهاده الميلاد والبطاقه الشخصيه واوراق تثبت اني اللي قدامك دي ماسه احمد السعدني مش الينا
الكل واقف مصدوم ما عدا هذا الشخص اللي هو ادهم واقف مبتسم
الضابط... بص على الورق او رجع بس الماسه وبعدها لحاتم وقال الورق مضبوط
حاتم يعني ايه الكلام ده
الضابط رسميه... الورق ده بيدل اني الوقفه قدامي دي ماسه احمد السعدني زوجه ادهم الرفاعي 
حاتم بتوتر.. بس امراتي
الضابط... استاذ حاتم ما فيش حاجه تثبت انها زوجه حضرتك  غير انها قالت انها  مش زوجتك وانها زوجه الضابط ادهم والورق كله يثبت انها مراته مش مراتك 
الضابط... بص الادهم باحترام وقال احنا اسفين يا ادهم باشا علي ازعاج  حضرتك
ادهم ...يا ريت يكون معكم اثبات بعد كده بدل ما تدخلوا بيوت الناس كده
الظابط ...احنا اسفين مره ثانيه
ومش الضابط وسابهم
حاتم... الينا انتي بتغلطي
ماسه بغضب ... مكنتش متخيله انك يطلع منك كل ده 
حاتم ... انتي لزم تيجي معايه 
ماسه ... بصفتي ايه ها
حاتم .. انك مراتي بصفتك مراتي مرات حاتم الدمنهور
ادهم واقف بعصبية ماسه ردت عليه ... انا مرات ادهم مش مرات حد تاني انتي شخص اناني وحقير من ما كنت اتخيل مخادع كداب حقير 
مصدومه 
حاتم بزعيق...دا مش جوزك انت مش مراته انتي شبه مراتو اللي ماتت مش اكتر لكن انتي مراتي 
ادهم بعصبية ... ولله ما هرحمك يا حاتم ولسه هيــ.جم عليه 
احمد ولد ماسه ... سيبه يقول اللي هو عوزه احنا عوزين نشوف واثقه انك جوزه ولا لا علشان نعرف مدي حبها ليك 
بص ادهم بغضب علي حاتم وسكت وعيونه ماسه وبيتمني من قلبه متخذلهوش 
حاتم بخبث .... انت الينا مراتي انا مش  مراتو هو 
مراته ماتت في حادث وهو مش مستوعب  لدرجت انو جاتلو حاله  نفسيه واتعالج  اكيد لما شافك اتهياله انك مراتو ورجعت من الموت 
ادهم واقف عيونه عليها ومش  قادر يفكر أو يتحرك وكان قلقان ومرعوب من فكره بعدها تاني  معقول تصدق كلم حاتم وأنه بجد بيتخيله انه شبه مراتو وتمشي معا وخائف تخيب كل توقعاته
ماسه وقفه وعيونه علي ادهم اللي وقف مصدوم 
معقول يكون بيكون مجنون بجد بسبب موت مراتو 
وان مجرد شبيها ليها معقول حاتم كلامه صح 
ولاكن حسمت الأمر وقررت 
انا مصدقاك يا حاتم انا ازاي ابقا غبيه كده 
الكل مصدوم وادهم تنح والامل اللي جوه واثقه اتهزت مش قادر يصدق 
احمد عيونه علي بنته اللي كلمه اتغير فجاه 
حاتم ابتسم بفرحه وانتصار 
حاتم ... بجد طيب يلا نمشي من هنا ونرجع بلادنا نعيش حياتنا 
قربت ماسه منه وفجاه ضربتو بقلم قوي وماسه ماسكتو من ياقه القميص 
وقالت بعضب .. انا جوزي مش مجنون ولا بيتهيقلو  انا اه فقده الذاكره ومش فكره حاجه بس حبه وخوفه ومشاعري ناحيته لسه موجوده ومش هتقل ولا تختفي وهيفضل حبيبي وابويا وجوزي وابني وصحبي ومش هبعد مهما حصل انتي فاهم 
صحيح كنت اناني ومرجعتنيش لما معتز مات محولتش نرجعني مع انك عارف انا كنت محتاجه ادهم في الوقت ده وخطفتني  و خبيت  الحقيقي عليه بس مش هسميها خــ.طف لا هسميه اثبت فيه قيمه الحب اللي بيني وبين ادهم وأثبت حاجه كانت متغيبه عنه طول الفتره اللي فاتت ونعرف قيمته حبني لبعض وحبه ليه اللي دام وكان بيزيد مش بيقل وقدر يحافظ علي حبنا حتي بعد ما قالو اني ميته فضل محافظ علي ذكريات وحبنا وفضل موجود جوه مختفاش لانه كان صادق  ايوه انا نسيه بس عيونه بتقول كل حاجه وبتثبت حبه ليه وحضنها عصبيته وغيرتو اللي قدرت يثبت قد ايه بيعشقني  انا كان ممكن استسلم ليكي طول ست سنين اللي فاتت بس عقلي رافض قبل قلبي وكنت حاسه اني مالك لحد تاني انا حبو ليه اتخطي الحدود واقدر اقول قد ايه انا محظوظه بحبه واني افوز بقلبه هو بحبه وبقيت ماسه الادهم جوهره ليه هو بس
وعمري ما هبعد عنه مهما حصل هفضل هنا مش همشي علشان ده مكاني بيتي وسط عائلتي وانا اقدر انسفك من علي وش الدنيا ده كلها لو في دماغي بس هما بأصل السنين اللي بينا وقفتك جانبي وعلشان كده هخليك تمشي من هنا ومش عوزه اشوف وشك تاني انتي فاهم  ولا لا 
كل مصدوم من عصبيه ماسه وكلامه ودفعها عن ادهم بشكل ده وعن حبها ليه وكل مبسوط 
ماسه .. بغضب امشي من هنا ومش عوزه المح خيالك أو اشوف وشك تاني برا بيتي بررررراا 
وقف حاتم مصدوم اول مره يشوفها بشكل ده والعصبيه ده وبفعل سابها ومشي  .
ادهم وقف مش قادر ينطق بحرف واحد ولسه كلمها بيتردد في ودنه ومش مصدق أنها دفت عن حبهم بشكل ده الطفله اللي حبها كانت بدافع عن حبهم كوحش مفترس يترعب منه  وهو دلوقتي اتاكد من حسن اختيار ليه أنه صح ومش هيندم عيه ابدا 
مش قادر يتكلم حاسس بعجز تعب  هو خالص تعب ومبقاش قادر طاقه خالصت معندهوش  طاقه لحاجه مجرد جسم وبس تعب ومبقاش مبقاش عنده طاقه لحاجه مجرد جسم وبس وتعب من الفراق وجع القلب 
ماسه وقفه وبتنفس بصعوبه بصت علي ادهم وهي محتاجه حضنه يحتويها جريت عليه وضمه ويتحول تبث اطمني أنها مستحيل تمشي أو تبعد 
ماسه ... انا جانبك ومش همشي انا هفضل هنا معاك 
مسكت وجهه وقالت ادهم بصي ركز في عيوني انا معاك بلاش خوف تاني انا مش هخليك تكون ضعيف كده فاهم 
مركز ادهم في عيونها وساكت 
ماسه...ادهم ولله انا هفضل جان... 
قطعها بحضن جامد وقوي وبيتنفس بخوف وحب وقلق وعشق وبيضمه اكتر ورفعا لمستوه وفضل في حضنها والكل مندهش من طريقه حبهم لبعض 
وفي حضن بعض بطريقة مختلفة اللي يشفهم يقول مش حقيقي ده وهم قصه خيال 
ماسه ..انا بحبك يا ادهم 
ابتسم ليها وهمس ليها 
وانا بعشق وبموت فيكي 
احم احم اعمل حساب ابوها اللي واقف ده ومش وخلي شويه احترام شويه  واتكسفو ده احنا موجودين حتي وابعد كده يا عم عوز اشوف بنتني واطمن عليها 
اسر بضحك ... مين ده يكسف يابا ده أنا اقتلوا فيه وبص علي ادهم ده حتي مشهد ولا في اجدعها مسلسل بس يا سلم بقا لو رزعتها بوســ.ه قصاد الكل كده تبقي هيححححح 
رحمه .. اسر اتلم 
اسر بغمزه وقال .. طيب ما تجيبي انتي بوســ.ه 
رحمه بشهقه ... هاااا يا قليل الادب اتعدل يا اسر 
اسر .. اعدليني طيب بدل ما اروح اوزع ابــ.وس الرجاله ده 
رحمه .....اسسسسسررر
روح اسر ونن عينو ما تجيبي حضن 
قليل الادب 
انا قليل الادب من يومي هيهيهه وضحك ضحكت الراقـ.صين 
ربنا يهديك 
قام اسر فجاه شالها وقــ.بلها من جبينها 
كل ضحك علي هذا الثنائي المجانين 
رحمه ...نزلني يا اسر 
استني بس ورح تجهه ادهم 
وقال ما تنزلها يا عم الوليه تخنت وضهري وجعني 
شهقت رحمه وضربت. في صدرو 
ادهم نزلها ماسه وهم بيضحكو بس وخدها في حضنه وضع يده علي كتفها 
ادهم ايه اللي انتي عمله ده 
اسر ... عامل ايه وحد وشيل  مرات اشمعني انتي تشيل وتــ.بوس  قدام الناس وانا لا يعني 
احمد بضحك .. يا واد نزل مراتك 
اسر مستحيل وجهه كلمه وقال بصوت مسموع... يقطعني اتشك في لساني اتحيلو شويه كمان ظهري اتكسر وقال لرحمه خاسي شويه يا تخينه 
رحمه ...انا تخيني يا اسر 
اسر.....لا يا قلب اسر انتي فعلا تخنتي 
رحمه ....اسرررر 
اسر ...ههه قلبه من جوه 
احمد ...يبني نزل مراتك عيب كده 
اسر بعناد ... يا عم سبني بقا واهي مراتك روح شوفها وسبني في حالنا  يا حج انتي 
ضحكت ماسه وهي لا ذلت في حضن ادهم 
زينب وقف جانب احمد وعيونها علي بنتها مش قادره تشلها من عليها 
وبعدت ماسه من حضن ادهم واتجهت نحيت ولده 
ماسه انتي بابا صح 
صح يا قلب ابوكي 
وحشني اوي يا بابا وحضنتو 
حضنها بلهفه وحب ابوي وبيبكي 
بابا انتي بتعيتي ليه 
كنت مستني اليوم ده من زمان وبعد ومس وجه وقال بمرح وبعدين بقا انا مش متعود علي بابا ده أنا أبو حميد 
ضحكت ماسه ماشي يا ابو حميد 
زينب .. ماسه 
وحضنت بنتها وبتعبط  بوجع وحب وبعدتها عنها وبنبوسها من كل ناحيه في وجهه وايدها ووحضنتها تاني 
بنتي بنتي حبيبتي 
ماسه .. ارجوكي متعيطيش بلاش دموع 
غصب عني يا بنتي ده دموع الفرحه 
ماسه مسحت دموعها وبستها من أيدها وابتسمت
ياسين اللي كان وقف مبتسم بس قال 
احم يا جماعه حد يفهمني كده ازاي استاذ احمد جاب إثبات والادله ده وعرف ازاي 

رواية ماسة الأدهم الجزء الثاني 2 الفصل التاسع 9 - بقلم هند علي
أيمن محمد

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent