رواية ليتني لم اكن الفصل الأول 1 - بقلم مروة علي

الصفحة الرئيسية

رواية ليتني لم اكن البارت الأول 1 بقلم مروة علي

رواية ليتني لم اكن كاملة

رواية ليتني لم اكن الفصل الأول 1

-محمد.. مش قصير اللبس دا ياخديجة
-تهاني.. سيبها يامحمد ديجا لسه صغيرة بكرا تكبر وتعقل
-خديجة.. ايوه يابابا فعلا لبسي مش قصير وبعدين بلاش خديجة دي قولي ديجا أحلي.
-محمد.. بس يابنتي
-ديجا باستعجال..معلش يابابا متأخرة علي الكليه أما أرجع نبقي نتكلم باي.
-محمد بقلة حيلة.. ماشي يابنتي خلي بالك من نفسك.
"كلية الٱداب" 
-مريم بعصبية.. كل دا تأخير يازفتة اتأخرنا علي أحمد ودي تالت مقابلة ومش عاوزينه ياخد عننا فكرة إننا مقفلين.
-معلش يامريم عشان كنت بحط مكياح في المواصلات.. 
-ماشي يلا بينا.. 
"ف المطعم " 
-هاي ديجا..وسحبلها الكرسي وباس ايدها.
-خديجة بفرحة.. هاي ياأحمد
-احمد..بس شكلك احلي كتير بالمكياج.
-مريم..أنا قولتلها كدا يا أحمد وكمان قولتلها إنها  تقلع الحجاب لأن لسه بدري علي الخنقة دي.
-أحمد.. فعلا يامريم معاكي حق.. 
-ديجا.. ياجماعة انتم بتقولوا ايه! أنا قلعت الخمار والدريسات بالعافية ومش هقدر أقولهم انا عايزة أقلع الحجاب. 
-أحمد.. ايه رأيك تقوليلهم عندي مشاكل ف فروة راسي والدكتور قالي مش هينفع ألبس الحجاب مع شوية تمثيل وعياط ولازم أنزل الكليةوهيصدقوكي.
-مريم.. فكرة من دهب... ايه رأيك يا ديجا؟!
-ديجا بفرحة.. طبعا ياجماعة موافقة يا أخيرا هقلع الحجاب لولا الفضايح كنت زغرطت
-احمد بخبث..بقولك ايه يامريومة ماتروحي تجبيلنا عصير. 
-مريم بضحك ماشي ياعم الله يسهله.
-أحمد يخبث تعالي ياديجا نتمشي وتعدلي مكياجك.
-ديجا بكسوف ماشي يلا بينا وراحوا الحمام.
"بعد نص ساعة"
-مريم بضحكة خبيثة..الله يسهله ياعم..نص ساعة في الحمام ليه بتعملي مكياج جديد؟!
-ديجا..بس يارخمة وبعدين أنت و وليد بتعملوا أفظع من كدا كان حد اتكلم.
-احمد..يا ديجا ياجامدة يلا بقي بينا نروح الكلية عشان اتأخرنا.
ديجا..أنا هروح فكك من حوار الكلية دا.
أحمد..ماشي ياروحي وحضنها
مريم..ايه ياعم راعي شعوري وابعد كدا عن صاحبتي وحضنتها..
مريم بصوت واصي..دي فرصة العمر ياديجا فكي كدا وانسي أي حاجة..احمد فرصة العمر هااا.
-ديجا بفرحة..ماتخافيش أنا عارفة انا بعمل ايه يلا باي.
"ف بيت ديجا"
-محمد.. مالك ياديجا بتعيطي ليه وطرحتك مفكوكة.
-بتمثيل وعياط..فروة راسي بايظة يابابا وبتجيب دم وأما روحت للدكتورة قالتلي لازم ملبسش حجاب لمدة شهر..وعندي محاضرات وامتحانات عملي في الكلية ومش عارفة اعمل ايه.
-محمد بحنان..طب مفيش حل يابنتي تاني غير قلع الحجاب.
-تهاني..جرا ايه يامحمد عايز البت تموت نفسها عشان الحجاب.
-مش القصد ياتهاني بس.
-ولا قصدك ولا نيلة بنتي مش هتلبس الحجاب تاني إلا علي جثتي.
-ديجا..طلعت تجري علي أمها بفرحة مش عارفة أقولك ايه بجد ياماما شكرا.
-العفو ياروحي أهم حاجة تكوني مبسوطة انزلي بكرا اشتري هدوم جديدة ودلعي نفسك انت لسه صغيرة.
"طبعا الأب ضعيف الشخصية"
"ف أوضة ديجا"
-بعد الفجر.. هاي ياروحي معلش اتاخرت عليك.
-احمد.. ولايهمك يا قلبي اهم حاجة محدش يسمعك.
-ديجا بفرحة..لا طبعا بابا نايم وكان بيغطيني من شوية وعملت نفسي نايمة وماما بتنام بدري.
-أحمد بخبث...بقولك ايه ماتسيبك من دا كله وتقوليلي لابسة ايه؟!
-ديجا بتمثيل..بس بقي وبعدين بتكسف.
-احمد في سره..وانت وش كسوف خالص...طبعا ياقلبي بس انت هتبقي مراتي ولا مش واثقة فيا.
-لا طبعا واثقة فيك و بتحكيله تفاصيل لبسها.
-وبعدين بقي ف التشويق دا بقولك ايه ماتيجي نتجوز
-ديجا بفرحة واستغراب..ازاي؟!
-بسيطة ياستي هتقوليلي زوجتك نفسي وانا اقولك قبلت زواجك.
-ديجا...ودا ينفع؟!
-أحمد..أيوه ينفع.
-ديجا بفرحةوطمع.. موافقة بس هتتقدملي صح؟!
-أحمد بخبث..طبعا ياديجا بس مش دلوقتي علشان ظروفي..يلا.
-ديجا.. زوجتك نفسي.
-أحمد.. وانا قبلت زواجك.
"طبعا كل دا غلط"
-ديجا..انا بجد مبسوطة واخيرا اتجوزنا.
-احمد بخبث...وانا كمان ياروحي ايه رايك تجيلي شقتي بكرا.
ديجا بخوف..

رواية ليتني لم اكن الفصل الأول 1 - بقلم مروة علي
أيمن محمد

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent