رواية عمياء قلبي الفصل الرابع 4 - بقلم ميرا ابوالخير

الصفحة الرئيسية

 رواية عمياء قلبي البارت الرابع 4 بقلم ميرا ابوالخير

رواية عمياء قلبي كاملة

رواية عمياء قلبي الفصل الرابع 4

سيلا خرجت بالبورنس عشان تدور ع هدوم بتتكعبل لسه هتقع ايد مسكتها : مين. 
:  تعرفي انك حلوة اوي وانتي عا"رينه كده يا مزة انتي تعاليلي بقا جاه وقتك. 
سيلا بخضه وصدمه من الصوت هتصوت قاطعها بقب'لة وهي بتزقه: ابعد عنييي. 
قصي ببرود مسكها من وسطها بخبث:  ايه مش دا حقي عليكي يا حلوة. 
سيلا بخوف:  انا مش عايزة لو سمحت ابعد عني. 
قصي بغضب داس ع وسطها اتالمت:  مش بمزاجك ع فكره بمزاجي انا. 
سيلا برجاء:  ط طب اديني شويه وقت يا قصي. 
قصي قلبه دق اول مرة يسمع اسمه منها مسح دموعها:  تمم تعالي ننزل ناكل. 
سيلا بكسوف: طب ممكن تبعد عشان اغير. 
قصي بمكر:  هساعدك الله دا انا جوزك يعني. 
سيلا ضحكت:  لا بعرف اساعد نفسي ممكن بقا. 
ابتسم: تمم هداخل اخد دوش ع متخلصي. 
هزت براسها. 
بقلم ميرا ابوالخير. 
بعد شويه كان وقف في المطبخ مش عارف يعمل ايه ومقاعدها ع الطاولة:  هو المفروض اعمل ايه. 
سيلا بضحك:  تطبخ ناكل. 
قصي بتحمحم: اول مرة ادخل المطبخ. 
سيلا قامت وراحت عنده:  هنطبخ بس تقولي الحاجات فين. 
قصي برفع حاجب: هتعرفي. 
سيلا باحراج:  ا ايوا هعرف انا كنت بعمل كل حاجه لنفسي ولمرات بابا واخويا. 
قصي تلقائي باس خدها:  احم طب هساعدك يلا. 
بدوا يجهزوا الاكل مع بعض ويضحكوا وقصي حساس بفرحه اول مرة يحسها حطوا الاكل وهو قعدها ع رجله: هاكلك انا. 
سيلا هتقوم بكسوف:  لا ان.. 
قصي تجاهل كلامها وبدء ياكلها ومع كل معلقه كان بيبو"س خدها وهي وشها احمر:  ك كفايه كل انت. 
قصي بخبث: مانا باكل اهو. 
قاطعهم دخول جمال الغاضب شد سيلا من ع رجل قصي. 
قصي بغضب...... 
بقلم ميرا ابوالخير. 
في الطريق حازم كان بيخلص شويه شغل ماشي بنت وقفت قدم عربيته. 
حازم بغضب نزل:  انتي مجنونه كنتي هتموتي. 
البنت جريت ع حضنه واستخبت فيه:  هيقت'لوني الحقني والنبي. 
بيبص لاقي 2 شابان جايين حطها ورا ضهره:  خير. 
الشاب 1: البت دي هربت من فرحها واحنا هنرجعها. 
الشاب2 بيقرب وهيشدها ايد حازم مسكته:  ابعد بهدؤء احسن لك. 
الشاب1 بغضب قرب ولسه هيضرب حازم مسكه وادله روسية والتاني وقعه ع الارض. 
حازم ببرود:  يلا يا شاطر انت وهو من هنا. 
قامو وطلعوا يجروا منه. 
حازم بص ع البنت ولهدومها بقر"ف:  اي يلي انت عاملاه في نفسك دا. 
نهال:  ميخصكش عن اذنك. 
حازم مسك ايديها:  انتي بتستعبطي انا لسه لاحقك. 
نهال ببرود:  شكرا عن اذنك بقا عندي شغل. 
حازم بغضب:  غوري. 
نهال مشيت وهو علي اخره منها لاقي شنطتها وقعه وفيها ورق بيبص اتصدم:  د دي بنت ليل. 
بقلم ميرا ابوالخير. 
في فيلة قصي. 
قصي بغضب:  ازاي تعمل كده. 
جمال ببرود:  هاخد سيلا عندي امان ليها. 
قصي بتحدي:  دي مراتي وتخصني وانت يلي عايزو مش هيتم. 
جمال بتهد"يد:  لو حصلها مجرد خدش صغير انت عارف هعمل فيك ايه. 
قصي بغضب اعمي شد سيلا منه وبا"سها بو"قاحه وهي اتصدمت:  تقدر تروح بيتك معلش بقا عرسان جدد. 
جمال مشي وهو ع اخره بس فرح انه قصي يلي مع سيلا. 
سيلا طلعت السلم بسرعه ودموعها نازلة ع يلي عمله هو لاحقها:  رايحه فين. 
سيلا بدموع:  هنام. 
قصي زفر بغضب:  اطلعي البسي هنروح مكانك المفضل. 
سيلا بعدم تصديق وفرح:  هنروح جنينه الحيوانات. 
قصي:  اه يلا اطلعي البسي. 
ابتسمت وراحت تلبس وهو شويه وحصلها. 
قصي ابتسم عليها. 
طلع اوضته وهي لابست دريس بناتي ازرق وكوتشي ابيض ع جاكت جينز وحاجب ابيض قصي فتح بوقه رغم عماها بس ازاي جميله اوى كده هو لابس بنطلون اسود و تيشرت ابيض وكوتشي ابيض ع جاكت جلد اسود مسك ايديها:  يلا. 
سيلا بحماس: يلااااا. 
بعد شويه بيوصل هي وهو ومعاهم حراسه سيلا بتمسك ايد قصي بطفولة:  يلااااا بقااااا عايزة اسمعهم. 
قصي ابتسم وراحوا يتفسحوا تحت عيون بترقبهم. 
قصي فضل يشرحلهم هما فين وهي كانت بتضحك بطفولة وفرحانه:  عايزة غزل البنات يا قصيوووو يلااا. 
قصي ابتسم وسمع دلعه منها اشتري وفضلوا يضحكوا ويهزروا سوا. 
بقلم ميرا ابوالخير. 
خلص اليوم بسلام وقصي اخد سيلا وراح الفيلا لاقي مرات ابو سيلا واخوها ابتسم ابتسامه باردة. 
سيلا:  في ايه. 
طه من قدمها بشويه:  وحشتينا جايين نشوفك. 
سيلا مسكت ايد قصي بخوف لما سمعت صوته هو شك انه في حاجه. 
مرات الاب:  ليكي وحشه يا حبيبتي. 
سيلا برعب:  ش شكرا ق قصي ممكن توصلني اوضتنا. 
قصي بهدؤء: تمم وبص ع طه ومرات الاب البيت بيتكم. 
طه بخبث في نفسه:  اكيد طبعا اومال انا جاي ليه يا حلو. 
بقلم ميرا ابوالخير. 
عند حازم وصل النايت وداخل. 
لاقي نهال كانت قاعدة وفي شاب بيقرب منها بطريقه مقذ"ذة بيروح وبيشدها بغضب. 
نهال بصدمه: انت مجنون. 
الشاب طلع مسد"سه: بقا بتاخدها مني انا هاخد روحك. 
حازم وقف قدمه وشد نهال: انا جاي اعلمك الادب. 
نهال بلعت ريقها والشاب وقف قدم حازم وو... 
بقلم ميرا ابوالخير. 
قصي طلع سيلا وجاله فون. 
قصي بهدؤء:  هاخد دوش و هنزل عندي صفقة شغل ضرورية مع الباشا هخلصها وارجع. 
سيلا برعب جواها:  تمم. 
خرج قصي ولاقها سرحانه ابتسم بخبث قرب وباس رقبتها وهي اتخضت:  قصي بقا. 
قصي ضحك ومسك الفوطه ونشف شعره: الله عملت ايه انا. 
ضحكت رغم حزنها وخوفها. 
قصي خلص و نزل واخد ملفات وخرج. 
سيلا غيرت هدومها ونامت ع السرير وهي خايفه لاقت الباب بيخبط. 
سيلا اترعبت اكتر: م مين. 
مرات الاب:  افتحي ياختي دا انا. 
سيلا بتروح عشان تفتح بتلاقي يلي زقها وقفل الباب. 
سيلا بخوف عرفت انه طه:  طه اطلع برا. 
طه بيبص بخبث عليها: الليلة ليلتنا يا مزة وجوزك خرج والنهاردة هتبقي بتاعتي. 
سيلا بترجع لورا بصدمه وزعر:  ا انت مش هتعمل كده. 
طه بيقلع جاكته:  هعمل يا روحي خسارتك في قصي واخوه ايه هما اه وانا لا النهارده بقا هتبقي ليا ومش ليا وبس عزمت صحابي عليكي. 
سيلا بعدت وهتصراخ ايده مسكتها وزقها وفك زراير البلوزة بتاعتها وهي بتزوقه قرب منهاوووو...... 
عند قصي وصل الاجتماع لاقي الباشا ومراته مستنينه داخل وو...

رواية عمياء قلبي الفصل الرابع 4  - بقلم ميرا ابوالخير
ranosha

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent