رواية عذاب سيف الفصل الثامن 8 بقلم روان جبر

الصفحة الرئيسية

   رواية عذاب سيف الفصل الثامن بقلم روان جبر

 رواية عذاب سيف الفصل الثامن 

.. انت ليه بتعاملينى كدااا
سيف مردش عليهاا حااول يغير الموضوع 
... انت ليه مقولتليش ان امك مخطو*فه
سيف مصدوم هيااا عرفت ازاى 
... انتى عرفتى ازاى
... عرفت وخلااص
... اناا بقولك عرفتى ازاى انطقى
... معرفش المهم عرفت وخلااص 
سيف اضاايق رااح جااى ضرب*هااا قلم
ليلياان حطت ايديها مكاان القل*م
... ليليااان انتى بقيتى كويسه
ليليااان كاانت سرحاانه 
... انتى كويسه دلوقت
... ايوة 
... اي دا انااا كنت بحل*م الحمد الله 
ليلياان قاامت 
... رااحه فين
... هنزل اقعد شويه فى الجنينه
... لااا متنزليش
... ليه
... انااا عايزك تقعدى هنااا عندك ماانع
... ايوة اناا مش عاايزة اقعد هنااا
سيف حب يقسى عليهااا شوية ورااح مسك شعرهااا جمد على شعرهااا شويه ليلياان لاا رد فعل سااكته
... اوعاااا كداااا اي دااا 
... انتى اته*بلتى ازاى  تزقى ايدى كدااا
... Sorry ... وجعتك 
... تعاالى هنااا
... معلشى بقاا انااا هنزل 
... انااا قولت اي تعالى هنااا مش هعيد مرة تاانيه
... يلااا سلاام
سيف اضاايق رااح جبها من ايديهاا
... انتى مبقتيش تخاافى يعنى
... هو انت عوو علشاان اخااف 
... اووو كماان بتردى 
... انت عاايز تض*ربنى ولا اي
سيف مستغرب من طريقه كلاامها
... استنى كدااا هروح اجبلك حااجه تض*ربنى بيهاا
... خدى هنااا 
... ايوة 
... انتى كويسه
... ايوة كويسه اناا هنزل بقاااا
ليلياان طلعت من الغرفه وبتكلم نفسهاااا
... انااا معنتش هخااف منك ولو عملت حااجه مش هزعل اناا عاارفه ان انت عاايز تخلينى اكرهك وانااا مستحيل اكرهك هخليك انت مطلقنيش وان شااء الله هنلااقى مامااا ونرجعاها ب السلاامه والاياام دى هخليك تش*د شعرك فيهم هجنن*ك ورااحت جاايه مغنيه سيف سمع صوتها
... هياا مالها كدااا دى مش ليليااان دى مبقتش تخااف منى لاا انا لاازم اقسى عليها اووى اعمل اي علشاان اخليها تكرهنى ااه تمام 
... ليليااان 
... نعم
... عاايزك تكوى القميص دا
... حااضر 
ليلياان واقفه بتكويه وسيف جمبهااا
... ممكن تجبيلى اشرب
... حااضر
سيف خلى ليلياان رااحت تجيب ماايه ورااح حط المكوة حرق القميص ليلياان وصلت لاقت سيف قااعد على المكتب 
... اتفضل سيف اخد يشرب 
ليليااان اتصدمت لماا شاافت القميص محروق 
... سيف حبيبى
... ايوة
... عاايزة اقولك حااجه
... اخلصى
ليلياان رفعت القميص ودخلت نص وشها 
... اي دا حرقتيه
... والله انااا
سيف قاام وراحلها مسك القميص 
... انتى حرقتيه دا القميص المفضل 
... نجيب وااحد شبهه
... مش هتلااقى دا مش من هناااا ورااح جااى رمى القميص ورااح مسك رقبتهاااا على اساس انهااا هتخا*اف
... انتى مت*خلفه مبتعرفيش تعملى حااجه
سيف عماال يزعقلهااا وليلياان واقفه
مرة واحده ليلياان ضحكت بصوت عالى
... ابعد كدااا انت مكبر الموضوع هنجيب وااحد تاانى
... ليليااان
... نعم
... مبقتش عاايز اكمل معااكى 
... وبعدين
... ليلياان رووحى وانتى...؟؟

يتبع الفصل التالي اضغط هنا
  • الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية كاملة :"رواية عذاب سيف" اضغط على اسم الرواية 
رواية عذاب سيف الفصل الثامن 8 بقلم روان جبر
ranosha

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent