رواية احببتها صعيدية الفصل الرابع عشر 14 - بقلم رفيدة وائل

الصفحة الرئيسية

 رواية احببتها صعيدية الفصل الرابع عشر 14 بقلم رفيدة وائل

رواية احببتها صعيدية الفصل الرابع عشر 14

رنا: اي ي بنتي ده انا انبهرت بيكي انتي متحدثه لبقه جداا
رفيده: لا داعي للتسقيف دعونا نعمل في صمت
صوت من راها: رفيييييده
رفيده لفت: اي ده حازم حازم وجريت حضنته
حازم: استني الاول جوزك فين انا لسه وشي بيوجعني 
رفيده: ضحكت متخفش مش هنا 
حازم: طب اذا كان كده ماشي تعالي بقا انتي وحشاني
رفيده: وانت كمان وحشني اووي ي زوومي 
تميم وشدها من حضنه: دي روحك الي هتوحشك لما نروح ي رفيده 
حازم بخوف: اهو ده بقا الي لسه كنت بقول فيه
رفيده: تميم انا 
حازم: طب ي جماعه اسيبكوا تحلوا مشاكلكوا سلام انا 
تميم وشده: هو انت لسه خدت نصيبك استني
حازم: اصل ي باشا لسه انا تعبان من اخر مره مش قادر اصلا اقولك انا معرفهاش اصلا والله
تميم: اه وبعدين
حازم: ااه والله زي مبقولك كده انا متبري منها اقولك انا كنت جاي اقولها تكلملي صحبتها عاوز اخطبها 
تميم.... 
حازم: بس هي وشها نحس الجوازه دي والله م متجوز مالي وانا سنجل كده قمر 
رفيده: بجد ي حازم كنت هتخطب هتخطب مين ها يلا بسرعه 
تميم بصلها بصه تحذيريه: اهديي وانت قاعد خلينا نخلص من ام الموضوع ده قول الكلمتين الي عندك
حازم: اصل يعني انا كنت معجب ب جود صاحبتك وكنت عاوزه اتقدملها 
رفيده: عااا جود احسن خطوه خدتها ي زومه دي طيبه وعسوله خالص واخير هنكون قرايب
تميم: قولتي ايه عيدي تاني كده
رفيده: هنكون قرايب 
تميم: لا الي قبليها 
رفيده تيموو
تميم: انتي قولتي تيموو
رفيده: ايوا اكيد ان شاء الله 
صوت من خلفهم: انا سمعت صوت خطوبه قلت اخطب انا كمان 
تميم: افندم مين حضرتك
دكتور انس دكتور في كليه صيدله جامغه القاهره
تميم: اهلا وسهلا خير 
انس: اصل الصراحه انا كنت معجب باخت حضرتك وكنت عاوز اخطبها 
تميم بغضب: نعم وانت شوفت اختي فين 
رنا: يلهووي اتكشفنا ي رفيده
انس: اظن اخت حضرتك في جامعه القاهره انا شفتها كذا مره هناك
تميم بهدوء: ااه تمام تقدري تيجي البيت الساعه 9بليل ونتكلم 
انس: تمام عن اذنكم 
رفيده: مبرووووووك ي نووشا 
صوت: تميم 
تميم: ايه بقا جاي تخطب رفيده انت كمان ولا اي 
مازن بضحك مالك ي عم متعصب لي بس 
تميم: مش متعصب ولا زفت ي مازن خير 
مازن: طيب اهدي تعالي معايا خمسه بس عاوزك في موضوع 
تميم بتحذير: بالله الي هتتحرك من مكانها لاكون قاتلها ومريح نفسي بقا خمس دقايق بالظبط وهرجع 
مازن: يلا ي تميم 
تميم: ها ي عم مازن 
مازن: امسك ي عم ادي الورق خلي داليا تمضي عليه 
تميم بفرحه بتتكلم جد 
مازن: علشان تعرف بس اني مش ساكت 
تميم: وحضنه حقك عليا ي صاحبي 
مازن: انا مش زعلان منك ي تميم دا انت الي باقيلي بس خد بالك ع نفسك البت دي مش سهله
تميم بشر: ع نفسها المهم يلا هرجع انا اروحهم واروحلها 
مازن: مشي ي صاحبي ربنا معاك
تميم بحده: يلا قوموا 
رفيده: تتوفعي يعمل فينا اي 
رنا: ولا حاجه هيعملنا شورمه بس 
رفيده: طيب كويس طمنتيني
  في البيت 
تميم: رايحه فين 
رفيده بهروب هشوف ماما اسلم عليهاا
تميم بحده اطلعي فووق
رفيده: اصل انا يعني
تميم: بتحذير فوووق 
رفيده حااضر 
دخل الشقه وقفل الباب
تميم وهو بيفك الحزام قولتيلي بقا انتي كنتي فين
رفيده بخوف...


رواية احببتها صعيدية الفصل الرابع عشر 14 - بقلم رفيدة وائل
ranosha

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent