رواية ونحب تاني ليه الفصل السادس 6 بقلم منة سمير

الصفحة الرئيسية

   رواية ونحب تاني ليه الفصل السادس بقلم منة سمير

 رواية ونحب تاني ليه الفصل السادس

ندى كانت واقفه مستنيه احمد فجأه لقت جاسر قدامها
جاسر مسك دراعها  بغضب :امشي قدامي يا محترمه 
ندى اتخضت وزعقت :امشي ايه نت مجنون سيب دراعي يا بني آدم انت
جاسر بحده :قسما بالله انا ماسك اعصابي عليكي بالعافيه غوري قدامي بدل ما ارنك علقه قدام الناس
ندى بغضب :اناا.. تليفونها رن وكان احمد
جاسر :ماتردي
ندى لاقت الناس بتبص عليهم فردت :الو ايوا يا احمد
جاسر بحده :احمد مين؟؟
ندى بسرعه :لا لا مش هعرف اقابلك انهارده.. هكلمك بعدين سلام...
ندى بغضب : ممكن تتفضل تمشي وكفايه مشاكل لحد كدا..
جاسر شد ع شعرها :ودا عشقيك بقا ولا حبيبك يست ندى ماشي انا هوريكي
ندى صرخت بألم :اااااه الحقووووني.... الحقووووني
جاسر شدها :اخرسي وامشي معايا
الناس اتجمعوا ع صوتها
اي ال بتعمله دا يا استاذ هي بنات الناس لعبه سيب البنت
تعالي يا انسه معانا متخافيش
جاسر بقوه :انسه مين دي مراتي وشدينا مع بعض شويه يلا كل واحد يروح حاله
ندى بصراخ وبكاء :لا والله كداااااب دا واحد مريض وحيوان وبيتعرضلي علطول
يا جماعه حلو مشاكلكوا في البيت مش في الشارع كدا
جاسر بعصبيه :وانت مال اهلك انت وانتي يا هاانم امشي قدامي....
***
عند احمد
قفل مع ندى وهو مستغرب منها وانها شكلها كانت عاوزاه في حاجه مهمه ودلوقتي بتقوله مش هتعرف تقابله وكان في صوت جمبها كأني اعرفه ولا انا بيتهيألي ويمكن مافيش حاجه....
لمح ساره وهي معديه فنده عليهاا
ساره بانتباه :نعم يا دكتور احمد...
احمد :احم هو يعني كنت عاوز أسألك ع ندى هي كويسه
ساره اتوترت :ا اه كويسه ليه في ايه
احمد :مافيش حاجه انا بس حابب اطمن عليها يمكن يكون في ظروف في البيت بس وهي مش حابه تقولي
ساره بابتسامه مجامله :لا يدكتور اطمن هي كويسه بس يمكن مضغوطه في المذاكره بس مش اكتر.... مافيش حاجه
احمد بارتياح :متشكر جدا يا انسه ساره
ساره :عن اذنك
احمد بابتسامه :اتفضلي
...
ساااااره
ساره :أسر ؟؟؟
ساره :انت بتعمل ايه هنا؟؟
أسر ببرود :كنت بعمل حاجه قريب من هنا وعديت عشان اوصلك انتي وندى
ساره باستغراب :امممم اومال مالك
أسر باقتضاب :ماليش ندى فين؟؟
ساره بحزن : مش عارفه مكملتش اليوم ومشت
نظر آسر خلفها قليلا ثم نظر لها بغضب :طب يلا
في عربيه آسر
ساره :آسر مالك انت زعلان مني في حاجه
آسر بايجاز :مافيش يا ساره مضغوط في الشغل
ساره :اومال مش بتتكلم معايا ليه
آسر بصلها بحده :واحد ومضغَوط وعنده مشاكل في الشغل عايزانى اعملك ايه يعني اقعد احب فيكي في الطريق مثلا...
ساره اتحرجت ومسكت دموعها ال تلقائيا كانت هتنزل واتكلمت بصوت مخنوق : انا اسفه ع فكرا مكنش قصدي كدا....
ونزلت من العربيه وطلعت تجري ع اوضتها فوق قعدت السرير وقعدت تعيط
ساره لنفسها :كأن انا كنت مستنيه المعامله دي منك انت كمان يا أسر
آسر اضايق اوي من نفسه وشد ع شعره بغيظ واخد عربيته ومشي

يتبع الفصل التالي اضغط هنا
رواية ونحب تاني ليه الفصل السادس 6  بقلم منة سمير
ranosha

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent