رواية لقاء القدر الفصل الثامن عشر 18 - بقلم لمياء نبيه

الصفحة الرئيسية

رواية لقاء القدر البارت الثامن عشر 18 بقلم لمياء نبيه

رواية لقاء القدر كاملة

رواية لقاء القدر الفصل الثامن عشر 18

نرمين :ازاي يادكتور دي نفس اعراض حملي في بنتي 
الدكتوره :يمدام اللي هقوله اسفه فيه بس حضرتك الرحم انتي عامله له استقصال
نرمين :ازاي يادكتوره
الدكتوره :حضرتك الجهاز بين كدا والاعراض اللي عندك تعب في المعده مش اعراض حمل حتي التحليل بتقول كدا 
لتسقط نرمين مغشي عليها والدكتوره تقوم لها وتبدأ تفوقها 
نرمين ببكاء:دا اكيد عقاب من ربنا طب لي أنا معملتش حاجه استاهل حاجه زي دي 
الدكتوره:ارضي بقضاء ربنا 
نرمين تركتها و ذهبت للبيت لتأخد ابنتها في حضنها وتنهار بالبكاء و حور بدأت تطبطب عليها 
عند وعد وعز 
عز ينظر لوعد وهي نائمه تستيقظ وعد لتجد. عز هكذا 
وعد بابتسامه:هو في اي 
عز:مش مصدق 
وعد :لا صدق ياعز 
عز:تعرفي اني كنت في ضلال لحد ما لقيتك ربنا يخليكي ياحبيبتي ويقبل جبينها
وعد :ويخليك يا حبيبي 
عز هقوم اخد شاور 
وعد :بسرعه علشان عاوزه انا كمان اخد شاور 
عز :طب تمام ياست وعد 
عند يزن في المستشفي
حور تفتح عينيها لتلقي بيزن نايم علي كرسي بجوار السرير 
حور بتحاول تقوم لكن تشعر بآلام يفوق يزن 
يزن :محتاجه حاجه ياحبيبتي 
حور :هروح الحمام 
يزن قام :تعالي هقومك واسندي عليا 
بدأت تمشي وهي سانده عليه حتي وصلت إلي حمام 
بصت حور ليه 
يزن :حاضر هنادي ممرضه نادي ممرضه تدخل معاها تساعدها طلعت الممرضه طلع يزن فلوس
يزن :خدي دول يا وبص علي اسمها اللي علي اللبس يا شهنده 
شهنده:لا شكرا دا وجبي
يزن :وانا قولت خديهم 
اخدتهم وهو سند حور لحد مرجعها الغرفه  ويذهب هو للدكتور 
يزن :حضرتك هي ممكن تخرج أمتي 
الدكتور :ممكن علي النهارده بليل بس يتوافر فيها الرعايه هناك
يزن :اكيد يا دكتور 
عند الاء وعمر 
الاء :يلا ياحبيبي انا خلصت  
عمر : روحي انتي انا هروح الشركه لأن يزن قال وبعدين هاجيلك هناك 
الاء :تمام يا عمر 
عمر:يلا علشان اوصلك يا قمر 
الاء :يلا 
في المستشفي 
الاء :هلو مامي 
حور :تعالي يالاء 
الاء :فين قلبي الضغنن 
حور :نايم 
الاء :طب ويزن فين
حور :مش عارفه 
يزن:اهلا ب لولو هانم 
الاء :اهلا بقولك هتسميه اي 
يزن :هسميه اسيوطي 
حور :يزن انا تعبانه اسيوطي اي اللي تسميه 
يزن: جدك اسمه بقي يتقال عليه اي دا 
حور :يزن حبيبي جدي اللي هو جدك بقاء لله مش معقوله اخوه يبقي اسمه تميم وهو اسيوطي 
يزن :خلاص هسميه أسر 
حور : أسر 
الاء تقاطعها :الاسم حور يا حور ها 
حور : أسر يزن الاسيوطي مش بطال 
عن نرمين
يدخل مراد  يلاقيها نائمه وحور تجري عليه 
حور بخوف :بابا ماما عيط ونامت 
مراد :اشتالها متخافيش ياقلب بابا 
فاقت نرمين علي صوته فتذكرت كلام الدكتوره جرت عليه ببكاء مره اخري 
نرمين:انت ازاي مقولتليش لي 
مراد فهم أنها عرفت أخدها في حضنه :اهدي يا حبيبتي دا اختبار من ربنا 
نرمين :مش اختبار دا عقاب عارف يعني اي اللي حصل 
مراد :عارف اهدي وانسي
نرمين :اه اهدي وانسي انسي اني معتش هيبقي ام هنسي أن خلاص كدا انا السبب لي يارب اشمعنا العقاب دا
مراد :عقاب اي ياحبيبتي انتي عملتي اي 
نرمين :عملت كتير يامراد 
مراد :مش فاهم 
نرمين :مش هتفهم أن كل اللي عملته اني حبيتك ومقدرتش استحمل لي ربنا يعاقبني علشان حبك 
مراد بعدم فهم :اهدي يا نرمين 
ليسقط مغشي عليه فيضعها مراد في السرير ويأتي بالدكتور اللي أكد أنه انهيار عصبي وهو أعطاها مهدأ 
يمر علي ابطالنا حور روحت ويزن واخد باله منها هو والاء وعمر والاء كل يوم في خناق و عز ووعد بيحضروا يسافرون لتأديه العمره و مراد زعلان علي حال نرمين
عند يزن 
تميم :بابا نونو 
يزن :ايوا يا حبيبي دا آسر اخوك 
حور والاء قاعدين 
الاء :قولت لعمر علي اللي عملته وزعق فيا يا حور 
حور :انتي قولتي انك روحتي للدكتوره 
الاء :اصل الدكتوره طلبت تشوفنا وكان لازم أقوله 
حور :سيبيها علي ربنا ياالاء 
الاء :حاضر 
عند عز 
مراد :هتوحشني ياعز
عز :وانت كمان والله هدعيلك وهدعب لنرمين 
مراد :نرمين بقت غريبه بتتكلم علي عقاب وعلي حاجات كتير 
عز :وعد لما جت من عندها اقعدت تقول انها بتتعاقب بسبب حبها ليك 
مراد :منا مش فاهم يلا ياصحبي هوصلك للمطار 
عند الاء
عمر :كفايه ياالاء ياحبيبتي الأهم اننا مع بعض 
الاء :مش كفايه يا عمر انا عاوزه بيبي حرام 
عمر :منتي عند حور و معاكي علطول آسر وبسيبك هناك زي منتي عاوزه 
الاء بدموع  :بس مش ابني اه اعتبره ابني بس انا عاوزه ابني ملكي يا عمر لي مستكتر عليا حاجه زي دي 
عمر بيمسح دموعها :ياحبيبتي انتي عارفه أن دموعك غاليه بس انا بعمل اللي عليا شوفتيني رفضت 
الاء :رافض نروح للدكتوره حتي يوم ما رحت مرضتش تيجي ومنعتني 
عمر :الاء خلصنا الحوار دا انا راضي باللي قسمه ربنا 
الاء :ربنا قال اسمعي يا عبد وانا معاك
عمر :اظن اني بعمل كل حاجه ربنا قدرني عليها 
الاء :تمام وفكرت فكره ليضمها عمر 
عمر :متزعليش يا حبيبتي انا اسف 
الاء :وانا مش زعلانه 
في الصباح 
عمر :صباح الخير يا قمري
الاء :صباح النور 
يقوم عمر ياخد شور وينطلق للشغل وترن الاء مكالمه 
ثم ترن علي حور وتركب العربيه وتنطلق 
عند الدكتوره 
الدكتوره كشفت علي الاء 
الاء :ها يدكتوره انا مبخلفش صح 
الدكتوره : لا حضرتك بخير جدآ
الاء: امال مبخلفش لي 
الدكتوره : حضرتك بتخدي موانع الحمل 
الاء بصدمه :موانع 
رواية لقاء القدر الفصل الثامن عشر 18 - بقلم لمياء نبيه
أيمن محمد

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent