رواية احببته من رواياتي الفصل السابع 7 - بقلم رحمة سكيكر

الصفحة الرئيسية

 رواية احببته من رواياتي البارت السابع 7  بقلم رحمة سكيكر

رواية احببته من رواياتي كاملة

رواية احببته من رواياتي الفصل السابع 7 

بعد مده من ال قت استيقظت وتين بفتح عينيها واستغراب وقال بمزاح: هو انا اتخطفت تاني وله اي 
بعدين نظرت لي رعد واطمائت عليه ونزلت تحت 
داده عليا ببتسامه: عامله اي يا بنتي 
ابتسمت وتين وقالت بمزح: اي العسل دا يناس 
ضحكت داده عليا وقالت: انتي الي سكر 
وتين بهمس: بقولك اي هو جوزي هنا وله فين 
داده عليا بستغراب: انتي متجوزه دا انتي صغيره اوي 
وتين بمزح وبتفهم: اقصد يعني فهد فين
داده عليا بصدمه: يالهوي هو اتجوزك 
وتين بضحك: هتجوز هتجوز متخفيش 
ضحكت الداده عليا: يارب يا بتي 
وتين: هو هنا 
داده عليا: لا خرج لما وصلك وخرج 
وتين بمزاح: عندكو اكل هنا يا عسل انتي 
داده عليا: عندنا تعالي هعملك اوملت هتكلي صوبعك ورا 
وتين بضحك : العب يله يا عسل 
ذهبت هي وداده عليا الي المطبخ 
في جهه اخري 
عند ميدو في الشقه كان بيخلص شغل علي الاب توب (ميدو دا بقا اسمو احمد بس هما بيحبو يقولو ميدو شغال معيد في كليه تجاره انجليزي شعرو بني فاتح وعيونه زرقه زي اختو جسم رياضي الاخ الاكبر ليهم بعد وفات ابوهم وامهم 30سنه اخو علي دا في ثانيه جامعه هندسه  عيون بنيه مثل ابيه شعر اشقر) نرجع تاني 
ميدو بيشتغل اليوم دا في البيت في حد خبط الباب وقام فتح وقال ببرود: اي الي جابك 
فهد ببرود مماثل: لزم نتكلم 
ميدو بجديه: نكلم في اي 
فهد دخل وقفل الباب وقال بجديه اكبر: انا قولت لزم نتكلم 
بعد فتره من الكلام مابين فهد وميدو 
ميدو بصدمه وعصبيه : انتي الي بتقولو دا كدب محصلش انتا كداب انتا فاهم كككددداااببب اطاع بره بره 
ذهب فهد ببرود واتصل ميدو بوتين فتحت وتين عليه 
ميدو بقلق: وتين انتي فين 
وتين بستغراب: في اي يا احمد مالك انا عند رعب 
احمد بقلق: خليكي عندك انا جاي اخدك 
وتين بستغراب: في اي بس فهمني 

احمد بحنيه: بس مفيش حاجه اقفلي وانا جاي اخدك 
وتين: حاضر 
قفل ميدو معاها واتصل ب علي 
ميدو: ايوه يا علي انتي فين 
علي بستغراب: داخل المحاضره يا احمد في اي 
ميدو: سيب ااي في ايدك وتعاله علي البيت يله 
علي بخوف: في اي يا ااحمد وتين حصلها حاجه 
ميدو: لا يا علي بس تعاله يله بسرعه 
علي: حاضر جايه اهو 
ذهب ميدو علشان يجيب وتين علي بوابه القصر 
ميدو بحنيه اخ: اركبي يا حبيتي يله 
وتين: في اي يا ميدو حصل اي 
ميدو بقلق يحاول اخفاءه: لا مفيش حاجه
وصل ميدو الي الشقه وجد علي مستني تحت 
علي بقلق: في اي يا احمد 
ميدو: مفيش تعالو نطلع فوق يله 
طلعوكل منهم في استغراب 
ميدو: وتين معلش كوبيتين شاي بعد اذنك 
وتين بهزار: هبا بت جدعه مش زي بقيت الاخوات وهعماكو شاي 
ميدو بضحك: لا كتر خيرك يا ستي 
ذهبت وتين الي المطبخ 
علي وهو موجه كلامه لي احمد: ممكن تفهمني في اي 
ميدو: فهد 
علي بستغراب: ماله 
ميدو: يبا ابن خلنا 
علي بصدمه: ابن خالنا ازي يا احمد.  فهمني 
ميدو: امك من عيله السيوفي يا بجم منتش فاهم لا مش دي المصيبه 
علي: امال اي 
ميدو: متجوز 
علي: متجوز مين 
ميدو بحزن: وتين 

رواية احببته من رواياتي الفصل السابع 7 - بقلم رحمة سكيكر
ranosha

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent