رواية الدكتورة مراتي الفصل الرابع 4 بقلم شروق احمد

الصفحة الرئيسية

   رواية الدكتورة مراتي الفصل الرابع بقلم شروق احمد

رواية الدكتورة مراتي الفصل الرابع 

يونس لما سمع الكلمتين دول قام لندي
ندي.. ف ايي يايونس
يونس..عيزه تتطلقي مش كداا 
ندي.. ايوهه 
يونس قام وبا*سها بو*سه طويله فيها حب وانتقا*م لحد ماشفيف*ها نزلت دم
يونس.. اياكي ثم اياكي تقولي الكلمه دي تاني لانتي عارفه هيحصلك اي كويس
وكان ماشي بس وقفته كلمه ندي
ندي... اياك نت ثم اياك تتكلم معايا كدا وياريت تسبني ف حالي عشان انا اصلا موافقش اني اعيش مع واحد كدا*ب وخا*ين زيك
يونس...انا كدا*ب وخا*ين مش كدا
ندي.. ايوهه
يونس.. تمام 
يونس شد"ها من شعرها جامد ودخلها اوضه مضلمه وقفل عليها الباب ومكنش في شباك للنفس فضلت ندي تصر*خ.. افتح يايونس افتح الباب انا بخاف من الضلمه وفضلت تعيط لحد ماصوتها أختفاء
يونس استغرب انها سكتت فتح لقي وشها شاحب ومزر*ق وشفايفها نازل عليهم زر*اق المو*ت 
يونس.. ندي ندي قومي 
وشلها وحطها عل السرير ونزل 
اما فيروز كانت عايزه تنتق*م  بس دخلت لقتها وشها شا*حب فافرحت فيها ونزلت 
اما يونس جاب الدكتوره وكشفت عليها 
الدكتوره.. للاسف المدام كانت ممكن تمو*ت وهي عندها فوبيا من الضلمه والاماكن المغلقه والامكان العاليه انا ركبتلها محليل وهي هتخف 
يونس افتكر انها بتخاف من دا كلو وكان ناسي الحوار دا
يونس.. تمام تقدري تمشي 
فيروز بتمثيل الحزن.. هي مالها
يونس راح يتكلم لقيها فاقت. ااهه انا فين 
يونس.. انتي كويسه
ندي بصت عل يونس وفضلت تعيط وبصت االنحيه التانيه 
يونس.. اتكلمي قولي اي حاجه 
ندي. ابعد عني انت اي ياخي انا مش عيزاكك 
يونس.. نتي شكلك تعبانه انا همشي خلي بالك منها يافيروز
فيروز.. من عيني
ومشي يونس
ندي.. عيزه اي 
فيروز.. عيزاكي تبعدي عن يونس يونس دا حقي انا انتي فاهمه لو مبعدتيش عنه مش هيحصلك كويس 
ندي.. ونا مش هبعد عرفه ليه عشان بحبو وهو حبيبي وهيفضل حبيبي وهيفضل جمبي ومعايا ملكيش دعوه نتي انتي واخده عشان فلوسه كلب*ه فلوس
فيروز بغيظ.. انا يتقالي كداا تمام
راحت شدت المحليل منها 
ندي.. اهههه 
يونس جري شافها لقيها بتنز*ف دم 
يونس.. في اي مالها 
فيروز.. مراتك دي دلوعه اويي بنتكلم عادي فجاه هي اللي شدت المحليل قال اي مش بتحبك وبتكره*ك
يونس.. الكلام دا حقيقي
ندي فضلت تعيط.. الكلام دا غلط اصلا انت متعرفش حاجه 
يونس.. فهميني 
ندي سكتت وفضلت تعيط
يونس.. اطلعي بره يافيروز
فيروز.. طلعه 
ومشيت فيروز
يونس.. انا عارف انها كداب*ه بس استحملي شويا شويا بس وهتمشي من حياتنا 
وفضل يحكي ليها عل اللي حصصل 
ندي.. كلو دا حصل وسيبها كداا 
يونس.. مش عارف اعمل اي
ندي.. خلاص انسا سيبها علي الله 
يونس.. ونعمه بالله
اما عند جميله
جميله قعده بتذاكر وبتفكر تعمل اي 
امها.. جميله
جميله.. في اي ياامي
الام.. ادم بره عيزك
جميله. مقلقيش عيزني في اي 
الام.. لا
جميله.. طيب ياامي انا رايحه اشوفو
الام.. ماشي
جميله خرجت لادم
جميله.. في حاجه 
ادم.. انا عايز اقولك حاجه 
جميله.. قول 
ادم.. انا عايز اتقدم لمنه صحبتك 
جميله بوجع.. ايي

يتبع الفصل التالي اضغط هنا
رواية الدكتورة مراتي الفصل الرابع 4 بقلم شروق احمد
ranosha

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent