رواية حين تقع في الحب الجزء الثالث 3 الفصل السادس 6 بقلم ندى علي

الصفحة الرئيسية

   رواية حين تقع في الحب الجزء الثالث 3 الفصل  السادس 6 بقلم ندى علي

رواية حين تقع في الحب الجزء الثالث 3 الفصل  السادس 6

غسان بعد وقت وصل البيت بتعب بس اتفاجئ ان عمر بينزل من العربيه بتاعته 
عمر لما شافه ابتسم وراح عنده غسان نزل من عربيته وحضنه بترحاب 
غسان :سيادة القبطان عندنا بذات نفسه وحشني ياجدع 
عمر ببتسامه :والله وانت كمان الاول حمدالله علي سلامة نور ويخلي البيبي الجديد يارب سميت ايه 
عاصي بسرعه :حبيبه احنا سمينا حبيبه
عمر شاله وباس خده:حبيب قلبي اللي وحشني والله المهم يبارك فيها يارب 
غسان :يلا نطلع واقف تحت ليه اصلا 
عمر :نورهان ايجت من شويه وكان عندي كام شغله كدا خلصتهم وجيت اخدها علشان نمشي بقا الوقت اتاخر 
غسان وهو بيشد فيه :والله لتطلع انت محسسني انك رايح بيت صحبك دا احنا دم واخد اخلص يلا 
عمر :يابني مش كدا اقسم بالله بس انا تعبااااان ومش قادر اعد فعلا وانت كدا كدا بقيت جنبي هاجي ليك علطول 
غسان :تشرف في اي وقت يا حبيبي 
نورهان نزلت جري :اتاخرت عليك وبصت لغسان ازيك يا ابو عاصي 
غسان :ازيك يا ام فرحه اخبارك ايه واخبار حببت عمها ايه وشالها وباسها من خدها حببت قلبي ربنا يبارك فيها يارب 
عمر بهزار:مش عاوزها اسبوع ولا حاجه 
غسان بعبوث مصطنع :يا عم دا انا اديك عليها 
عمر بضحك :متشكر انا مستغني عن الخدمه دي المهم يلا يا نورهان علشان فاصل نوووم
نورهان سابت عاصي اللي نزلت فيه بوس واخدت فرحه ودخلت العربيه 
عمر حضن غسان :يلا يا سلام دلوقتي وهاجي ليك تاني 
غسان :تنورنا في اي وقت 
عمر ركب ومشي وغسان اخد الحجات من العربيه 
غسان :عاااصي 
عاصي بنوم :نعم يا بابا 
غسان :تعالي يا حبيبي شيل العربيه بتاعتك دي 
عاصي:حاضر واخد العربيه وغسان فتح الباب ودخل علي جوا كانت نور وقفه في المطبخ بتعمل اكل 
عاصي بفرحه :مامااااا 
نور طلعت ليه بفرحه وجريت عليه وحضنته :قلبي وعقلي وحشتني اوووي اووووي اوووي وفضلت تبوس فيه وتحضنه 
غسان بنرفزه :فقرة البوس والاحضان دي مش هتخلص ولا ايه الحكايه 
نور فهمت غيرته وبصت لعاصي  :طيب يا روحي اطلع فوق هتلاقي سوسو اعد معاها 
عاصي بفرحه :ايه دا بجد سوسو فوق وطلع جري 
نور قربت من غسان وحطت ايدها حولين رقبته :طيب روحي زعلان ومتنرفز ليه 
غسان بضيق بعد عنها وحط الشنط علي السفره :مفيش هزعل ولا اتنرفز ليه انا عادي اهو المهم هدوم حبيبه في الشنطه الحمرا وهدومك انتي وعاصي وانا في السودا الكبيره 
نور بصت ليه :في ايه يا غسان دا ابني مش كل ما قرب ليه تزعل ياروحي ان مكنتش انا اعمل كدا واحسسه ان امه مين هيعمل ليه كدا 
غسان بص ليها بتحذير :انا اتكلمت دلوقتي وقلت كلمه وحده ...ولا انتي عوزه خناقه وخلاص يا نور انا جي من طريق رايح ساعتين وجي ساعتين يعني هلكان ومش قادر اتحرك فا لو في اي خناق او نكد سبيها لبكرا تمام 
نور بضيق من تصرفاته :تقصد بكلامك ان نكديه خلاص تمام انا اللي طلعت غلطانه وانا اللي طلعت عمله ومسويه 
غسان بعصبيه :استغفر الله العظيم يابنتي انتي بتدوري علي النكد والحزن فين تعمليه انا اتكلمت انا قولت مش قادر وهلكان معني كدا ان عاوز انام بس دا كلامي لو نومي مضايقك يلا مش ضروري هاا اعمل ايه دلوقتي 
نور بتوتر وضيق :احضني 
غسان ابتسم بتعب وقرب منها واخدها في حضنه وسبب فرق الطول كان شايلها وبيتنفس في رقابته وايده متحكمه علي وسطها بقوه ونور مسكه في رقابته ومغمضه عينيها 
غسان بهمس :انتي عمله ايه دلوقتي الجرح اللي عندك عامل ايه 
نور بنفس الهمس :انا حسه بشد جامد في بطني بس دلوقتي او بعدين لازم هقوم وامشي علشان لو قعدت في السرير الجرح هيلم غلط 
غسان باس رقابتها :هتكوني بالف خير يا حبيبي انشاء الله المهم انا واقع من الجوع 
نور بعدت عن حضنه بس هو فضل مقربها منه :حاضر يا قلبي بس انت جبت لبن علشان عاصي 
غسان وهو بيتاوب :امم جبت المهم انا جعان 
نور :حاضر روح غير وانزل يكون الاكل خلص 
غسان :لاء اكل الاول علشان لو طلعت وشوفت السرير هنام ومش عقدر انزل
نور بضحك :خلاص تعالي ساعدني علي مخلص الاكل ليك 
غسان :مفيش مانع بس اكل ايه اللي عملاه 
نور :في فراخ وشوربه وفي لحمه بس انت بتحب الفراخ اكتر
غسان :خلاص سخني فراخ وشوربه ورز بس بسرعه بقي 
نور :حاضر وبدأت في تحهيز الطعام 
***************
في المطار 
احمد نزل من العربيه بتوتر:يارب يكون هادي يارب ونزل راح عن ساحه الخروج وقف يتلفت حواليه لقي اللي مسكه من قفااه 
احمد بخضه :بسم الله الرحمان الرحيم 
محمد بعصبيه :نفسي اعرف بتتاخر ليه ومش ملتزم بموعيدك ليه 
احمد ببتسامه :وحشتني والله يا حضرت الرائد نورت مصر كلها 
محمد وهو حاطط ايده في جيبه :مصر منوره بأهلها المهم وديني علي الفيلا بتاعتي علي ما اجيب الصبح عربيه 
احمد :يلا يا كبير وركبو عربية احمد 
محمد :غسان وقاسم عملين ايه وحشوني اووي 
احمد ببتسامه :بخير غسان معاه ولد وبنت دلوقتي وقاسم مراته حامل ومعاه اسر 
محمد ببتسامه :يا مشاء الله يعني انا بقيت عمو دلوقتي وكمل بتحذير اوعي يكون حد فيهم عرف ان انا راجع مصر 
احمد بثقة :عيب يا جدع محدش عرف اي حاجه المهم انت اتجوزت ولا لسه يا حضرت الرائد 
محمد رجع راسه لورا بتعب :انا عاوز اروح المستشفي الاول اغير علي الجروح اللي في صدري علشان بدء يوجعني 
احمد بخوف :جرح ايه يا حصرت الرائد اللي في صدرك 
محمد بتعب :المهمه الاخيره اتصبت اصابه بس لازم اغير علي الجرح بسرعه 
احمد غير طريق البيت وراح علي المستشفي 
******************
عند عمر ونورهان 
نورهان وقفه في المطبخ بتعمل رضعة فرحه وبتكلم نسمه :بس مشاء الله علي حبيبه وجمالها يا نسوم قمر قمر كدا 
نسمه بفرحه :هموت واشوفها ولو قولت لقاسم عوزه اروح هيقولي النهارده بلاش عندي شغل وبكرا ومش هيرضي دلوقتي 
نورهان سمعت صريخ فرحه :يختاااي طب اقفلي مدا يا نسوم ارضع فرحه واجي اكلمك 
نسمه :طيب روحي يا عمري وقفلت 
نورهان راحت جري علي فرحه كان عمر نايم علي الكرسي وفرحه في حضنه ابتسمت علي شكله واخدت فرحه وبدأت ترضعها وهي بتمشي بيها 
نورهان بهمس :عمر حبيبي عمر 
عمر :امممم 
نورهان :قوم نام علي السرير يا حبيبي 
عمر قام بتعب ودخل نام علي السرير :طفي النور يا نورهان 
نور :حاضر وطفت النور وحطت فرحه في سريرها ودخلت نامت جنب عمر وعمر اخدها في حضنه ابتسمت ونامت 
**************
محمد دخل المستشفي بتعب مش واضح 
الدكتور صلاح دخل مكتبها :دكتوره يمني في حاله محتاجه تغير علي جرح دلوقتي 
يمني ابتسمت :حاضر يا دكتور ثواني واكون هناك وقفلت الملف اللي كان في ايدها وراحت علي اوضة التغير خبطت ودخلت 
يمني ببتسامه :الف سلامه علي حضرتك 
محمد كان قاعد علي الكرسي وضهره ليها :الله يسلمك ولف ليها واتصدم من جمالها وعيونها السودا الواسعه الجميله 
يمني بتوتر :حضرتك ممكن تعد علي السرير علشان اغير علي الجرح 
محمد قام بتعب قعد علي السرير :الجرح دا اصابة عميقه من حوالي 4 شهور ولسه ملمش 
يمني بتوتر وكسوف :طيب الجرح فين 
محمد شاور علي صدره ودا خلي يمني وشها احمر من الكسوف 
يمني بكسوف:طيب ممكن تقلع التيشرت علشان اشوفه 
محمد قام قلع التيشرت تحت نظراتها الخجوله والمنبهره من شكل عضلاته 
محمد قعد ويمني بدأت تشوف الجرح اللي في صدره ولمسته محركة شعور محمد بشده 
يمني بكسوف :احم الجرح اللي في صدر حضرتك دا ملتهب مين اللي فك ليك السلك 
محمد بجمود :انا 
يمني بصدمه :بس دا لازم يتخيط تاني علشان كدا هيعمل صديد ويتعبك اكتر من الاول 
محمد :تمام خيطي يلا 
يمني جابت ادوات الخياطه وايجت ليه 
يمنب بخجل :احم نام علشان اقدر احط البنج 
محمد :مش عاوز بنج علشان عاوز اكون فايق خيطي عادي 
يمني بصدمه :هتقدر من غير بنج معقول 
محمد بضيق :انا الرائد محمد كمال فا عادي متعود علي كدا 
يمني بإعجاب :تمام وبدأت تخيط الجرح وهو بيغمض عينه وتضغط ومستنيه انه يتوجع بس متوجعش 
محمد :حضرتك منين 
يمني :انا في الاساس من الدقهليه بس عايشه في القاهره علشان طروف شغلي 
محمد بحرج :احم واهلك فين موحودين يعني 
يمني :ايوا اهلي واخواتي عايشين في الدقهليه وانا بروح ليهم كل فتره 
محمد برفع حاجب :افهم من كدا انك عايشة لوحدك 
يمني ببتسامه :ايوا عايشه في شقة في عماره في زايد 
محمد بتعب من الالم بدء يعرق يمني من غير مقدمات جابت فرطه وبدأت تمسح ليه العرق 
يمني :اسمع كلامي وخليني اخط بنج 
محمد بتعب :لاء عاوز اكون فايق وغصب عنه بسبب تقل راسه سند علي كتفاها وفي الحركه دي مع دخلة احمد والدكتور شهاب اللي معجب بينني ويمني مش عاطية ليه وش 
شهاب بجرأه :الله الله طب مانتي كويسه مع المرضا اهو اومال الدكتوره مش هيكفوكي ولا ايه 
محمد بعصبيه :اتكلم بأسلوب كويس علشان هتندم 
شهاب بسخريه :ومين اللي هيندمني بقااا 
محمد غمز لاحمد راح احمد مكتف ايد محمد ودا خلي يمني تبرق بصدمه 
شهاب بغضب :انت بتعمل ايه سبني علشان مش عاوز اتعصب علي حد فيكم 
محمد قرب منه وهو صدرة عريان :تؤ تؤ اجمد كدا انت كنت سبع رجاله من شويه انا بس هعرفك انا مين مش اكتر ورجع راسه لورا وخبطه في منخيرة بمهاره احم برا بقاااا ولو سمعت شكوة منك تيجي تزرنا في القسم اسبوع او شهر او سنه مش فارقه بقي احمد ساب ايده 
شهاب طلع برا بغضب 
احمد :طيب انا هستناك برا يا كبير 
محمد بتعب لبس التيشرت بتاعه :لو الواد دا قرب منك انا عوزك تكلميني علي الرقم دا واخد فونها مع صدمتها وسجل رقمه وبص عليها فوقي وشوفي انا بتكلم في ايه 
يمني بصدمه من حركاته وخوف: هو كدا بسبب انك ضربته هو ممكن يعمل ليا حاجه 
محمد بهدوء هو استغربه :لما حد يتكلم معاكي قوليلو انا خطيبت الرائد محمد كمال 
يمني برقت بصدمه :بس بس ازاي اقول كدا مينفعش 
محمد وهو لياهد محفظته بغرور :معلش تعالي علي نفسك وقولي كدا يمكن القدر يحققه وغمز ليها ومشي 
محمد بإعجاب :ايه الوتكة دي البت حتة قشطه وكمل بجمود في ايه اظبط كدا يا محمد انتي هتعوج ولا ايه 
احمد بستغراب:حضرت الرائد انت واقف ليه يلا 
محمد بتوهان :اسمها يمني 
احمد ببتسامه :يلا يا محمد خلينا نمشي 
محمد بستوعاب :احم احم يلا يا احمد ولا كأن سمعت حاجه تمام 
احمد ببتسامه:حاضر يا حضرت الرائد بس يلا علشان فاصل 
محمد حط ايده علي كتفه ومشي معاه ركبو ومشو 
**************
عند نسمه 
قاسم دخل الشقة وحط المفاتيح علي البار :نسوووم بت 
نسمه :تعالي يا حبيبي انا في المطبخ 
قاسم دخل علي المطبخ لقي رز بلبن :الله الله ايه الشطارة دي كانت فين من زمان 
نسمه ببتسامه وهي بتقلب فيها علي الرخامه :اهو بقي اللي بقدر عليه 
قاسم قرب منها وبيبوس في رقابتها بعشق 
نسمه وقفة ثابتة ومش بتتحرك 
قاسم لفها ليه وبدء يبوس خدها بهدوء وبعدين قرب من شفايفها نسمه حست بقرف شديد 
نسمه بقرف بقت تضغط علي ايدها بس مش قادرة وعوزه ترجع :ق قاسم ابعد 
قاسم مردش عليها 
نسمه بعياط وقرف :قاااااسم ابعد 
قاسم بعد بصدمة :في ايه يا نسمه كل ما قرب منك تعملي كدا 
نسمه بعياط:انت لما بتقرب مني انا بقرف اررري ومش عرفه السبب 
قاسم بحزن اخدها في حضنة :طيب اهدي يا حبيبي مفيش حاجه المهم تكوني مرتاحه وانا يا يتي مش هقرب ليكي المهم تكوني مرتاحه 
نسمه بدموع :انا اسفه بس انا تعبانة اووي 
قاسم بحنان شالها ودخلها الاوضة ونيمها علي السرير وغطاها :نامي ياروحي علشان ترتاحي وتهدي 
نسمه :انت مش زعلان مني ولا هتمل صح 
قاسم بحنان :وانا يوم ما مل همل من مراتي يا نسووم انا عندي تكوني مرتاحه اهم من اي حاجه يا حببتي 
****************
عند احمد 
احمد بعد ما وصل محمد الفيلا عنده رجع البيت متاخر علشان مش عاوز يشوف سلوي نزل من العربيه ودخل البيت كان البيت هادي عرف ان الكل نام راح دخل اوضتة واتصدم من شكل ومنظر سلوي 
احمد :س سلوي

يتبع الفصل  السابع  اضغط هنا
رواية حين تقع في الحب الجزء الثالث 3 الفصل السادس 6 بقلم ندى علي
ranosha

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent