رواية ساحرة القلوب الفصل الثاني عشر 12 بقلم اياد حلمي

الصفحة الرئيسية

   رواية ساحرة القلوب الفصل الثاني عشر بقلم اياد حلمي

 رواية ساحرة القلوب الفصل الثاني عشر

رحيل بصدمه:مستحيل رؤوف مع هاجر مستحيل.... مستحيل
يصعق رؤوف اول ما شاف رحيل امامه تراه في الوضع المخجل ده...
هو ع'اري  بين احضان هاجر في  احدي غرف الخدم الخارجه...
كان وضع صعب جيدا....
يسحب رؤوف الشرشاف حتي يستر نفسه..... ويجري وري رحيل... التي جريت باكيه منهاره تشعر بلقرف مما رأت.....
جريت علي غرفتها واقفلت الباب...
وذهبت لي الحمام وتقيأت كل ما في جوفها وظلت تصرخ بقه'ر ومرار..... ليه يا رؤوف ليييه الخ'يانه ليه... وبعد صرخات تخلع قلب الوحش.....
تستجمع رحيل قوتها وتثور لي كرامتها وتجري بعاصفه من الغ'ضب تفرغ كل اشيائها... وقامت بتعبئتها في الحقائب وفتحت الباب وخرجت وجدت رؤوف يركع لها متوسلها الا تتركه وانه نادم علي كل ما فعله.... لدرجه انه قد ارتمي علي قدمها يقبلها....
رؤوف بتوسل ودموع:سمحيني يا رحيل انا بحبك والله دي لحظه ضعف انا.....
تنظر اليه رحيل بحديه وقرف...
وتسحب قدمها منه وتبعده
بكل سخط واحتق'ار....
رحيل بشمئزاز:انا بحتقر'ك وبقرف منك انتوا الا تنين حلال في بعض انت من اللحظه دي خارج حياتي وهخلعك يا رؤوف ومن نهارده لو ظهرت في حياتي هتشوف وش عمرك في حياتك ممتتخيله...
رؤوف بتوسل اكتر:انا قابل لي عقاب بس ارجوكي بلاش تتطلوبي الطلاق ومش هسمحلك انك تخروجي من هنا.....
ويجذبها من خصرها بقوه...
 فتصرخ رحيل سبيني  احسنلك انا بكره"ك ومستحيل اعيش معاك وفضلت تفرفص منه وتركل بقدمها في الهواء لي درجه ان الجميع استيقظ مفزوع من نومه... وخرجوا من غرف النوم واجتمعوا علي صوت صريخ رؤوف...
فوجده غارق في دم'ه...
ورحيل تبصق عليه.....
فما حدث ان رحيل سحبت الفاز وضرب'ت بيه راسه رؤوف حتي يتركها.....
عارف:فيه ايه يا رحيل وايه الا حصل وليه رؤوف عريان كده.....
رحيل بسخريه:الاستاذ قفشته مع السف'له هاجر في وضع مخل في غرفه الخدم الا في الجنينه....
يصدم عارف:ايه مستحيل
ترد عليه هاجر بكل وقاحه:كادب يا جدي.... محصلش....
تقف رحيل امامها وتنظر اليها بحده واحتق'ار:انا مشوفتش افج"ر من كده وتصفع'ها رحيل بقوه تجعل هاجر تسقط ارضا
وتصرخ بكل قوتها الاو'ساخ دول انا معاي لهم فديوا اتفرجوا....
جاني اول ما قفشتهم وهما في المكتب... النهارده الصبح.....
جدي عارف انا بسحب وعدي لك وهنسحب من حياه الحق"ير ده بس والمصحف لو مطلقنيش انا هفضحه وهخلعو....
سلام يا وكر الشي'طان....
وخرجت رحيل وتركت حر'ب مشتعله ورئها واول ما خرجت وجدت شاهر في انتظارها...
رؤوف:انا مستحيل اطلقها يا جدي انا بحبها....
عارف بغض'ب:انت اسف"ل انسان انا شوفته في حياتي بقي ؤاط"ي تمشي  مع بنت عمك الا هي عرضك بدل ما تحميها انت الا تعمل وكمان انت لسه عريس..
جديد انت لازم تطلق رحيل....
يصرخ رؤوف في وجه جده بغضب:انا مستحيل اطلقها انا بعشقها هي حياتي ورحي....
يص'فعه جده بقوه وتلك اول مره يض'ربه جده في حياتي
رؤوف بدموع:برده مش هطلقها وهدور عليها....
طبع هاجر استغلت الفوضي دي وهربت..... شادي عارف بما حدث واشتبك مع رؤوف وكاده ان يقت'له لولا ان جده حبسه.... في مزراعه الخيول.....
مرت الايام ورؤوف بيدور علي رحيل زي المجنون عشان رحيل اصلا مروحتش لي بيت صابر عشان تتقي شر"فايزه وفاتن.....
لحد ما في يوم رؤوف جاله اعلان من المحكمه بقضيه خلع....
جن جنانه.... وخرج من مكتبه وجري علي الكليه لانه كان معين محقيق خاص يبحث عن رحيل وقد ابلغه انها الان في الكليه.....
يصل رؤوف لي الكليه واول ما راي رحيل ....
يغني رؤوف متوسل رحيل ان ترجع اليه ولا تهجره
كنت فاكر نفسي امير بين احضانك كنت فاكر نفسي ونيس وانا معاكي بس نسيت نفسي في بعدك ارجعي يا رحيل عمري ولا تهربي....
تبكي رحيل لكنها تصمم علي المضي في قضيه الخلع...
بسبب خيانه رؤوف لها....
رحيل بتحدي وتصمم:انا مستحيل ارجع لك حتي لو موت قدامي
رؤوف:لو ده الا هيرجعك انا موافق
واخرج رؤوف  المسدس وصوبه علي قلبه....
تقف رحيل امام رؤوف وتنظر اليه بحده وسخريه....
رحيل:هو انت فاكرني هتاثر بتمثيله دي فوق يا رؤوف انت خارج حياتي عارف ليه عشان انت كسرت الثقه والامان الا كانت بينا كسرت احساسي بيك كنت انت حصني واماني من الدنيا كنت فرحي وابتسامتي.... انتهينا  يا رؤوف..... يمسك رؤوف يدها ويثبتها علي قلبه.....
رؤوف بدموع:لو ده تمن وقفه عن النبض رجوعك انا موافق واطلق الرصاص لكن قبل ان يضغط الزناد يظهر شاهر ويبعد يده عن موضع قبله فتصيب الرصاصه ....فتصرخ رحيل...

يتبع الفصل التالي اضغط هنا
رواية ساحرة القلوب الفصل الثاني عشر 12 بقلم اياد حلمي
ranosha

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent