رواية انتقام صوفيا الفصل الحادي عشر11 - بقلم اسماء السرسي

الصفحة الرئيسية

         رواية انتقام صوفيا الفصل الحادي عشر11   بقلم اسماء السرسي

 رواية انتقام صوفيا الفصل الحادي عشر11 

المجهول بص ناحية الصوت وبصلها وصوفيا بصتله وجريت والمجهول جري وراها ومسكها وحركه سريعه من صوفيا وقعت القناع وو.... 
صوفيا بصدمه: عمار!!!!!؟؟؟؟؟ 
عمار وهو بيكتم بوقها وبيشدها وركبها العربيه بالعافيه
صوفيا بخوف وصريخ: سبنييييي... سبنييييي بقوووولككككك اا.. مكملتش الجمله ولقت اللي خبطها علي طبلون العربيه وفقدت الوعي
عمار بجنون: انا بعمل كل ده عشانك انتي ليا لياااااااااا
بعد وقت 
صوفيا مربـ'وطه ايديها ورجليها علي كرسي وعلي بقها لزقه وشعرها واقع علي عنيها ود'م ناشف علي وشها أثر الخ, بطه 
صوفيا بتفوق علي حاجه بتلمس وشها وبتبص واتخضت وبعدت راسها
عمار: اي اتخضيتي
صوفيا بتزوم وكأنها عاوزه تقول حاجه عمار شد اللزقه واول م شدها صوفيا تف، ت في وشه 
صوفيا بقرف: انسان زبا'له انسان اي بق انت خساره فيك حتي حيوا'ن دا الحيوا'ن اوفي منك انت اي شطا'ن قتلـ'ـتهاااا ليييييه عملتلككككك ايييييه دي كانتتت بتساااعدك لييييييه 
عمار مسك وشه بغضب ومس' ك شعر'هااا واتكلم بنبره غاضبه: اناااا هقووولكككك اللي الحيواا'نه ماا'تت لييه انااا كنتت بخدلكك حقككك الحيواااا' نههه  كاننتتت عاوزززه تنتـ'ـقم منككك كانننتتت عاوززه تنتقـ"م لاهلهاااا عشااان اهلكككك هماااا السببب في اخد فلوس ابوهاااا منهااا اهلككك سر'قووو فلوسهممم اناااا اللي حفظتلككك علي املاككك عيلتككك بس انتي نكره الجميل روحتي حبيتي اخويااا اخوياااا ي صوفياااا اللي بكر'ههه لييييه عارفه اناا عملت كل ده عشان بحبك.. بحبك ي صوفيا متسبنيش... 
انما صوفيا كانت مصدومه ليه منه وازاي يقتـ، لها عشان سبب تافهه زي ده كان ممكن يحلوه مبنهم ايعقل انها في يوم من الايام حبت مجر، م لا وكمان مكتشفتش دا الا مخلفت منه فارس وسندس بعد 10سنين جواز بعد م بقي عندها 28سنه ليه دنا اول م فتحت عيني علي الحب حبيتك انت بس دلوقتي اكتشفت انه كان حب مراهقه كان حب بنت عندها 18 سنه متعرفش الدنيا علي اي بس انا محبتش ولا هحب الا عدي ايوه بحبه بس قطع افكارها صوت عمار
عمار بوجع: لييه حبتيه ي صوفيا ليه خنتيـ، ني ليه تقتليـ، ني وانا عايش ليه 
صوفيا بدموع: عشان مش زيك عشان مش مجر، م عشان حنين عشان متخلاش عني عشان واحده عشان كان ليا السند والضهر عدي عمري م قبلت ولا هقابل حد زيه يمكن ربنا عمل كده عشان اقبله واحبه ايوه بحبه وكف نزل علي وشها
عمار بغضب ونبره جنونيه: اااه ي خااا'ينه بس انا مش هخليكووو تتهنو هقتـ'لك وهقتـ، له هتلـ، ككك ورفع المسد'س ووو.. 
فجاه الباب اتفتح. وو... 

يتبع الفصل الثاني عشر اضغط هنا 
رواية انتقام صوفيا الفصل الحادي عشر11 - بقلم اسماء السرسي
ranosha

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent