رواية أحببت مجنونة الجزء الثاني 2 الفصل الثامن عشر 18 - بقلم الاء

الصفحة الرئيسية

     رواية أحببت مجنونة الجزء الثاني 2 الفصل الثامن عشر بقلم الاء

رواية أحببت مجنونة الجزء الثاني 2 الفصل الثامن عشر

انس.. خاليكي انا طلع  مش لزم تتهربي  اكني زاي العفرية اول ما تشوفيني تجري وهريحك  النهارده عموما
جويريه ادم ...ايه مش فاهمه قصدك ايه 
انس سيف... ولا حاجه بس عموما هريحك من وجودي وجي يمشي 
جويريه مسكت في دراعو وبخضه...انت هتموت نفسك ولا ايه 
انس بص علي دراعو  ونزل ايديها...لا  بس هبعد ودا يكون شئ يفرحك طبعا بدل ما كل شويه تهربي 
جويريه حسيت بحاجه غريبه... يعني ايه مش فاهمه 
انس ابتسم ....  هتعرفي بكره ومشي وسابها
جويريه وافقه ومش فاهمه ليه كلامو خوفها  ويبعد  يعني ايه وطلعت اوضتها وفضلت رايح جي مش فاهمه ايه الشعور دا 
جويريه مع نفسها...  قصدو  ايه مش فاهمه
العقل... يمكن قصدو  هيتجاهل اي تعامل 
جويريه...  انا انااللي كنت ببعد مش هو
القلب...  وانتي ايه مضايقك مش دا اللي انتي عايزه
جويريه...  لا انا مقولتش كده انا ماقرارتش اساس 
العقل...  يمكن هيخطب حد تاني
جويريه ضربت جبهتا.... ايه لا لا لايمكن
القلب...ومايمكنش ليه شئ ميخصكيش
العقل... انتي شغله تفكيرك ليه ما اللي حصل حصل بقا وطز 
جويريه...لا هو مفروض يفاهمني   ومسكت راسها انا في ايه حسه عايزه اعيط 
القلب...انتي حبتي 
جويريه  عنيها دمعة...  مش عارفه معقول اكون حبيتو طب هيخطب غيري اكيد  عايز يعيش حياتو  ما انا مش ملكة جمال مصر   حقو  وانا تجاهلتو غبيه غبيه وبدات تكسر في  اوضتها وفضلت تعيط  انا بحبك  مش قصدي تبعد
ــــــــــــــــــــــــ
يوسف ابن ماجدي..  السلام عليكوووووو
علي حظو كان عاصم قاعد   
يوسف  اول ما شافو اتكسف..  احم
عاصم...  مش عيب راجل  طول بعرض يدخل كده
يوسف ب احراج... اسف يا جدو وراح باس ايدو وراسه عامل ايه
عاصم ابتسم...  الحمد الله وانت
يوسف...  دايما بخير  انا تمام  مادام حسك في الدنيا يا جدو
عاصم ضحك وبصلو بطرف عينو... بتحاول تصلح دخلتك وتاكل عقلي بكلمتين يا بكاش انت
يوسف ضحك...  هو انا قدر
عاصم ضحك...جي لي مين  
يوسف... انا  عادي لي خالتو نور عادي
عاصم... مش ساره يعني
يوسف تنح... هااا
عاصم...  انا كبرت وعجزت  واللي في سني زمانه في  القبر بس ربك لسه  مددفي عمري وعارف  كل واحد في البيت 
يوسف  باس ايدو... ربنا يخليك لينا احنا كلنا ولا حاجه من غيرك يا جدو 
عاصم ابتسم...  ويحفظك يا حبيبي خالي بالك منها دي   مش مجرد بنت صاحبت نور لا دي حفيده من احفادي 
يوسف ابتسم...  تفتكر هي. اساس ترضا يا جدو  هي عارفه كل شئ عني مظنش انا بحاول اقنع  نفسي انها عارفه اني اتغيرت
عاصم ابتسم...  وانت فعلا اتغيرت ولااا
يوسف... قسم بربي يا جدو من ساعة ما محمد كلمني انا واياد واحنا الفكر شلنها بجد وندمان جدا وساره كانت سبب في تحفيزي ان مرجعش للقرف دا هي سند وصحبه واخت وبنتي وكل حاجه بس اكيد ربنا هيردهالي  واهو اللي كنت خايف منه حصل حبيتها وجه وقت ادفع التمن
عاصم بص حواليه... 
يوسف بستغراب...  في حاجه يا جدو
عاصم...  نور فين 
يوسف...  اها صحيح ورجع بصله بس ليه
عاصم... لو كانت قاعد كانت رمتلك كلمتين  انت عبيط يا ابني 
يوسف... الله ليه كده يا جدو 
عاصم.... مبداءين كده كلامك كله غلط 
يوسف بستغراب... انا ليه
عاصم...  هقولك ليه اولا حرام تقول ربنا هيردهالي   ربك غفور رحيم دا اسمو الرحمن الرحيم يعني ربك  عندو رحمه وحنين علي عباده اللي فعلا بعدو عن الغلط والرحيم بيرحمهم وبيعفي عنهم  من كتر رحمة الوسع   دا لما حد يبقا عايز حاجه من ربنا عز وجل بيقول يارب ارزقني بقدر رحمتك   ويابختو اللي يرزقو بقدر رحمتو رزق مالوش اخر  لان رحمة ربك مالهاش اخر  ربك استحاله يكسر بخاطر حد اتعشم في عز وجل   دا انت لو قولتها كده بس وقولت يااارب انا ظني فيك خير يرد ويقول انا عند حسن ظن عبدي   ولو قولت لا انا عارف هيحصل ويحصل ربك يقول طب خد بقا انت مش مؤمن ب ان لو دعيت هكرمك واستسلمت للشر ربك كريم جدا وانت شاب محترم وطيب وجدع ويعتمد عليك وعيبك انك كنت بتاع بن"ات والحمد الله بعد عنهم  وربك بعدهم عن طريقك ومتفتكرش ان انت اللي عملت كده لا دا ربك اللي قدرلك اخوك محمد يتكلم  عشان عارف انك جواك نضيف وابن اصول عشان كده نبهك قبل ما تخسر وخاليك وثق في ربنا مهما حصل وتوكل علي الله وربنا اللي بيتكل عليه يعيش مرتاح ها يلا ه روح ليها في جنينه هي والبنات
يوسف... ينفع اعمل حاجه
عاصم... اتفضل يا ابني
يوسف اترمه في حضنه اكنه طفل... ربنا ميحرمنيش منك ويحفظك يارب ياجدو 
ــــــــــــــــــ
نور وشهد وسلمي واميرة ونورين قاعدين   بيتكلمو  مع بعض
نور.... واللهي  ما عارفه دا الصبح  مصحيني علي 5الفجر يقولي انتي بطلتي تقوليلي تصبح علي خير ليه  وربنا لووكان درعي مش منمل كنت لفحتو قلم 
اميرة بضحك... دا جزات اخويا عشان بيحبك يا عسل انت
نور بضحك...لووادم اخويا صحكي من عز نومك وعارف انك نايمه بالعافيه وقالك كده هتعملي ايه
اميرة بضحك...هش"تمو
نورين بضحك...طب انا بقا صحني وقالي انتي نايمه و انتم علي اقل سيف كان مستغرب تغيرك  اما انا ارد اقول ايه
سلمي..لا انا اللي بصحي  امبارح قالي وربنا لووماسبتيني  هنام في جنينه
كلهم ضحكو
شهد... لا انا احمد  قالي انو هيجبني هنا اقاعد معاكم  لما حس اني مخنوقه   صحيتو من الفجر ولبست وفضل شتم ويزعق   عملت نفسي زعلت راح قام 
نو بضحك...حد يصدق اننا نتجوز وعيالنا كمان 
شهد بفرح...انا مبسوطه اووي عيالي الاتنين كده اتجوزه 
نور بضحك...مريح بالك انت اعسل انا لسه فضل انس   وملك  الحمد الله  اتجوز معتصم وفضل   قلبي صغنن محمد  بس انتم عارفين اني فرحان ان معتصم هو اللي اخدها
نورين بفخر...طبعا مش ابني
نور....اتلهي  وبعدين يا قطع كلمهم
محمد... جني انتي فين  ونزل يدور عليها
كلهم بصو عليه
محمد....ماما جني فين 
نور  بستغراب... في ايه اتعاركتو
سلمي بضحك....تلاقيه كسرتلو حاجه  
محمد... هي فين انا بدور عليها فوق مش موجوده
نور... مش عارفه بس الاكيد مخرجتش مش بتخرج اساس ولو عملتها بتبقا معاك 
شهد.... متهئيلي هي  اخر مره لمحتها كانت دخل الجنينه 
سلمي ام جني ... اها فعلا   بس هو في ايه 
محمد سابهم وراح علي جنينه يدور عليها لقها قاعده مابين الشجر في الارض وبتعيط 
محمد  بوجع علي منظره ونزل وقاعد جمبها  ... جني  ورفع راسها لي  واللهي دي كدبه 
جني رفعت راسها وبصتله ووشه محمر من العيطه وعنيه ورمه  بسبب عياطها  زقت ايدو وقامت ومسحت دموعه  بطفوله وعصبيه... انت اللي كداب  وعلي فكره مش محتاجه منك شفقه ولا عايزه منك  تبقا صحبي وانا  اسفه اني انا اللي طلبت اننا نكون اصحاب  وكان ممكن تكون صريحه وتقولي مش حابب كده  بس العيب مش عليك العيب عليا انا عموما من نهارده انت ابن عمتو وبس ومالكش دعوة بيا مهما حصل  انت فاهم  جي تمشي 
محمد مسك ايديها...  اسمعيني دي كدبه والله  
جني شدت ايدها... والاسكرينات برضو بلاش انت تكدب  وتقل من نظري اكتر وسبتو مشيت
محمد جز علي اسنانه وطلع برا القصر خالص 
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
جنات كانت قاعده في اوضتها  وبتفتكر لما فهد قاعد.جمبها وكان بيقراء ليها القران الكريم بصوته اللي كان بيطمنها  وابتسمت  وفتكرت امبارح لما كانو بيغنو   وفضت تضحك في نفس  الوقت   فهد رن ضحكت وقلبها  دق جامد بطريقه كانت سامعه  صوت  دقة قلبها
جنات مع نفسها... هو وبيرن ليه مش لسه ماشي لا جو المحن دا مبحبهوش واخدت نفس  طويل   وردت
جنات... الو 
فهد  ... انتي بتعملي حاجه ولا ايه 
جنات بعدم فاهم... ايه 
فهد... اصل  طولتي عشان تردي  مشغوله يعني
جنات... هااا لا عادي مكنتش واخد بالي  
فهد... اها  عامله ايه
جنات... علي اساس   امي اللي كانت معايا من شويه 
فهد ضحك... لا عادي  بس بسال  
جنات بضحك...  لا عادي  بس بسال ماشي انا تمام   وانت
فهد ضحك...  دايما يارب بخير 
جنات... فهد انت عايز ايه
فهد  بتوتر..  انا لا عادي بسال بجد
جنات   .... فهد قول 
فهد بلع ريقه وخايف من رد فعلها وبيبص علي حد قدامو  والشخص دا اللي كان قدامو يونس  وكان يونس بيشجعو 
فهد......احم  كنت عايز اقولك حاجه كده بس 
جنات.... قول 
فهد...خلاص فكك
جنات...قول يافهد مش بحب كده 
فهد... بحبك 
جنات برقت ومكانتش متوقع يقول كده كانت مفكر ه عايز يسالها عن اي حاجه 
فهد  لقا صوتها اختفا...جنات روحتي فين
جنات  بنبره كسوف وتوتر...احم هااا اها ماشي  خالتو بتنادي باي    وقفلت في وشه 
فهد.ضحك وقفل  هو كمان 
يونس احمد بغمزه ...ها ايه مش قولتلك اول ما تقولها هتقولك وانا كمان  ادعيلي
فهد بضحك ... بس يا هبل قولتلها  قفلت في وشي 
يونس بصلو وضحك...احم  بجد
فهد...بجد
يونس...اومال ضبك دا   طلل علينا  ليه
فهد...   بحبها اووي حد يصدق ان  حلمي يتحقق انها تكون ليا  
يونس... صحيح انت لسه مقولتلهاش انك  انت اللي كلمت جدو وصممت علي كتب الكتاب  معانا  
فهد... لا طبعاو انت اياك تقول لحد  
يونس... هو انت عبيط يابني  ما انت من شويه كنت ناوي تحكلها كل حاجه 
فهد...مش عارف بس حسيت اني لو قولتلها يبقا هترفض موضوع اساس  لزم اصبر لحد ما اخليها بس تحبني  ربع حبي ليها حتي 
يونس حط ايدو علي خدو وسند علي المكتب...يا حونين
فهد بصله وراح حدفو ب ملف...اصماله ما انت بتبقا انيسه قصاد داليدا  
يونس ضحك ومسك الملف قبل ما يجي في...  علي اقل يا خويا انا معترف اني ديب فيها انت كنت سوسه ومخبي كده معرفش ليه  
فهد... انا كنت كل ما اجي اعترف القي بترمي دبش ويوم ما جت وطلبت مساعده مني كانت فرصه  اني اقرب منها اكتر  يمكن ربنا استجاب  مني  وخاله موضوع الزفت دا فارس المحمدي بيبقا حمزة وصل
يونس...اومال  ب امارت كل شويه  كنت تتعارك معاها
فهد ضحك...هي بتعصبني ولسانها طويل  ومجنونة وبعدين كنت كل ما احاول افتح معاها القي دبش نزل وبصراحه كنت بخاف تصدني  وبعدين ما انت اهو  شايف اول ما قولت بحبك عملت ايه 
يونس...امم طب هتعمل ايه 
فهد بتنهيد ...مش عارف خايف اخد خطوه وندم  
يونس بتفكير...ولاه انت عارف مين يساعدك
فهد بنتباه...مين
يونس..  محمد هو اللي هيساعدك  لان هو وجنات دايما صحاب واي مصيبه مع بعض  فا اكيد عارف تكسبها ازاي 
فهد... افرض راح قالها
يونس...دا محمد يابني لا طبعا دا زاي خالتو نور تسمع ولا اكنك اتكلمت طلعلها  وهيساعدك   جدع متخافش
فهد...تفتكر
يونس..اكيد
ـــــــــــــــــــــــ
ساره... ايه مش فاهمه يعني ايه 
يوسف... دي قواعد في شغلنا  حاجات كده عملي
ساره...اها تمام  وبعدين
يوسف بضحك...بعدين ايه يابنتي انا خلصت 
ساره ضحكت بكسوف...اسفه فكرت لسه 
يوسف بضحك...لا خلاص
ساره...امم
يوسف...ينفع طلب كده
ساره قامت...قهوة
يوسف ضحك.. لا لا مش قهوه  اقاعدي 
ساره بستغراب وقاعدت...اومال ايه 
يوسف...بصي وتعدل وقاعد وبصصلها هو  ينفع تبطلي كلمه اسفه وحضرتك وشكرا  والكلام دا
ساره...ليه دي حاجه بحترمك بيها مش وحشه
يوسف ضم حواجبه بستغراب... ممكن تحترميني عادي من غيرهم 
ساره... ايوه انا قصدي دوله حاجه حلوه
يوسف..عارف وربنا  بس مش حباب كده احنا صحاب ومافيش بين الصحاب كده صح
ساره ابتسمت... حاضر
يوسف... ولو احتاجتي اي حاجه مساعده تخرجي ايه حاجه قوليلي انا وانا كذلك برضو ولا هتضايقي
ساره بفرحه..  لا ابدا خالص
يوسف... تمام 
ساره بفرحه...اعملك.قهوة  
يوسف بضحك...يا بنتي انتي كان نفسك تشتغلي ساعي اقاعدي  انا لحد دلوقتي شارب تالت  
ساره ضحكت بكسوف... بالف هنا 
يوسف ابتسم...  بقولك كنت عايز اتكلم معاكي كا فضفض وكده
ساره بحماس...اشطا قول 
يوسف بتوتر... بس تكوني صريحه معايا يعني قولي ومهما كان رائيك مش هزعل 
ساره بستغراب...خير  قول
يوسف... انا عارف اني كنت يعني بتاع بنا"ت وبكلمهم   بس معملتش حاجه ولا لمست  بن"ت 
ساره بكسوف...ايه قلة الادب دي متحترم نفسك في كلام شويه
يوسف...واللهي ما قصدي  انا بفهمم علاقتي بيهم كانت ازاي واللهي ما قصدي اضايقك انا اسف 
ساره بصتله...تمام  وخالي بالك من كلامك تمام  
يوسف...حاضر لو مش حبه اتكلم همشي   دلوقتي
ساره... كمل وبعدين
يوسف ابتسم...  تمام  يعني علاقتي بيهم مجرد اقبلهم نخرج   نهزر مكلمات كده اكننا مخطوبين بس ولا واحده بصراحه حبتها بس واللهي كنت وثق ان ولا واحده حبتني كلهم  كانو بيتسلو زاي زايهم  وبعدها عارف اني كنت غلط   وندمان   وبعد عنهم تماما واي حد بصد وقربت  من ربنا وواخد وعد بيني وبين ربنا اني مغلطش الغلطه دي تاني   
ساره با ابتسامه وفرحانه...طيب دي مش خطوه  اقولك صح دي حاجه احسن من كلمة خطوه  واكبر  من كده  المهم مترجعاش في يوم مهما حصل
يوسف... ابدا استحاله بصراحه مستحقر نفسي جدا ازاي كنت بعمل كده 
ساره...لا مفروض تبقا فخور انك بعد عن كده متستقلش نفسك انت لو كنت شخص سئ مكنتش سمعت كلمه وفضلت في طريق دا
يوسف...  خايف ربنا يعقبني 
ساره.... ربك ارحم مش بني ادم زاينا عشان يرد الا أذي   ربك بيرد لو انت مترجعتش في  طريقك اللي انت كنت في او حاسس انك لسه ممكن ترجع فبيقرص زاي ما بيقول ودنك كده عشان يا ترجع يا تستحمل عقابه اللي بجد  ربنا دايما بيعوض ممكن  عشان انت  قربت لي هو وطلبت منه انه يسمحك واحسنت الظن يقوم راضيك باللي بتحبها ربنا بيقول انا عند حسن ظن عبادي  احسن الظن هتلاقي كل حاجه تجبر بخاطرك بس قرب منه واياك تبعد عن ربنا انت اللي بتخسر بس وبعدين انت لو كنت لسه زاي ما انت بصراحه يعني استحاله كنت اقاعد معاك دقيقه
يوسف ضم حواجبه وضحك... ليه
ساره بطفوله وعفويه...كنت قليل الادب وكان زاي عندك مرض كلابي كل شويه تغمز وتعمل حاجات وحش  ونظراتك  كده بصراحه مشوفتش ربع جنيه تربيه ربع ايه دي مكانتش بتعدي عليك اساس
يوسف...طب يا سيدي شكرا 
ساره ضحك...اسفه بس دي الحقيقه يعني 
يوسف بضحك...اسفه تاني 
ساره ضحكت... اسفه نسيت
يوسف بضحك وضم حواجبه ...ايه طب انتي بتتاسفي انك اتاسفتي 
ساره ضحكت. جامد  وكانت ضحكتها تخطف القلب... معلش  بقا ما انا مش عارفه اقول ايه
يوسف سرح في ضحكتها  وابتسم بحب...ولا حاجه  
ساره اتكسفت من بصتو ليها...احم طيب  تشرب قهوة
يوسف...ياختااااااي
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
زياد...بنوتي الحلو بتهبب ايه
منه...ايه دا 
زياد... ايه
منه...ازاي بنوتك وازتي بهبب
زياد.. متعصب بس شويه بس عايز اكلمك
منه بضحك... اهااا ماشي  مالك ايه معصبك
زياد... الدكتور اللي معايا بيعاكس في بنات وبنت جت معيطه وبشتكيلي.روحت اشتكيت للمدير   وحصل ما بيني وبين الدكتور اشتباك وقال اني انا عيني من البنت وجي البسها لي    والبنت اغما عليها من الصدمه  روحت مسكتو ضربتو والبنت دي  حستها انتي  مستحملتش مسبتهوش الا لما اتاسف للبنت وتحولت انا والبنت والدكتور لتحقيق 
منه بغيره...وهي مالقتش غيرك تشتكيلو يعني
زياد ضحك...انتي في ايه ولا ايه بقولك اتحولت للتحقيق مش وقت غيره
منه بعصبيه..والله 
زياد... البنت قالتلي كده بالظبط انا جيت لي حضرتك عشان محترم ودايما بتصد البنات واعتبرني اختك انا ماليش اهل غير تيتا  ومافيش حد يوقف الدكتور دا عند حدو ينفع تساعدني ردي انتي بقا لو حد جه وقالك كده
منه...طب وانت اش ضمنك بتمثل
زياد... متفوقه ولو شوفتيها هتعرفي   وهتتاكدي انها كويسه بس دلوقتي بقا انا جيت اساعدها هببت الدنيا ممكن تنفصل عن الكليه لو الدكتور الزباله دا  متكشفش  انا بكبيري هتجزه او هشتغل مع عمي ياسين في شركه هي هتعمل ايه دا غير السمعه اللي هتطلع عليها 
منه بحزن علي البنت...طب  انا عايزه اشوفها
زياد...انتي مش مصدق  انها مجرد طلبه 
منه...لا لا ابدا هي صعبت عليا وممكن اساعدها 
زياد...ازاي
منه... تعال عدي عليا ونروح للبنت دي ونتاكد
زياد...معرفش بتها ولا اي شئ عنها
منه...مافيش اي سكشن  ليها نهارده او كورس او محاضرات
زياد...في بس هي  ممنوع من الحضور لحد ما يتحقق معانا
منه.. اكيد ليها اصحاب نقدر نوصلها منهم تعال بس خدني وانا هساعدك 
ـــــــــــــــــــــــــــ
  تسريع الاحداث 
زياد راح اخد منه وراحو لسكشن وزياد سال عن اي حد يعرف عن الطلبه دي حاجه وجت بنت وقالتلو انها تعرفها  وعلي حظهم ان صحبتها دي كده كده كانت رايح ليها عشان تشرح ليها السكشن دا  وقالو فرصه وراحو معاها لحد بيت اطلبه دي  ومنه اول ما شافتها لقتها فعلا بين انها محترمه وعايشه مع جدتها لي واحدهم ومالهمش حد  وعكس تفكيرها والغيره اللي كانت جوها بس ميمنعش انا برضو بتغير عليه ومنه قاعدت معاها وبداءو يفكرو  يكشفو  المعيد دا ازاي  اما عند  فهد  روح  ودخل يدور علي محمد   لقه مش في البيت   ولقه جنات  قاعده بتتفرج كا العاده علي المسلسلات  راح وطلب يتفرج معها وهي فرحت بس مبينتش اما جويريه مبطلتش تفكير في انس ومش فاهمه كلامو فا نزلت وقالت تشغل نفسها  ب اي حاجه وتبطل تفكير   اما جني كانت في اوضتها ومبطلتش عياط  اما الباقي قاعدين تحت
ساره...الفيلم دا تحفه بس مش بيتعرض علي  التليفزيون كتير
يوسف..  لي جزء تاني بيقوله
ملك... اها بس ماشوفتهوش
ساره... بجد 
ملك... اها والله
يوسف...اها يا حجه انتي متعرفيش
جويريه... بس بيغيرو الممثلين  ودا بيخلي بايخ 
داليدا... اها زاي مسلسل***غيرو معظم اللي في  حتي البطله كان رخم 
ملك...متهيئلي سقط 
يوسف...اها لان بتبقي اتعودي علي الاشخاص
جت نور وغيرت الفيلم كلهم بصو وفي صوت واحد....ليه كده
مكه...ليه كده يا خالتو
يوسف بص علي مكه ..ايه دا هي دي جت امتا
نور بضحك...لا مكه  كده مش بيطلعلها صوت الا فين وفين زاي جني 
فهد...غيرتي ليه يا عمتو
نور بصتلو...ولاه انت كده كده بصص في فون مع مراتك متقرفناش
فهد ضحك وبص لي جنات بحب وابتسم 
يوسف... طب انا كنت بتفرج علي فكره
نور بصتله بقرف...ولا انا مش طيق نفسي اسكت المسلسل هيبداء
يوسف بضحك...الحلو شكله مضايق
نور...اها بس بقا 
يوسف...شكلو عمي سيف مزعلك
ملك...بابا لا مظنش
جويريه بضحك... لاخالو  ميقدرش علي زعلها
نور بضيق...لا مش سيف دا  انس
داليدا... ليه عمل ايه انوس
ملك بضحك... تلاقي عمل حاجه هي مش عايزها عمل ايه 
جويريه بصت بنتباه.
نور...هيسافر الفجر وقال ايه هيبني نفسو علي اساس انه عماره  بروح امو  
ملك...نعم دا عبيط دا ولا ايه  
جويريه حست بوجع في قلبها واكنها عايزه تعيط 
داليدا...نعم يبني نفسه  ايه دا وبعدين انس مش محتاج دا ناس من بلد برا بتجيلو عشان يشتغلو معا من امتا دا
جويريه   جزت علي اسنانه وطلعت لي  وهما كانو مش واخدين بالهم  ومركزين مع نور 
ــــــــــــــــــــــــــــ
انس كان فتح شنطة السفر وبيحضر حاجاتو  
جويريه وفتحت اوضه  من غير متخبط دخلت وهبدت الباب بغضب.... افاهم بقا الهبل دا ايه
انس رفع راسو وبص لقها هي...في ايه حد يدخل كده
جويريه بعصبي...اها انا وبتشد الهدوم من ايدو وبطلع الهدوم من شنطه وتحدفها علي سرير افاهم الهبل دا بقا ايه
انس بصلها وضم حواجبه وايده  وراح للدولاب وبياخد باقي هدوم..اني مسافر 
جويريه.... لا مافيش زفت 
انس بصله ورفع حاجبه وبصلها بغضب..امي اللي قالتلك تطلعيلي صح لا شكرا مش عايز شفقه منك
جويريه ..امك متكلمتش معايا اساس وانا طلع من نفسي  وبعدين ايه جو العيال دا  سافر ايه دا انت عبيط
انس جز علي اسنانه وضم كف ايدو وضغط  علي ايدو جامد.. اظن ان دا  شئ ميخصكيش  دي حياتي وانا حر
جويريه  بعند وبصله....لا مش حر ومش هتسافر انت فاهم مش هتسافر وبعدين هتروح فين 
انس بزعيق وغضب .. لو سمحتي اتفضلي علي اوضك  
جويريه...


رواية أحببت مجنونة الجزء الثاني 2 الفصل الثامن عشر 18 - بقلم الاء
ranosha

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent